كثرة التبول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢٩ مايو ٢٠١٩

كثرة التبول

يتخلص الجسم من الفضلات السائلة عبر البول، وتلعب الكلى دورًا مهمًا في عملية التبوّل، ويحتوي البول على الماء، وحمض اليوريك، واليوريا، والسموم، والفضلات المصفّاة من الجسم، ويُجمّع البول في المثانة وعند الوصول إلى حدٍ معينٍ من الامتلاء والحاجة الملحّة إلى التبول يُخرَج البول من الجسم. ويُعدّ سلس البول وكثرة التبول مصطلحان مختلفان عن بعضهما؛ إذ إنّ الأشخاص المصابين بسلس البول غير قادرين على التحكم بكمياتٍ قليلةٍ في المثانة، بينما كثرة التبول تعني الحاجة إلى التبول أكثر من المعتاد، وقد يترافق سلس البول مع كثرة التبول، لكن ليس بالضرورة حدوث ذلك. ويتراوح معدل التبول الطبيعيّ ما بين ست إلى سبع مرات خلال أربعٍ وعشرين ساعة إذا ازداد عدد مرات التبول على سبع مرات خلال 24 ساعة، وعند تناول لترين من الماء تقريبًا فهذا يعني كثرة التبول. لكن يجب التنويه إلى أنّ الأشخاص يختلفون، وأنّ الحاجة إلى زيارة الطبيب تختلف من شخص لآخر.[١]


أسباب كثرة التبول

تتضمن الأسباب المؤدية إلى كثرة التبول ما يأتي:[٢]

  • التهاب مسالك البول أو التهاب المثانة (Urinary tract infection or bladder infection)، إذ يسبب التهاب بطانتَي الحالب والمثانة الناتج من المنتجات الثانوية للعدوى، التي تتضمن الدم، وخلايا الدم البيضاء، والبكتيريا الشعو بالحاجة الملحة إلى التبول.
  • مرض السكري ومرض السكري الكاذب (Diabetes mellitus and diabetes insipidus)، يحاول الجسم التخلص من الجلوكوز الموجود في الدم عبر البول عند الإصابة بمرض السكري من النوع الأول أو النوع الثاني، وقد يؤدي ذلك إلى تدمير الأعصاب التي تتحكم بالمثانة، مما يسبب كثرةً في التبول، وصعوبة في التحكم بالمثانة.
  • مدرات البول (Diuretic)، تؤدي مدرات البول التي تُستخدم في علاج ارتفاع ضغط الدم، أو تراكم السوائل في الجسم إلى زيادة التبول.
  • مشاكل غدة البروستاتا، إذ يؤدي تضخم البروستاتا إلى الضغط على الحالب ومنع تدفق البول، مما يسبب تهيج جدار المثانة، وبالتالي تنقبض المثانة حتى عند وجود كميات قليلة من البول، مما يعني كثرة التبول.
  • الحمل، تؤدي التغيرات الهرمونية بالإضافة إلى نمو الرحم إلى الضغط على المثانة مما يسبب كثرةً في التبول، حتى في الأسابيع الأولى من الحمل. وقد تسبب الصدمة الناتجة من الولادة المهبليّة تضرر الحالب.
  • سلس البول، الذي عادةً ما يوجد لدى النساء، ويعني التبول اللاإرادي عند تنفيذ النشاطات الجسمية؛ كالركض، أو السعال، أو العطس، أو حتى الضحك.
  • متلازمة المثانة المؤلمة (Interstitial cystitis)، تتمثل متلازمة المثانة المؤلمة بوجود ألم في المثانة ومنطقة الحوض، بالإضافة إلى كثرة التبول.
  • جلطة الدماغ، أو غيرها من الأمراض الأعصاب، إذ يؤدي تضرر الأعصاب المتصلة بالمثانة إلى مشاكل في وظائف الكلى، بما في ذلك الحاجة الملحة أو المفاجئة إلى التبول.
  • سرطان المثانة (Bladder cancer).
  • التصلب اللويحيّ (Multiple sclerosis).
  • متلازمة فرط نشاط المثانة (Overactive bladder syndrome)
  • الإكثار من تناول السوائل.
  • تناول المحليات الصناعيّة، والكحول، والكافيين، والأطعمة الأخرى.


حالات كثرة التبول التي تستدعي زيارة الطبيب

تجدر بالشخص زيارة الطبيب إذا ظهرت لديه أعراض قد تدل على وجود حالة طبيةٍ لديه، ويُذكر بعض من هذه الأعراض في ما يلي:[٣]

  • الحمّى.
  • ألم في الظهر.
  • ضعف في الساق.
  • بداية مفاجئة لكثرة التبول، خاصةً في مرحلة الطفولة.
  • المشاكل العقليّة.
  • التعرق الليلي.
  • فقدان الوزن.


المراجع

  1. Catharine Paddock (16-11-2018), "Frequent urination: Causes, symptoms, and treatment"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  2. John P. Cunha (20-11-2018), "www.emedicinehealth.com"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  3. Amber Erickson Gabbey, Tim Jewell (11-11-2016), "Excessive Urination Volume (Polyuria)"، www.healthline.com, Retrieved 14-5-2019. Edited.