كل ما يتعلق بالممنوع بعد تركيب اللولب

ما هو الممنوع بعد تركيب اللولب؟

اللولب (IUD) هو جهاز صغير على شكل حرف (T)، تقوم الطبيبة بإدخاله إلى الرحم من أجل منع الحمل، ولكن بعد تركيبه، هناك بعض الممنوعات التي يجب على المرأة تجنّبها، لضمان فعالية اللولب،[١] وهي كما يأتي:

  • يُمنَع إدخال أيّ شيء في المهبل لأول 48 ساعة من تركيب اللولب، وذلك لأن هناك نسبة صغيرة لتحرّك اللولب أو خروجه من مكانه بعد تركيبه، وتكون هذه النسبة أعلى في الأسابيع الأولى من تركيبه، لذا يجب عليكِ تجنّب ما يأتي:[٢]
    • الاستحمام أو عمل مغطس.
    • الجاكوزي.
    • استخدام السدادات القطنية (Tampons).
    • السباحة.
    • الغسولات المهبلية.[٣]
  • تُمنَع ممارسة التمارين الرياضية الشديدة لمدة 24 ساعة من تركيب اللولب، فهذا قد يزيد من سوء التشنّجات التي تشعرينَ بها بعد تركيب اللولب.[٢]
  • تجنّبي أخذ أكثر من نوع واحد من مسكنات الألم (إلا لو أوصت طبيبتكِ بذلك)، والتزمي بالجرعة التي تُحدّدها لكِ.[١]
  • يُمنَع استخدام حبوب منع الحمل بعد تركيب اللولب دون استشارتكِ للطبيبة أولًا.[٤]
  • لا تُحاولي إرجاع اللولب إلى مكانه أو إزالته، إذا شككتِ أنه تحرّك من مكانه، بل راجعي طبيبتكِ فورًا.[٥]

متى يُسمح بالعلاقة الزوجية بعد تركيب اللولب؟

ينصح الأطباء بتجنّب العلاقة الزوجية لأوّل 24 ساعة بعد تركيب اللولب، وقد تطول هذه المدة لدى بعض النساء، حسب حالتهنّ،[٣] ولذلك من الأفضل ألا تُمارسي العلاقة الزوجية إلا عندما تشعرينَ بالراحة التامّة.[٦]

إضافةً لما سبق، من المهم أن تعرفي أن عليكِ استخدام طريقة منع حمل أخرى، مثل الواقي الذكري، لمدة 7 أيام، في حال تركيب اللولب الهرموني تحديدًا، في غير أيام الحيض (اسألي طبيبتكِ عن نوع اللولب الذي تستخدمينه).[٦]

نصائح مهمة بعد تركيب اللولب

وهي كما يأتي:

  • تأكّدي من أن خيوط اللولب في مكانها، وبأطوال متساوية كل شهر بعد انتهاء الحيض (ستُعلّمكِ الطبيبة في العيادة كيفية التأكد من الخيوط بعد تركيب اللولب).[٥]
  • التزمي بمواعيد المتابعة التي تُحدّدها لكِ الطبيبة (خاصةً الموعد الأول الذي يوضع عادةً بعد 4-6 أسابيع من تركيب اللولب).[٧]
  • إذا شعرتِ بتشنّجات أو آلام بطن شديدة، أو عانيتِ من الحمى أو القشعريرة، أو النزيف المهبلي غير المعتاد، أو لاحظتِ نزول إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة، راجعي طبيبتكِ في أقرب وقت.[٧]
  • قد تصبح دورتكِ الشهرية أطول، أو أكثر غزارةً أو ألمًا، أو تلاحظين نقطًا من الدم بين فترات الحيض، وهذا أمر طبيعي لأول 3-6 أشهر من تركيب اللولب.[٢]
  • للتخفيف من الألم يمكنكِ تناول مسكنات الألم (مثل الأسيتامينوفين أو الآيبوبروفين)، أو تطبيق كمادات دافئة على مكان الألم.[٢]
  • اللولب لا يمكنه أن يحميكِ من الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل الكلاميديا (Chlamydia)، والسيلان (Gonorrhea)، ولذلك ينبغي استخدام الواقي الذكري (Condom) للوقاية منها.[١]

ملخص المقال

بعد تركيب اللولب، يُمنع إدخال أي شيء في المهبل لمدة 48 ساعة، وهذا يعني أن عليكِ تجنّب السباحة، والجاكوزي، والاستحمام، واستخدام الغسول المهبلي أو السدادات القطنية، كما يُفضل أن تتجنّبي العلاقة الزوجية وممارسة التمارين الرياضية الشديدة لمدة 24 ساعة من تركيب اللولب، وإذا شككتِ بتحرّك اللولب من مكانه، راجعي الطبيبة فورًا، ولا تحاولي إخراجه أو إرجاعه لمكانه بنفسك.

المراجع

  1. ^ أ ب ت "Intrauterine Device (IUD) Insertion: Care Instructions", alberta, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "IUD post-insertion – Patient information ", medicalartscentre, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "IUD Insertion: What to Expect", webmd, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  4. "Should I Combine Birth Control Methods?", carnegiewomenshealth, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  5. ^ أ ب "How to Tell If Your IUD Has Moved", healthline, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  6. ^ أ ب "Will an IUD Change My Sex Life?", greatist, Retrieved 25/9/2022. Edited.
  7. ^ أ ب "IUD AFTERCARE INSTRUCTIONS ", uwmedicine, Retrieved 25/9/2022. Edited.

فيديو ذو صلة :

25 مشاهدة