فوائد اللبن والثوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٢٢ مارس ٢٠٢١

اللبن

يمكن الحصول على اللبن من تخمير أي من أنواع الحليب باستعمال البكتيريا اللبنية، أو الفطريات عند درجة حرارة معينة لتعزيز نموّها، لتنتج حمض اللبنيك الذي يعطي اللبن نكهته المميزة، ويوفر اللبن كلًّا من البروتين والكالسيوم، ويعزز من بكتيريا الأمعاء النافعة. وتتراوح الفوائد العلاجية له من الوقاية من هشاشة العظام، وتخفيف أمراض القولون العصبي إلى المساعدة في الهضم، لكن إضافة السكر والمواد الحافظة تجعل بعض أنواع الألبان غير صحية[١].


الثوم

ينتمي الثوم إلى عائلة البصليات، وموطنه الأصلي آسيا الوسطى، وقد استُخدِم في شكل منكّه للطعام لسنواتٍ عديدة، وكذلك في الأدوية العشبية والبديلة، إذ أدركت البشرية الصفات العلاجية لهذه العشبة منذ أكثر من 3000 عام، فاستخدمه السير لويس باستور، العالم الذي اكتشف البسترة، بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا، كما أشار تقرير نُشِرَ في مجلة الأبحاث الصيدلانية إلى أنّ تناول الفصّ الواحد يوميًا قد يعزز من الصّحة العامّة، في حين أنّ تناول اثنين أو ثلاثة فصوص من الثوم بانتظام يساعد في علاج حالات نزلات البرد والوقاية منها[٢].


فوائد اللبن والثوم

يُعدّ اللبن والثوم من الأطعمة التي توفّر فوائد صحية عديدة للجسم عند إضافتهما معًا، ومن الفوائد التي يقدّمها تناول اللبن والثوم معًا للجسم ما يلي:[٣]

  • الثوم من النباتات المستخدمة منذ العصور القديمة للمساعدة في تحضير العديد من العلاجات، والوقاية من الأمراض.
  • اللبن يمدّ الجسم بالكالسيوم، والبوتاسيوم، والفوسفور، والمغنيسيوم، وعناصر أخرى.
  • يمكن خلط الثوم باللبن وصنع قناع للوجه، إذ يقضي هذا القناع على جميع آثار الحبوب التي تؤثر في الجلد بشكل عام، ويساعد البشرة في اكتساب الحيوية والنضارة، ويقي من ظهور الحبوب في الوجه.
  • أكدت العديد من الدراسات أنّ خلط الثوم باللبن يؤدي إلى تنظيم نسبة السكر في الدم، والقضاء على أي اختلال في مستوى السكر في الدم.
  • يساعد الثوم في تحسين ضغط الدم، ووقاية الجسم من نوبات القلب، أو انسداد الشرايين.
  • يساعد تناول اللبن في إمداد الجسم بعنصر الكالسيوم، والمساعدة في علاج مرض هشاشة العظام والوقاية منه، كما يساعد في تقوية عضلات الجسم.
  • اللبن والثوم من الأطعمة التي تحسّن عملية الهضم، وتحمي الجسم من الإسهال أو الإمساك.

كما يوفّر اللبن والثوم العديد من الفوائد للرجال على وجه الخصوص، بما في ذلك:

  • التخلّص من مشاكل ضعف الانتصاب لدى الرجال عند تناوله.
  • زيادة القدرة الجنسية لدى الرجال؛ لأنهما يحتويان على كمية كبيرة من العناصر والمركبات التي تساعد في علاج سرعة القذف، وضعف الانتصاب الذي يصيب بعض الرجال.
  • يحفّز خليط اللبن بالثوم الدورة الدموية في الجسم بشكل عام، مما يسمح بتدفق الدم إلى جميع أعضاء الجسم، بما في ذلك: أعضاء التناسل، مما يحسّن من الصحة الجنسية لدى الرجال.

كما تظهر العديد من فوائد اللبن والثوم لدى النساء والمتمثّلة بما يلي:

  • يساعد تناول اللبن والثوم في علاج اضطرابات الدورة الشهرية التي تصيب الكثير من النساء.
  • يحتوي الثوم على مركبات قد تساعد في إفراز هرمون في جسم امرأة يشبه الأستروجين، مما يعزز من الصحة الجنسية لدى النساء.
  • يحتوي الثوم على مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة، وبالتالي حماية جسم المرأة من بعض أنواع السرطان، وخاصة سرطان الثدي، وسرطان الرحم.
  • إنّ إضافة الثوم إلى اللبن وتناول المزيج يؤديان إلى مكافحة السمنة، إذ يساعد ذلك في إذابة الدهون الزائدة في الجسم، وحرق السعرات الحرارية، مما يُكسِب المرأة الوزن الصّحي، ويخلصها من الدهون المُراكمة في المعدة والأرداف.
  • يمكن استخدام خليط اللبن بالثوم في تحضير العديد من وصفات الشعر المختلفة التي تنشّط فروة الرأس، وتتخلّص من القشرة والحكّة والالتهابات؛ لأنّ الثوم يحتوي على مواد مضادة للالتهابات، وكذلك اللبن لترطيب فروة الرأس.
  • يمكن استخدم أيضًا خليط اللبن بالثوم في عمل قناعٍ للوجه، والوقاية من الحبوب والبقع الدّاكنة؛ بفضل العناصر الغذائية والمواد المغذية في كلٍ من اللبن والثوم، كما تحمي مضادات الأكسدة الموجودة في الثوم من ظهور علامات الشيخوخة المبكّرة على الجلد.


المراجع

  1. "Everything you need to know about yogurt", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-06-2019. Edited.
  2. "25 Interesting Benefits Of Raw Garlic", www.organicfacts.net, Retrieved 15-06-2019. Edited.
  3. "HEALTHY GARLICKY YOGURT SAUCE", beautybites, Retrieved 15-6-2019. Edited.