ماذا تعرف عن حساسية المكسرات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٢ ، ١٢ مايو ٢٠٢٠
ماذا تعرف عن حساسية المكسرات

حساسية المكسرات

حساسية المكسرات هي ردة فعل الجسم المناعية تجاه البروتين الموجود في المكسرات، فقد يسبب تناول المكسرات حدوث رد فعل تحسسي، مما ينتج عنه العديد من الأعراض، ويمكن أن تكون لدى الشخص حساسية من أنواع مختلفة من المكسرات، من أهمها الفول السوداني، واللوز، والجوز البرازيلي، والكاجو.[١]


أعراض حساسية المكسرات

تختلف أعراض هذا النوع من الحساسية من شخص إلى آخر، فقد تتراوح من خفيفة إلى شديدة ومفرطة، وتتضمن أعراض الحساسية الخفيفة التي يمكن أن تحدث قبل رد فعل تحسسي شديد ما يأتي:[٢]

  • ظهور نتوءات حمراء.
  • انتفاخ الشفتين.
  • الشعور بالوخز في الحنجرة والفم.
  • الحكة في الجلد، والطفح الجلدي.
  • سيلان الأنف.
  • تشنجات الحنجرة.
  • ظهور أعراض للجهاز الهضمي، تتضمن التشنجات والآلام في المعدة، والغثيان أو الاستفراغ.

وتتضمن أعراض رد الفعل التحسسي الشديد ما يأتي:[٢]

  • صوت التنفس العالي، أو صعوبة التنفس.
  • تورم اللسان.
  • تورم أو ضيق في الحلق.
  • صعوبة التكلّم.
  • السعال المستمر.
  • الدوخة المستمرة أو الإغماء.
  • شحوب الوجه عند الأطفال الصغار.


أسباب الإصابة بحساسية المكسرات

تحدث حساسية المكسرات بسبب إنتاج جهاز المناعة أجسامًا مضادةً تكشف عن مسببات الحساسية لتسبب تفاعلات التهابيةً وإنتاج مادة كيميائية تسمى الهيستامين تسبب أعراض الحساسية، ويمكن أن تكون الجزيئات التي تثير تفاعل الحساسية لدى الشخص موجودةً في مجموعة من الأطعمة، وقد يكون لديه رد فعل تحسسي تجاه الأطعمة التي تحتوي على هذه الجزيئات، لهذا السبب يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه نفس مسببات الحساسية في الكاجو والفستق، ويُعرف هذا بالتفاعل التبادلي، ومن أهم المكسرات التي تسبب الحساسية:[٢]

  • اللوز.
  • الجوز البرازيلي.
  • الكاجو.
  • البندق.
  • المكاديميا.
  • جوز البقان.
  • الصنوبر.
  • الفستق.
  • عين الجمل.
  • البذور، والنوع الأكثر شيوعًا من حساسية البذور هو السمسم، كما توجد أنواع أُخرى من البذور مثل دوار الشمس وبذور الخشخاش يمكن أن تسبب الحساسية أيضًا.
  • جوز الهند، والحساسية منه من التفاعلات التحسسية النادرة، وتنتج عن المنتجات التي تحتوي على جوز الهند، مثل مستحضرات التجميل.


علاج حساسية المكسرات

تتضمن إجراءات علاج حساسية المكسرات الآتي:[٣]

  • تجنب جميع أنواع المكسرات والمنتجات التي تحتوي عليها.
  • التعرف على أعراض حساسية المكسرات واتخاذ إجراءات فورية في حالة تطور هذه الأعراض.
  • تناول مضادات الهيستامين لمعالجة الأعراض الخفيفة، مثل الحكة أو التورم.
  • يجب على الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الشديدة أخذ حقن تلقائي مثل حاقن إبينفرين لعلاج الحساسية المفرطة.
  • إذا كان الطفل يعاني من حساسية المكسرات يجب على الآباء أو مقدمي الرعاية التأكد من أن المعلمين ومقدمي الرعاية والمدربين وأولياء أمور أصدقاء الطفل تفهم حالته.
  • قراءة الملصقات الغذائية.


تشخيص حساسية المكسرات

تُشخَّص حساسية المكسرات اعتمادًا على نوع الحساسية المحتملة، ومن أهم فحوصات هذه الحالة ما يأتي:[٢]

  • إجراء اختبار وخز الجلد.
  • إجراء فحص الدم.
  • حمية الإقصاء، من خلال الطلب من الشخص تجنب جميع المكسرات أو المنتجات التي تحتوي عليها مؤقتًا، ثم إدخالها إلى النظام الغذائي تحت إشراف طبي صارم.

توجد بعض الطرق التي لم يتم إثباتها طبيًّا أو علميًّا من الممكن أن تكون مكلفةً أو قد تؤدي إلى تجنب خطير لبعض الأطعمة، وتوصي الجمعية الأسترالية للمناعة السريرية والحساسية بعدم استخدام الفحوصات الآتية لاختبار الحساسية المحتملة:[٢]

  • شرائط اختبار الأغذية.
  • اختبار الجلد.
  • تحليل الشعر.
  • اختبار علم القزحية.
  • اختبار علم الحركة.
  • اختبار النبض.
  • اختبار علم المنعكسات.
  • اختبار فيغا.


مضاعفات حساسية المكسرات

من أهم مضاعفات حساسية المكسرات التعرض للحساسية المفرطة، التي قد تهدد وقد تكون قاتلةً إذا لم يتوفّر العلاج الفوري، ويجب على الأشخاص الذين يعانون من أعراض حساسية شديدة من المكسرات استشارة الطبيب حول الحصول على وصفة طبية حقن ذاتية للأدرينالين، إذ يتيح هذا العلاج الفوري في حالة الحساسية المفرطة الشديدة.[٣]


أسئلة شائعة عن حساسية المكسرات

ما هي الأطعمة التي تحتوي على المكسرات؟

يوجد العديد من الأطعمة التي تحتوي على المكسرات كالفول السوداني أو زبدة الفول السوداني أو زيته وغيرها، ومن أهم هذه الأطعمة الآتي:[٤]

  • السلع المخبوزة.
  • الشوكولاتة والحلويات.
  • صلصات الفلفل الحار.
  • حلويات النوجا.
  • بدائل اللحوم النباتية.
  • تتبيلات السلطة.
  • الصلصات، مثل صلصة البيستو.
  • الحبوب.
  • المقرمشات.
  • البسكويت.
  • ألواح البروتين.
  • القهوة المنكهة.
  • الحلويات المجمدة.
  • بعض اللحوم الباردة، مثل المرتديلا.


كيف يمكن التعايش مع حساسية المكسرات؟

إذا كان الشخص يعاني من حساسية المكسرات يجب تجنب التعرض للأطعمة التي تحتوي عليها، وذلك من خلال اتباع الآتي:[١]

  • قرأءة ملصقات الطعام دائمًا؛ لضمان عدم احتوائها على المكسرات.
  • تنظيف أدوات المطبخ جيدًا، مثل: السكاكين، والشوك، وأسطح المطبخ، وألواح الشواء؛ لضمان عدم وجود بقايا المكسرات عليها.
  • الحذر عند تناول الطعام في الخارج، فيمكن أن تكون تحتوي أطباق الطعام في المطاعم الآسيوية على الكثير من المكسرات.
  • أخذ أطعمة مناسبة خالية من المكسرات عند السفر.
  • حمل حقن الأدرينالين التلقائي في كل مكان يذهب إليه الشخص.
  • إذا كان الشخص في حالة حيرة ما إن كان الطعام يحتوي أو لا يحتوي على المكسرات يُنصح بعدم تناوله.
  • الأطفال يجب عليهم أخذ طعامهم إلى المدرسة والحفلات، وينبغي لهم عدم مشاركة الطعام أو مبادلته مع الأطفال الآخرين.


هل من الممكن أن يتغلب الطفل على حساسية المكسرات؟

أظهرت الأبحاث أن 9% من الأطفال الذين يعانون من حساسية المكسرات قد يتغلبون عليها عند التقدم بالعمر، لكن هذا النوع من الحساسية قد يميل إلى أن يكون مدى الحياة.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب "Nut allergies", healthdirect, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Nut allergies", betterhealth, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "What to know about nut allergies", medicalnewstoday, Retrieved 10-5-2020. Edited.
  4. "What Are the Symptoms of a Nut Allergy?", healthline, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  5. "Living with Tree Nut Allergy", foodallergy, Retrieved 10-5-2020. Edited.