اسماء ادوية مدرات البول

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٨ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٩
اسماء ادوية مدرات البول

الأدوية المدرة للبول

الأدوية المدرة للبول هي حبوب تمكن الكلى من التخلص من كميات السوائل الفائضة في الجسم، وتدعى أيضًا بحبوب الماء[١]، وتزيد إدرار البول وتزيل الصوديوم والكلوريد من الجسم عن طريق البول، حيث إن للصوديوم تأثير ملحوظ على كمية المياه التي يحتفظ بها الجسم حيث يتسبب احتباس الماء الزائد إلى أمراض عديدة منها الاستسقاء الرئوي وارتفاع ضغط الدم، حيث يتسبب استمرار استخدام مدرات البول بفقدان الصوديوم والكلوريد الكلي، ومع ذلك فإن الجسم لديه طريقة طبيعية للتعويض عن هذا النقص عن طريق الحدّ من إفراز الصوديوم والكلوريد، وتثبيت كمية الصوديوم والكلوريد والماء في الجسم. [٢].


أسماء أدوية مدرة للبول

تستلزم بعض الأمراض، كالسكري، وزيادة الكالسيوم في الدم من الطبيب وصف أدوية مدرة للبول حسب حالة المريض وعمره وجنسه، ومن الأدوية المعروفة لإدرار البول ما يأتي:

  • كلورتاليدون: يستخدم هذا الدواء لعلاج ارتفاع ضغط الدم ومنع الجلطات ومشاكل الكلى، ويعمل كمدر للبول لفعاليته في تقليل الملح والماء الزائدين في الجسم الناجمة عن أمراض، مثل قصور القلب، وأمراض الكبد، والكلى، حيث إنه يقلل من احتباس السوائل في الأنسجة الناجم من أمراض السرطان وأمراض الكبد والكلى، مما يؤدي إلى تحسين عملية التنفس.[٣]
  • كلوروثيازيد: هو دواء مدر للبول يخلّص من فائض الماء والملح في الجسم، ويساعد على منع الجلطات الدموية والنوبات القلبية ومشاكل الكلى، ويستخدم لتخفيف احتباس السوائل (الوذمة) في الكاحلين واليدين والبطن الناجمة عن فشل القلب الاحتقاني وأمراض الكبد والكلى، حيث يساعد الكلى على العمل بصورة أفضل، ويمكن تناول الدواء عن طريق الفم مع الطعام، أو بدون الطعام مرة أو مرتين في اليوم حسب تعليمات الطبيب .[٤]
  • هيدروكلورثيازيد: ينتمي هذا الدواء إلى فئة العقاقير المدرة للبول، حيث يزيد إفراز البول والتخلص من الماء والملح الزائد من الجسم، ويقلل من أعراض مرضية، مثل ضيق التنفس، وتورم الكاحلين أواليدين، ويؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم يوميًا في الصباح مع الطعام أو بدونه حسب تعليمات الطبيب.[٥]
  • إنداباميد: يعرف هذا الدواء باسم مدرات البول ويستخدم لتقليل السوائل الزائدة في الجسم الناجمة عن قصور القلب، وخفض الضغط ومنع الجلطات الدموية ومشاكل الكلى، ويمكن تناوله عن طريق الفم يوميًا في الصباح مع الطعام أوربدونه حسب تعليمات الطبيب.[٦]
  • ميتولازون: يعدّ هذا الدواء من الأدوية الفعالة في إدرار البول، إذ يخلّص الجسم من الماء والملح الزائد، ويخفض ضغط الدم ويقلل من احتباس السوائل، حيث يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم مع طعام أو بدونه مرة يوميًا حسب تعليمات الطبيب.[٧]


الآثار الجانبية للأدوية المدرة للبول

تتسبب بعض الأدوية بآثار جانبية إلى جانب فعاليتها العلاجية ومن الآثار الجانبية للأدوية المدرة للبول، ما يأتي:[٨]

  • جفاف بالفم.
  • الشعور بالعطش.
  • ضعف عام.
  • خمول.
  • آلام العضلات والتشنجات.
  • شعور دائم بالنعاس.
  • توتر وارتباك.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • اضطراب في دقات القلب وأحيانًا في الجهاز الهضمي.


مدرات البول الطبيعية

تحتوي العديد من الأغذية على مواد طبيعية تدرّ البول، ومن هذه الأغذية ما يأتي:[٩]

  • حبة البركة: تعدّ حبة البركة واحدة من مدرات البول الأكثر فاعلية، حيث تزيد من إفراز البول، وبالتالي تقلل من مستويات الصوديوم والبوتاسيوم.
  • الكركديه: يدرّ البول ويمنع الجسم من التخلص من البوتاسيوم، ويسمى أيضًا بالحميض الأحمر، ويستخدم كمكمل طبي أو في صنع الشاي عن طريق شرب منقوع بتلاته المجففة.
  • الهندباء: وهي شجرة برية شائعة تساعد أوراقها على إدرار البول.
  • الزنجبيل: يعرف الزنجبيل بشعبيته واحتوائه على فوائد عدة منها، تخليص الجسم من السموم وإدرار البول.
  • البقدونس: هو عشبة طبية شعبية تستخدم سواء كانت طازجة أو مجففة، حيث أظهرت دراسات أن بذور البقدونس تُستخدم كعلاج مدر للبول.
  • الكافيين: له تأثير قصير الأمد على إدرار البول لوجود مادة الثيوفيلين فيه.


محاذير استخدام مدرات البول

توجد بعض الحالات التي يجب فيها عدم استخدام مدرات البول، كالمعاناة من مشاكل في التبول، أو الإصابة بالحساسية تجاه إحدى المواد الفعّالة أو غير الفعالة المكونة له، لذلك يجب توخي الحذر قبل استخدام أي مدرات للبول ومراجعة الطبيب، وفي ما يأتي توضيح لبعض الحالات التي يجب تجنب استخدام مدرات البول فيها:[١٠]

  • الإصابة بالجفاف.
  • المعاناة من النقرس.
  • المعاناة من عدم انتظام في ضربات القلب.
  • الإصابة بأمراض الكبد أو الكلى الشديدة.
  • معاناة المرأة الحامل في الأشهر الثلاثة الأخيرة من ارتفاع ضغط الدم.
  • بلوغ عمر المصاب 65 سنةً أو أكثر.
  • المعاناة من حساسية تجاه عقاقير السلفا.
  • استخدام مسبق لأدوية قد تُحدِث ضررًا في السمع، مثل: أدوية علاج السرطان، أو أدوية ساليسيلات، أو عائلة أمينوغليكوزيد، مثل: أميكاسين، وجنتاميسين.


المراجع

  1. "What is the definition of diuretic?", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  2. Annette (Gbemudu) Ogbru, "What are diuretics and how do they work?"، www.rxlist.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  3. " Logo for WebMD Logo for WebMD Check Your Symptoms Find A Doctor Find Lowest Drug Prices Health A-Z Drugs & Supplements Living Healthy Family & Pregnancy News & Experts Mobile Apps Subscriptions Sign In Subscribe Subscribe Drugs & Medications Chlorthalidone", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  4. "Chlorothiazide", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  5. "Hydrochlorothiazide", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  6. "Indapamide", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  7. "Metolazone", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  8. Annette (Gbemudu) Ogbru, PharmD, MBA, "What are side effects of diuretics?"، www.rxlist.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  9. Megan Ware RDN LD (22-11-2017), "Natural diuretics"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  10. Frieda Wiley (20-10-2015), "What Is a Diuretic?"، www.everydayhealth.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.