فوائد الفازلين

فوائد الفازلين
فوائد الفازلين

الفازلين

الفازلين العلامة التجارية المشهورة من الهلام البترولي، وهو مزيج من المعادن والشمع، ويُستخدم في شكل مرهم للمساعدة في علاج الجروح والحروق وخدوش الجلد، ويُصنّف من المنتجات البترولية، كالبنزين والكاز، لكنّه عكس الأشكال الأخرى من البترول، فهو آمن للاستخدام على البشرة، بل إنّه مفيد لعلاج الكثير من اضطرابات الجلد، وتُذكَر مجوعة من فوائد الفازلين في هذا المقال.[١]


فوائد الفازلين

يحمي الفازلين البشرة المصابة أو المتهيّجة من خلال تشكيل حاجز مكان تطبيقه، مما يقلل مقدار الرطوبة المفقودة من الجلد، وفي حالات الجفاف الشّديد يُنصَح باستخدام الفازلين الممزوج بمادة مرطّبة أخرى؛ ذلك لحبس رطوبة البشرة والحصول على ترطيب إضافي[١]، ومن فوائد الفازلين للوجه والجسم ما يأتي:[١]

  • إزالة مكياج العيون: لأنّ الفازلين منتج بترولي فإنّه يُذيب تقريبًا أي نوع من المكياج بسهولة، على عكس بعض منتجات المكياج، فهو آمنٌ للاستخدام، وجيد في إزالة المسكارا المقاومة للماء.
  • حبس الرطوبة: يحافظ الفازلين على رطوبة الوجه دون إضافة مكونات أخرى قد تتسبب في تهيّج البشرة، إذ تُدهَن طبقة من الفازلين قبل النوم للحفاظ على مستوى الرطوبة الطبيعي للوجه وزيادة نعومته.
  • المساعدة في شفاء الجروح الصغيرة: يشكّل الفازلين طبقةً واقيةً تحمي البشرة، مما يُسهّل الشّفاء عند تطبيقه على الجروح الصّغيرة والخدوش، ويمنع البكتيريا من الوصول إليها.
  • حماية الشفاه المتشققة: فالعوامل البيئية -مثل الرياح الباردة أو الشمس الحارة- قد تزيد جفاف الشفتين، وعند تطبيق طبقة من الفازلين عليهما فإنّها تحمي البشرة الحسّاسة للفم وما حوله، كما أنّه خالٍ من النّكهات الصّناعية والعطور التي قد تسبب ردّ فعلٍ تحسسيًا.
  • ترتيب شكل الحواجب: توضع طبقة رقيقة من الفازلين على الحاجبين، ثم ترتيبهما حسب الرغبة.
  • تخفيف أعراض مرض الوردية: هو من الأمراض الجلدية الالتهابية الشائعة، وتختلف محفّزاته وأعراضه من حالة إلى أخرى، وقد أظهرت الأبحاث[٢] أنّ استخدام الفازلين قد يساعد في الشّفاء من خلال حماية الجلد المُلتهب من العوامل المحفّزة.
  • تخفيف أعراض الصدفية: يُعدّ تطبيق الفازلين على المناطق التي تظهر عليها أعراض الصدفية إجراءً جيّدًا، بينما قد لا يبدو عمليًّا للاستخدام اليومي، لكنّه يحفظ رطوبة الوجه دون تهيّج الجلد.
  • تأخير علامات الشيخوخة: عندما درس الباحثون النشاط الميكروبي في الهلام البترولي وجدوا أنّه يزيد من تنظيم الببتيدات على سطح البشرة، وهي عنصر شائع في بعض كريمات التجميل الأكثر شعبية؛ إذ إنّ الفازلين نفسه لن يقلّص المسامات أو يعالج التجاعيد، لكنّ الحفاظ على رطوبة البشرة إجراء وقائي أساسي لإبطاء تطوّر علامات الشيخوخة على البشرة.
  • منع الخدوش الجلدية: قد تحدث خدوش الجلد بسبب احتكاك جزء من البشرة بجزء آخر من الجسم أو الملابس أو نتيجة الأكزيما أو جفاف الجلد الشديد، ويبدو ذلك مزعجًا للغاية؛ لذا فإنّ تطبيق الفازلين قد يحميها ويسرّع من شفائها، كما يُطبّق للوقاية من حدوثها.[٣]
  • المساعدة في علاج طفح الحفاض: إذ يعاني العديد من الأطفال من طفح الحفاض عند بقاء الحفاضات المبللة لمدة طويلة ملامسةً للبشرة، فيشكّل الفازلين حاجزًا للرطوبة، مما قد يقلل من الإصابة بهذه الحالة، كما قد يهدّئ البشرة ويوفّر الراحة للأطفال المصابين بها.[٣]
  • تعزيز شفاء الجروح البسيطة: يُنصَح باستخدام الهلام البترولي لدعم شفاء الجلد؛ لأنّه يشكّل حاجزًا طبيعيًّا، فقد يمنع العدوى، ويقلل من خطر التندّب، لكن توجد دراسة واحدة أُجريت عام 2018 كشفت أنّ الهلام البترولي يمنع الجلد من أداء وظيفته الطبيعية عند الإصابة بالجروح، مما قد يبطئ الشفاء، ويزيد من خطر العدوى؛ لذلك يُنصح بعدم تطبيقه على الجروح الكبيرة والمفتوحة.[٣]


إرشادات لاستخدام الفازلين

قبل تطبيق هلام البترول على الجلد يُنصح باستشارة الطبيب أو الصيدلي في حال وجود حساسية لدى الشخص تجاه أيٍّ من مكونات المنتج، أو عند وجود اضطراب جلد تحسس آخر، كما تجب استشارة الطبيب في تطبيقه على الجروح والقروح والالتهابات، ولأنّ الهلام البترولي عادةً يحتوي على مواد حافظة أو عطور قد يزيد ذلك من الحساسية تجاه أشعة الشمس؛ مما قد يسبب الحروق الشمسية أو البثور. لذلك يفضّل تطبيقه ليلًا، أو غسله قبل الخروج والتعرّض للشمس، كما لا يُنصح بتطبيقه على البشرة المصابة بحب الشباب؛ لأنه قد يسدّ مسامات الوجه مع الاستخدام المتكرر.[٤]

بالإضافة إلى أنّه لا يُفضّل استخدامه في شكل مزلق إلّا عند عدم وجود خيار أفضل؛ بسبب صعوبة غسله مقارنة بالمزلّقات ذات القوائم المائي، مما قد يزيد احتمال الإصابة بعدوى بكتيرية، فهو قد يتداخل مع اللاتكس في الواقي الذكري، مما يجعله أكثر عرضةً للتمزق أو يقلل من فاعليته، واستخدام الهلام البترولي بكميات كبيرة قد يؤدي إلى تهييج الرئتين، فربما يسبب الالتهاب الرّئوي، لذلك يُنصَح الأشخاص المصابون بالربو بعدم تطبيقه على فتحات الأنف الجافة والمتشققة؛ لما قد يسببه من صعوبة في التنفس.[٣]


طرق استخدام الفازلين

نظرًا لفوائد الفازلين المتعددة تشتمل طرق استخدامه على الآتي:[٥]

  • مقشر للشفاه، عندما يبدو تطبيق مرطب الشفاه غير كافٍ يُستخدَم مقشّر الفازلين ليوفر تقشيرًا لطيفًا للشفاه، ذلك بإضافة السكر الأبيض إليه، وخلط المزيج، وتطبيقه على الشفتين، ثم تدليكه بحركة دائرية، ثم مسحه، ووضع مرطّب الشفاه.
  • معالجٌ من تشقق القدمين، ذلك بوضع طبقة سميكة على القدمين ليلًا، ثم ارتداء الجوارب القطنية النّظيفة، إذ تحبس الزيوت الموجودة في جل البترول الرطوبة لتبقى على سطح القدمين مدة أطول، مما يسرّع التئامها.
  • العناية باليدين، ذلك بتطبيقه على اليدين والأظافر قبل النوم وارتداء القفازات، مما يزيد من نعومة اليدين ورطوبتها وحيوية الأظافر.
  • ترطيب المرفقين،عبر تدليك المرفق الجاف والمتشقق بالفازلين قبل النوم.
  • تقليل الألم عند وضع القرطين، بفرك شحمات الأذن بالقليل من الفازلين، ثم إدخال القرطين.
  • ترطيب الشعر المتقصف والجافّ، بوضع كميةٍ صغيرة من الفازلين في راحة اليد، ثم وضعه على أطراف الشعر.
  • إزالة الرموش المستعارة، عبر غمس أعواد القطن، ثم مسحها على الرموش المستعارة، وتركها بعض الوقت ليلين الغراء، ثم غسلها بالماء الدافئ، وإزالتها.
  • إصلاح سحّابات الملابس العالقة، ذلك بوضع القليل من الفازلين على جانبيها.
  • جعل العطور تستمرّ مدةً أطول، بوضع القليل من الفازلين على الرقبة والمعصم قبل رش العطر، وستبقى رائحته طوال اليوم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Kathryn Watson (2019-6-24), "The Benefits and Limits of Using Vaseline on Your Face"، www.healthline.com, Retrieved 2019-11-30. Edited.
  2. "Dermocosmetic care for rosacea"، www.scielo.br، Retrieved 4-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Zawn Villines (2018-12-20), "What are the benefits of petroleum jelly?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2019-11-30. Edited.
  4. "Petroleum Jelly Cream"، www.webmd.com, Retrieved 2019-12-1. Edited.
  5. Jyotsana Rao (2019-4-29), "17 Unique Uses For Vaseline"، www.stylecraze.com, Retrieved 2019-12-1. Edited.

678 مشاهدة