لتخفيف وجع البواسير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٠٥ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٨

البواسير

البواسير هي أوعية دموية منتفخة غير مؤذية إلّا في حالات تورّمها والتهابها، وغالبًا ما تتورّم عند وجود ضغط كبير على الأوعية الصغيرة التي تشكّل البواسير، الأمر الذي يتسبب بزيادة حجم هذه البواسير والضغط عليها، وترتبط زيادة الضغط عليها بمجموعة من العوامل هي:[١][٢]

  • الحمل، ويتمثّل ذلك في توسّع الرحم وضغطه على المستقيم والشرج، كما يُضعف التغيّر الهرموني خلال الحمل العضلات الساندة لكل من المستقيم والشرج.
  • الجلوس الطويل على المرحاض، والذي يزيد من الضغط على الأوعية الدموية الموجودة داخل البواسير.
  • الإسهال المزمن.
  • الغذاء قليل الألياف.
  • السمنة


آلام البواسير

تتعرّض البواسير الداخلية للالتهاب الذي يؤدي إلى التورّم غير المؤلم، إضافةً إلى تعرّضها للانتفاخ المُصحوب بتشنجات مؤلمة في عضلات المستقيم والشرج، ومن جانبه فإنّ تسرّب المخاط من البواسير قد يؤدي إلى التهاب الجلد المحيط بالشرج، والمسمّى بالحكة الشرجية، ويكون مصحوبًا بالحرقة، والحكّة، كما قد تتعرّض البواسير الداخلية إلى التجلّط المؤلم جدًا، والتي لا يمكن رؤيتها لبقائها داخل فتحة الشرج، على عكس البواسير الخارجية المنتفخة، أو الداخلية المتدلية خارج فتحة الشرج.[١]


أعراض آلام البواسير

تقترن آلام البواسير بمجموعة من الأعراض، تتمثّل بما يأتي:[٢]

  • إفرازات مخاطية.
  • حكّة، وحرقة في فتحة الشرج.
  • نزيف غير مؤلم، ويحدث غالبًا عند تمزيق البراز الصلب لجدران الأوعية الدموية الرقيقة الموجودة في البواسير.


علاج آلام البواسير

يكون علاج آلام البواسير من خلال اللجوء إلى طرق علاجية متنوعة، تبدأ بالطرق الطبيعية وتنتهي بالجراحية، وتتمثّل طرق العلاج بالآتي:[٣]

  • العلاج غير الجراحي: يعدّ العلاج غير الجراحي أوّل الطرق التي يمكن اعتمادها في ذلك، إذ يُستخدم الفازلين لدهن فتحة الشرج، بينما تستعمل الكريمات التي لا تحتاج لوصفة طبية المخففة من الحكّة لدهن المنطقة الخارجية المحيطة بفتحة الشرج، والتي لا يجب المداومة عليها لمدة تتجاوز الأسبوع، ومن جانب آخر فإنّه يمكن للألياف الموجودة في الخضار، والفواكه، والمكسرات التخفيف من آلام البواسير، كما يعدّ استخدام أكوام الثلج أحد الحلول المتّبعة لتخدير منطقة الألم، وكذلك فإنّ العلاج بمغاطس الماء الدافئة لربع ساعة يخفف من التهيّج الناتج عن الألم، وعلاوة عليها يعدّ شرب7-8 كاسات من الماء عاملًا مساعدًا في الشفاء.[٣]
  • العلاج بالجراحة: يعدّ العلاج بالجراحة أحد الحلول المقترحة في حالات فشل الطرق العلاجية الأخرى، ويقدّم الأطباء استشاراتٍ عدّة لمرضاهم عند لجوئهم إلى العمليات الجراحية، والتي تختلف حسب درجة الألم فمثلًا يُستخدم علاج التصلب في آلام البواسير من الدرجة الأولى والثانية، ويستند هذا العلاج على الحقن بالمحاليل الكيماوية التي تحدّ من تدفّق الدم نحو البواسير، فيما يُعدّ العلاج بالربط المطاطي للبواسير إجراءً علاجيًّا لآلام الدرجة الثالثة، كما يلجأ الأطبّاء في حالات آلام الدرجة الرابعة الشديدة جدًا إلى إزالة البواسير بالكامل،[٢] وتُزال عبر استعمال مشرط الجراحة، أو الليزر إذ تعدّ هذه الطريقة العلاجية بديلًا للعلاج المحافظ.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Benjamin Wedro (25-9-2017 "Hemorrhoids Causes, Symptoms, and Treatment Relief"، www.medicinenet.com, Retrieved 13-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Enlarged hemorrhoids: Overview", www.ncbi.nlm.nih.gov,29-1-2014، Retrieved 13-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Hemorrhoids Treatment", www.webmd.com, Retrieved 14-11-2018. Edited.