علاج نفسي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ٢٧ يناير ٢٠١٩
علاج نفسي

العلاج النفسي

يستخدمُ العلاج النّفسي منفردًا أو مع أدوية أخرى ويتضمّن مجموعةً متنوعةً من تقنيات العلاج، ويجري من خلال تحدّث الشّخص المصاب إلى أخصائي الرّعاية النّفسية المختص المرخص لتحديد العوامل المسبّبة للمرض النّفسي، ويفهمُ السّلوكيات والعواطف والأفكار التي تسبّب المرض وتعلّم كيفية تعديلها، مثل التعامل في حالات المرض والوفاة وفقدان الوظيفة والطّلاق، لمساعدة المريض على فهم جوانب هذه المشاكل التي قد لا يتمكن من حلّها وتحسينها بمفرده ومساعدته على استعادة الشّعور بالسّيطرة والمتعة في الحياة.[١]


أنواع العلاج النفسي

يوجد مجموعة من الأساليب والطّرق للعلاج النّفسي نذكرها فيما يلي:[٢]

  • العلاج السلوكي: ويساعد هذا النّوع من العلاج المرضى على فهم كيف يمكن للتّغيرات في السلوك أن تسبّب تغيرات على شعورهم، ويزيد هذا العلاج من مشاركة الشّخص في أنشطة إيجابيّة واجتماعيّة، ويزيد من الفرص الإيجابية، ويهدف لاستبدال الاستجابات السّلوكية غير المرغوبة بالاستجابات السلوكية المرغوبة، ويمكن أن يُتبع هذا العلاج مع الأشخاص الذين يعانون من ضغوطات عاطفية.
  • العلاج الإدراكي: ويعني أن التّفكير هو ما يسبّب شعور الإنسان مثل الاكتئاب ينتج عن أفكار بلا أدلة، ويجري هذا العلاج من خلال تغيير وجهة نظرة الشّخص للأحداث والحالات العاطفية، ويعالج حالات اضطراب ما بعد الصّدمة.
  • العلاج ضمن الأشخاص (الاجتماعي): ويمكن أن يشمل التّمارين والدراما والموسيقى وقد يجري في مجموعات أو أزواج أو فردي، ويركّز على العلاقات بين الأشخاص، ويجري من خلال تحديد العواطف المتّصلة بالحالة ومن أين تأتي ومساعدة المريض على التّعبير عن مشاعره صحيحًا، وتعليم الشّخص طرق التّعبير عن القلق والألم ممّا يسبب ردًا فعليًا إيجابيًا، وهذا العلاجُ مفيدًا للأشخاص الذين يتوّقون لإرضاء الآخرين على حساب أنفسهم، أو الذين لديهم علاقات شخصيّة متقلّبة.
  • العلاج الأسري: وهو علاج مثالي للحالات الأسريّة مثل؛ المشاكل الأسرية وقد يُعالج من خلال تحديد الأنماط العائلية التي تسبّب اضطراب أو أمراض عقلية، ويركز العلاج على تحسين التواصل داخل الأسرة وتعليمهم طرقًا جديدةً للاستماع والأسئلة والأجوبة، وقد يُعالجُ ضمن مجموعة أو زوجيًا.
  • العلاج الجماعي: من خلال جلسات العلاج الجماعي التي تتكون من 6-12 شخصًا ومعالج واحد، إذ يكون لدى المشاركين مشاكل متشابهة فيتعلمون كيفيّة استجابة الآخرين لمشاكلهم وتعاملهم معها، ويعرفون ردود فعل الآخرين، وهذا العلاج مفيدٌ للأشخاص الذين يشعرون بالانعزال، وهذا العلاج يعزّز شعور الفرد بأنّه ليس وحيدًا.
  • العلاج النفسي الديناميكي: ويركّز على الأسباب العميقة للسلوك مثل أنماط السلوك الناتجة عن التّجارب السابقة، ويزيد الوعي الذاتي وفهم تأثير الماضي على السلوك الحالي، ويمكن الوصول لحلول للمشكلات التي لم تحل في الماضي، ويحفّز الأشخاص لاستكشاف دوافع واحتياجات لا يعلمون عنها، ويعالج هذا العلاج الحالات التي لم تستفيد من العلاج في الحالات السابقة.


أهداف العلاج النفسي

يوجد عدّة فوائد وأهداف يعمل العلاج النفسي على تحقيقها كما يلي:[٣]

  • التّخلص من اضطرابات القلق والوسواس القهري والرّهاب والهلع واضطراب ما بعد الصدمة.
  • يعالج اضطرابات المزاج مثل الاكتئاب أو الاضطراب ثنائي القطب.
  • يعالج الإدمان مثل الإدمان على الكحول والمخدرات والقمار القهري.
  • يخلّص من اضطرابات الأكل مثل فقدان الشّهية أو الشره المرضي.
  • يساعد في حالات اضطرابات الشّخصية مثل اضطراب الشّخصية الحديّة واضطراب الشّخصية المعتمد.
  • يعالج الفصام.
  • يحلّ النزاعات مع شريك الحياة أو أي شخص في حياة المريض.
  • يخفّف القلق والإجهاد بسبب العمل وغيره من الحالات.
  • التعامل مع التغيرات التي تحدث في الحياة مثل الطلاق أو وفاة أحد الأحباء أو فقدان الوظيفة.
  • تعلّم كيفية التّحكم بردود الفعل غير الصّحية؛ مثل الغضب والسلوك العدواني.
  • التعايش مع مشكلة صحية جسدية مثل السكري والسرطان والألم المزمن.
  • يعالج الاعتداء الجسدي أو الجنسي والعنف.
  • التعامل مع المشاكل الجنسية.
  • يساعد على النوم بصورةٍ أفضل.


المراجع

  1. Smitha Bhandari (21-2-2018), "Mental Health and Psychotherapy"، www.webmd.com, Retrieved 30-12-2018. Edited.
  2. Yvette Brazier (23-5-2017), "What is psychotherapy?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-12-2018. Edited.
  3. Mayo Clinic Staff (17-3-2016), "Psychotherapy"، www.mayoclinic.org, Retrieved 30-12-2018. Edited.