فوائد الزعتر البري للدوره

الزعتر البري

يُعدّ الزعتر أحد الأعشاب التي تُزرَع في مناطق البحر الأبيض المتوسط، والتي تُستخدم في العديد من الأمور؛ منها: التغذية، والتزيين، والأمور الطبية، بينما تُستخدم أزهار الزعتر وأوراقه للمساعدة في علاج العديد من المشاكل التي قد تصيب الإنسان؛ ومنها: الإسهال، وآلام المعدة، والتهاب المفاصل، والتهاب الحلق، كما أنّ بعض الأشخاص يعتقدون أنّ الزعتر يمتلك خصائص مضادة للجراثيم، والفطريات، ومضادة للحشرات، كذلك فإنّ الناس منذ القدم كانوا يستخدمونه في حماية أنفسهم من الطاعون، بينما يُستخدَم الزعتر إمّا طازجًا أو مجفّفًا أو زيتًا.[١]


فوائد الزعتر البري للدورة الشهرية

يُعدّ الزعتر البري مفيدًا في علاج تشنجات الدورة الشهرية؛ ذلك بسبب امتلاكه آثارًا مضادة للتشنّجات في العديد من المركّبات النشطة، ذلك من خلال شرب شاي الزعتر، بالتالي فإنه يساعد في التخلّص من الألم والانزعاج الناتجَين من الدورة الشهرية، بالإضافة إلى أنّه يساهم في تحسين العديد من الآثار الجانبية التي تتعلق بالدورة الشهرية؛ ومنها تقلب المزاج، ومن ناحية أخرى، فإنّ شاي الزعتر لا يُنصح بتناوله في وقت مبكّر من الحمل؛ لأنّه يشجّع على إنزال الدورة الشهرية، بالإضافة إلى أنّه يحثّ على المخاض والولادة المبكّرة.[٢]


فوائد الزعتر للجسم

يعطي الزعتر العديد من الفوائد العامّة للجسم، ويُذكر عدد منها على النحو التالي:[١]

  • يساعد شرب شاي الزعتر البري في تخفيض ضغط الدم المرتفع.
  • يساهم مستخلص الزعتر في الوقاية من سرطان القولون، إذ يعتقد بعض الأشخاص أنّ الزعتر البري له تأثير إيجابي في سرطان الثدي، إذ إنّه يؤدي دورًا في موت الخلايا المبرمج، وحدوث الطفرات في خلايا سرطان الثدي.
  • يساهم الزعتر في القضاء على الفطريات التي قد تصيب الجسم، خاصّةً العدوى الفطرية في الفم والمهبل، ذلك من خلال استخدام زيت الزعتر.


فوائد زيت الزعتر للجسم

يوجد العديد من الفوائد العامّة لزيت الزعتر يستفيد منها الجسم، وهي على النحو التالي:[٣]

  • يُعتقَد أنّ مستخلص الزعتر مفيد في التقليل من معدل ضربات القلب عند الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، كما أنّه يساعد في التقليل من نسبة الكولسترول في الدم.
  • الزعتر مفيد في علاج السّعال، خاصةً عند استخدام زيته المستخلص من أوراقه، بينما يعتقد بعض الناس أنّ استخدام مزيج أوراق الزعتر واللبلاب يساعد في تخفيف السعال وأعراض التهاب الشعب الهوائية الحاد.
  • يحتوي الزعتر على العديد من الفيتامينات، إذ إنّه مصدر غني بـفيتامين ج ومصدر جيد لفيتامين أ، بالتالي فإنّ الزعتر يساعد في علاج نزلات البرد، واستعادة صحة الجسم.
  • يحتوي الزعتر على الثيمول، الذي يُعدّ مكوّنًا في العديد من المبيدات الحشرية، إذ يُستخدم في القضاء على البكتيريا، والفيروسات، والفئران، والآفات الحشرية غالبًا، كما أنّ مستخلص الزعتر يُستعمَل في ردع البعوض، بينما يُصنع طارد للحشرات بطريقة منزلية من الزعتر عن طريق خلط أربع قطرات من زيت الزعتر بكلّ ملعقة صغيرة من زيت الزيتون.
  • يُستخدم زيت الزعتر في صناعة المنتجات العطرية والعلاجية المفيدة؛ بسبب دور مادة الكارفاكرول الفعّالة، التي لها تأثير في نشاط الخلايا العصبية، ذلك من خلال تعزيز شعور الأشخاص لحصولهم على الرفاهية، بالتالي فإنّ استخدام زيت الزعتر بانتظام يؤثر في الأشخاص تأثيرًا إيجابيًا من حيث المشاعر والمزاج.


المراجع

  1. ^ أ ب Christian Nordqvist (23-8-2018), "What are the benefits of thyme?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-8-2019. Edited.
  2. John Staughton (24-4-2019), "8 Incredible Benefits Of Thyme Tea"، www.organicfacts.net, Retrieved 28-8-2019. Edited.
  3. Natalie Butler, (5-5-2016), "9 Health Benefits of Thyme"، www.healthline.com, Retrieved 28-8-2019. Edited.