علاج مرض السكر بالماء

علاج مرض السكر بالماء
علاج مرض السكر بالماء

ما مدى صحة أنّ شرب الماء يعالج مرض السكري؟

تحدث الإصابة بالسكري بسبب خللٍ في هرمون الإنسولين أو استجابة الخلايا له، وتعدُّ السيطرة على مستوى السكر المفتاح الأساسي للوقاية من مضاعفاته[١]، ومن المعتقدات المنتشرة أنَّ شرب الماء يعالج مرض السكري، ولكن هل هذا صحيح؟


خلال السنوات الماضية تم إجراء العديد من الدراسات الطبية؛ بهدف معرفة تأثير الماء بمختلف أنواعه على مستوى السكر، وعلى المدى الطويل والقصير، منها دراسة أُجريت خلال 24 أسبوعًا على 81 امرأة بدينة مصابة بالسكري، بهدف إيجاد علاقة بين استبدال مشروب واحد بالماء مع مستوى السكر ووزن الجسم، وأظهرت النتائج أن زيادة مدخول الجسم من الماء أدى إلى انخفاض إجمالي السعرات الحرارية المدخولة للجسم، مما أدى إلى انخفاض السكر في الدم. [٢]



فالماء لا يحتوي على السكر أو السعرات الحرارية، وهذا يجعله من أفضل المشروبات لمرضى السكري، ولكن لا يعني هذا فعاليته في علاج السكري؛ بل إنَّ مراجعة الطبيب والالتزام بالعلاج هو أمرٌ إلزامي لا بدّ منه. [٣]


ما الاعتقادات التي تبين أنّ شرب الماء يعالج مرض السكري؟

يمكن للمواظبة على شرب كمية جيدة من الماء بالتزامن مع نظام حياة صحي ومتوازن أن يؤخر الإصابة بمرض السكري، ولكن في الحقيقة لا دور علاجي للماء في مرض السكري ولا يتجاوز دوره كونه يساعد على مزيد من السيطرة على مستوى السّكر في الدّم، فلا تأثير له مثلًا على أسباب السكري المتعلقة باستجابة الخلايا أو هرمون الإنسولين![٤]



يوجد دراسات طبية حاولت أن تربط بين رطوبة الجسم والجفاف وعلاقة ذلك بتأخير احتمالية الإصابة بمرض السّكري، وذلك من خلال تركيز تلك الدراسات على دراسة مدى تأثر الهرمون المضاد للإدرار والذي يعرف بهرمون الفاسوبريسين (Vasopressin) بتعرض الجسم الجفاف وعدم حصوله على كميات كافية من الماء؛ إذ يستند الباحثون الذين يرون أنّ شرب الماء يضبط مستوى السكر في الدم إلى مجموعة من الاعتقادات، منها تأثير الماء على الهرمون المضاد للإدرار والذي يرتفع في الجسم في حالة حدوث الجفاف، كما أن ارتفاعه يعدُّ عامل خطر للإصابة بارتفاع السكر في الدم والإصابة بالسكري، إذ إنّ زيادة شرب الماء يمكن أن تقلل من احتمالية ارتفاع مستوى هرمون الفاسوبريسين، بالإضافة لهذا فالجسم يعمل على التخفيف من ارتفاع السكر في الدم عبر طرح السكر والتخلص منه بالبول، وشرب كمية جيدة من الماء يساعد في التخلص من السكر الزائد في الدم دون أن يصاب الشخص بالجفاف، ويجب التنويه إلى أنَّ هذه اعتقادات تحتاج إجراء المزيد من الدراسات الطبية لتأكيدها. [٤]


ومن هذه الدراسات؛ دراسة طبية أجريت على مدار تسع سنوات على 3615 رجلًا وامرأةً لديهم مستويات سكّر طبيعية في الدم، بهدف تحديد العلاقة التي تربط ما بين إفراز الهرمون المضاد للإدرار (Vasopressin) وكمية شرب الماء وتأثير ذلك على الإصابة بمرض السكري، أظهرت النتائج أنّ الأشخاص الذين يشربون ما يعادل 8 أكواب من الماء يوميًا قد يكونون أقل عرضةً للإصابة بمرض السكّري من الأشخاص الذين يشربون كميات أقل من المياه، كما أنَّ الأشخاص الذين يشربون أقل من 0.5 لتر من الماء يوميًا هم الأكثر عرضةً الإصابة بالسكري، وذلك على مدار التسع سنوات التي أجريت فيها الدراسة. [٥]





نصائح عامة للسيطرة على مرض السكري

يعدُّ مرض السكري من الأمراض المزمنة، والذي يمكن أن يسبب العديد من المضاعفات الخطيرة على المدى البعيد، ولكن عند السيطرة على مستوى السكر في الدم ومنع ارتفاعه المزمن يمكن لهذا أن يقلل من احتمالية حدوث المضاعفات، وغير الالتزام بأدوية علاج السكر التي يصفها الطبيب حسب الحالة يوجد مجموعة من النصائح والتي تساعد في السيطرة على مرض السكر، أبرز هذه النصائح هي:[٦]


ممارسة التمارين الرياضية

إنَّ ممارسة التمارين الرياضية تجعل خلايا الجسم أكثر حساسية واستجابةً لهرمون الإنسولين، مما يساعد في ضبط مستوى السكر في الدم، ولا يُشترط ممارسة التمارين الرياضية التي تتطلّب بذل مجهودٍ عضلي قوي؛ بل يمكن البدأ بممارسة الرياضات البسيطة مثل المشي وركوب الدراجة، ويُنصح بممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ منتظم خمس ايامٍ في الأسبوع ولمدة ثلاثين دقيقة في اليوم، ويجب التنويه إلى ضرورة قياس مستوى السكر بعد ممارسة التمارين الرياضية؛ للتأكد من عدم انخفاضه بشكلٍ حاد خاصةً في حال تناول أدوية السكر مثل الإنسولين.



اتباع نظام غذائي صحي متوازن

من أهم النصائح الواجب اتباعها من قِبل مرضى السكري هي الانتباه لنوعية الطعام الذي يتم تناوله وكميته، فيجب الإبتعاد عن الإكثار من تناول الأطعمة التي ترفع مستوى السكر في الدم بسرعة مثل المعجنات والأرز الأبيض والخبز الأبيض، والحرص على تناول الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض والتي لا ترفع مستوى السكر في الدم بسرعة، مثل الفواكه والخضروات والبقوليات المجففة.

تناول الأطعمة الغنية بالألياف

يساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف على تحسين مستوى السكر في الدم؛ نظرًا ابطئ هضمها، ويُنصح بتناول 25-30 جرامًا من الألياف يوميًا مع الإكثار من شرب الماء.





المراجع

  1. "An overview of diabetes types and treatments", https://www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13/5/2021. Edited.
  2. "Beneficial effects of replacing diet beverages with water on type 2 diabetic obese women following a hypo-energetic diet: A randomized, 24-week clinical trial", https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  3. "Prevention and Therapy of Type 2 Diabetes—What Is the Potential of Daily Water Intake and Its Mineral Nutrients?", https://www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Water and Diabetes", https://www.diabetes.co.uk, Retrieved 13/5/2021. Edited.
  5. "Low Water Intake and Risk for New-Onset Hyperglycemia", https://care.diabetesjournals.org, Retrieved 13/5/2021. Edited.
  6. "Controlling Blood Sugar Spikes With Diet, Exercise", https://www.webmd.com, Retrieved 13/5/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

571 مشاهدة