كيف أميز بين شكل حبوب الجدري وغيرها عند الأطفال؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٢ ، ١٣ فبراير ٢٠٢١
كيف أميز بين شكل حبوب الجدري وغيرها عند الأطفال؟

أسباب مختلفة لظهور الحبوب عند الأطفال

يتعرض الأطفال خلال حياتهم إلى العديد من الملوثات والمواد الكيميائية أو الكائنات الحية التي تسبب الأمراض، مما يؤدي إلى ظهور الحبوب على أجسادهم، ويختلط الأمر على الأهل في تحديد سبب الحبوب، حيث تظهر الحبوب نتيجة لأسباب مختلفة منها: الطفح الناتج عن ارتداء الحفاضات عند الأطفال الصغار، أو الأكزيما، أو لدغات الحشرات كالنحل والبعوض، إضافة إلى حالات جفاف الجلد وحروق الشمس، وحساسية الطعام، ناهيك عن الأمراض الفايروسية مثل الوردية (Roseola)، ومرض القدم واليد والفم المعدي، والشرى (hives)، والجدري والحصبة وغيرها، كما يمكن أن تظهر الحبوب نتيجة أمراض بكتيرية مثل الحمى القرمزية ومرض لايم وغيرها. [١]


كيف أميز بين شكل حبوب الجدري وغيرها عند الأطفال؟

يصيبمرض الجدري (Chickenpox) عادةً الأطفال أقل من عمر 10 سنوات، بسبب العدوى بفايروس جدري الماء (varicella zoster)، مسببًا أعراض ارتفاع في درجة الحرارة والتعب العام وألم في الرأس وفقدان الشهية، إضافة إلى ظهور حبوب أو طفح جلدي على الجسم، ويتصف الطفح الجلدي الناتج عن الجدري بكونه يظهر على شكل تجمعات في أي مكان بالجسم، ويمكن أن يظهر أكثر من تجمّع على مدار أيام، ويمكن أن تغطي البقع الجسم كاملًا أو بعضًا منه، وتتميز الحبوب بكونها مثيرة للحكة وتبدأ على شكل بقع حمراء ثم تتقرح وبعد ذلك تبدأ بالتقشّر. [٢]


ويمكن التمييز بين حبوب الجدري وغيرها من أنواع الحبوب من خلال ما يلي:

الفرق بين حبوب الجدري وحبوب الحصبة

كل من الجدري والحصبة هي أمراض فايروسية ينتج عنها حبوب على الجسم، إلا أنها تختلف فيما بينها كالتالي: [٣]


حبوب الجدري
حبوب الحصبة
تبدأ بالظهور على الصدر والظهر والوجه ثم تنتشر إلى باقي أجزاء الجسم
تبدأ بالظهور على خط الشعر أو الجبهة ثم ينتقل إلى باقي أجزاء الجسم نزولًا.
تكون الحبوب على شكل بثور مرتفعة عن سطح الجلد، ثم تتحول لتصبح حويصلات مليئة بالماء ومثيرة للحكة، ثم تفرّغ مكوناتها قبل أن تتقشر.
تكون الحبوب هنا عبارة عن بقع حمراء مسطحة، ونتوءات بارزة في بعض الأحيان، لكنها لا تحتوي على السوائل.


الحبوب الناتجة عن الأسباب الأخرى

كل من الأمراض التي تسبب حبوب عند الأطفال تظهر بشكل مختلف عن الآخر، كالتالي: [٤]

  • المرض الخامس: ويعرف أيضًا بمتلازمة الخد المصفوع، ومن خلال التسمية يمكن معرفة أن الحبوب تكون على شكل طفح جلدي يلون أحمر فاتح على الخدين، وينمكن أن ينتشر إلى باقي أجزاء الجسم، ويتختفي الحبوب خلال أسبوع.
  • مرض القدم واليد والفم: ويتمثل بظهور بثور أو فقاعات على كل من اليدين أو القدمين، إضافة إلى تقرحات في اللسان، وهو شائع عند الأطفال.
  • الحمى القرمزية (Scarlet fever): ظهور بثور حمراء أو وردية اللون على الجسم تشبه حروق الشمس، فيصبح الجلد مشابه لورق السنفرة، ويمكن تميزه عن غيره من الأسباب بأن الحمى القرمزية تبدأ بانتفاخ في اللسان واحتقان في الحلق.
  • الأكزيما (eczema): فيظهر الجلد أحمر متهيج كما يكون جاف ومتشقق، ومن أكثر الأمكان التي تظهر بها الأكزيما هي خلف الركبتين والمرفقين أو الرقبة.
  • الشرى أو الشرية: وهو رد فعل تحسسي لأمور مختلفة كلسعات الحشرات والطعام والأدوية، ويظهر على شكل حبوب حمراء مرتفعة ومثيرة للحكة إلا أنها تختفي خلال يوم أو يومين.



هل يمكن أن تسبب حساسية الطعام حبوبًا عند الأطفال؟

نعم، يمكن أن تسبب حساسية الطعام حبوبًا عند الأطفال، حيث تؤثر حساسية الطعام على كل من التنفس والقلب والجهاز الهضمي والجلد، ويعتبر ظهور حبوب حمراء مثيرة للحكة مثل التي تظهر في الشرى، أو الطفح الجلدي أحمر اللون كما في الأكزيما، أو ظهور احمرار وحكة حول الفم أو الأذنين، من أعراض حساسية الطعام، ومن الضروري معرفة الأهل بأعراض حساسية الطعام وكيفية التعامل معها، لأنه لا يمكن معرفة إن كان الطفل يعاني حساسية من طعام معين إلا عندما يناول منه وتبدأ الأعراض، والسبب في الحساسية هو مبالغة جهاز المناعة عند الطفل في رد الفعل عند التعرّض لهذا النوع من الطعام مسببًا رد فعل تحسسي.


ومن الجدير بالذكر ضرورة إخبار الطبيب عند الإشتباه بوجود حساسية الطغام عند الطفل، من أجل تحديد المُسبب والحصول على العلاج المناسب، وفي حال ملاحظة أن الطفل يعاني من أعراض ضيق التنفس ووجود انتفاخات في جسده بعد تناول شيء معيّن، لابد من الذهاب إلى قسم الطوارئ فورًا. [٥]



هل يمكن أن تظهر حبوب الشباب لدى الأطفال؟

نعم يمكن أن تظهر حبوب الشباب لدى الأطفال، حيث أن حب الشباب يمكن أن يظهر في أي عمر ومختلف مراحل الحياة، ويمكن تقسيمه كالتالي: [٦]

  • حب الشباب عند حديثي الولادة: أي أن تظهر حبوب الشباب على وجه الطفل منذ ولادته أو خلال الأسابيع الستة الأولى من حياته، إلا أنه لا نادر وغير خطير، كما أنه من غير الضروري تقديم العلاج في هذه المرحلة.
  • حب الشباب عند الطفل الرضيع: ويظهر بعد 6 أسابيع من الولادة، وهو أقل شيوعًا من النوع السابق، ويذهب من تلقاء نفسه، إلا أنه عند ظهوره قد يطلب الطبيب فحوصات للتأكد من عدم وجود اضطراب في الغدد الصماء.
  • حب الشباب عند الأطفال من عمر 1-7 سنوات: في حال ظهور حب الشباب في هذه المرحلة العمرية يجب التأكد أولًا أنها حبوب شباب وليست من الحالات الجلدية الأخرى، ثم يجب مراجعة الطبيب وعمل فحوصات تتعلق بالغدد الصماء بشكل كامل، لأنها قد تكون علامة على البلوغ المبكر.
  • حب الشباب في سن ما قبل المراهقة: أي في عمر 7-12 سنة، ويكون حب الشباب بهذه الفترة طبيعي بشكل كامل، ويمكن علاجه من خلال العلاجات التي تصرف بلا وصفه طبية، ويجدر التنويه إلى ضرورة الاهتمام ببشرة الطفل في هذه المرحلة حتى لا تتطور شدّة حب الشباب بفترة المراهقة.



المراجع

  1. "Skin Rashes in Babies and Toddlers", whattoexpect, Retrieved 5/2/2021. Edited.
  2. "Chickenpox in Children", patient, Retrieved 5/2/2021. Edited.
  3. "Chickenpox vs. measles: What's the difference?", medicalnewstoday, Retrieved 5/2/2021. Edited.
  4. "Rashes in babies and children", nhs, Retrieved 5/2/2021. Edited.
  5. "Kids and Food Allergies: What to Look For", healthline, Retrieved 5/2/2021. Edited.
  6. "Acne in Babies, Children, Teens, and Adults", verywellhealth, Retrieved 5/2/2021. Edited.