ماهو علاج تشققات البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٦ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
ماهو علاج تشققات البطن

تشققات البطن

تشققات البطن هي علامات تمدد في الجلد، وتعدّ جزءًا طبيعيًّا من البلوغ بالنسبة لمعظم الفتيات والرجال، فعند النمو أو اكتساب الوزن بسرعة كبيرة قد تظهر خطوط دقيقة على الجسم تسمى علامات التمدد. وعلى الرغم من أن الجلد عادةً ما يكون مرنًا إلى حد ما، إلا أن تمدده بنسبة كبيرة يؤدي إلى الإخلال في الإنتاج الطبيعي للكولاجين، إذ يعد الكولاجين البروتين الرئيس الذي يكوّن النسيج الضام في الجلد، ونتيجةً لذلك قد تتشكّل ندوبٌ تسمى علامات التمدد.

وعادةً ما تحدث علامات التمدد لدى معظم الفتيات والنساء على الصدر والفخين والوركين والمؤخرة، وتظهر عند بعضهن أثناء الحمل، وعلى الرغم أن علامات التمدد أكثر شيوعًا عند الفتيات، إلا أنها يمكن أن تحدث للذمور.

كما يعاني المصابون بالبدانة المفرطة في كثير من الأحيان من علامات التمدد، بالإضافة إلى لاعبي كمال الأجسام، فهم عرضةٌ لظهورها بسبب التغيّرات السّريعة في الجسم، أو من يستخدمون كريمات أو مراهم للبشرة تحتوي على الستيرويد مثل الهيدروكورتيزون أكثر من بضعة أسابيع، أو عند أخذ جرعات مرتفعة من الستيرويدات القشرية عن طريق الفم لمدة أشهر أو أكثر. وقد تظهر التشققات في البداية كخطوطٍ حمراء أو أرجوانية، ويمكن أن تبدو ذات مسافةٍ بادئة ذات نسيج مختلف عن الجلد المحيط بها، وغالبًا ما تصبح علامات التمدد أخف وتختفي تقريبًا مع مرور الوقت.[١]


علاج تشققات البطن

غالبًا ما تتلاشى علامات التمدد مع مرور الوقت، إلا أن هناك علاجات يمكنها تحسين المظهر بسرعة، لكن لا يوجد علاج يمكن أن يُخفيها تمامًا، لذا توجد عدة طرق لتخفيف هذه التشققات، ومنها ما يأتي:[٢]

  • يعمل كريم تريتينوين على استعادة مستويات الكولاجين، وهو بروتين ليفي يساعد على إعطاء المرونة للبشرة، ومن الأفضل استخدام هذا الكريم على علامات التمدد الحديثة باللون الأحمر أو الوردي، مع العلم أنه قد يسبب تهيج الجلد، ويُمنَع استخدامه للحوامل.
  • يشجع العلاج بالليزر الصبغي النابض تكوّن الكولاجين والإيلاستين، فمن الأفضل استخدام هذا العلاج على علامات تمدد حديثة الظهور، لكن قد يعاني الأفراد ذوو البشرة الداكنة من تغيّر لونها.
  • يشبه التحلل الضوئي للكسور العلاج بالليزر الصبغي النبضي، حيث يستخدم الليزر، لكن يعمل عن طريق استهداف مناطق أصغر من البشرة، مما يسبب تقليل تلف الجلد.
  • يتمثل التقشير السطحي للجلد بتقشيره ببلوراتٍ صغيرة لتظهر البشرة الجديدة تحت علامات التمدد أكثر مرونةً، إذ يمكن أن يحسّن التقشير السطحي من ظهور علامات التمدد القديمة.
  • يحفز الليزر فوق البنفسجي إنتاج صبغة البشرة المعروفة بالميلانين، حيث تتطابق علامات التمدد مع الجلد المحيط بها.

بالاضافة إلى أنه يمكن أن تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف علامات تشققات البطن، ومنها الآتي:[٣]

  • فيتامين أ: يشار إلى فيتامين (أ) بأنه ريتينويد، إذ تجعل الرتينويدات البشرة تبدو أكثر شبابًا، لذا فهو يستخدم في العديد من كريمات التجميل الموضعية دون وصفة طبية، ومجرد استخدام مستخلص موضعي منه أو تناول فيتامين أ عن طريق الفم يمكن أن يسهم في تعزيز صحة البشرة والمظهر العام، كما قد يساعد النظام الغذائي الغني ببعض الأطعمة مثل الجزر والبطاطا الحلوة على زيادة مستويات هذه فيتامين.
  • السكر: أشار بعض الأشخاص إلى فعالية السكر المشابهة لتقنية التقشير السطحي الكريستالي للبشرة، إذ تعد هذه التقنية من الأساليب القليلة التي أثبتت فعاليتها في إخفاء التشققات، لذلك يمكن استخدام العلاج المنزلي بالسكر، وذلك بمزج كوب من السكر مع ربع كوب من زيت مليّن، مثل: زيت اللوز، أو زيت جوز الهند، وإضافة عصير الليمون، وفرك المنطقة مكان علامات التمدد، مع تكرار العملية عدة مرات في الأسبوع أثناء الاستحمام، وفرك الخليط لمدة 8-10 دقائق.
  • الألوفيرا: يعد الصبار النقي عامل شفاء طبيعيًّا وملطفًا للبشرة، مما يمكن أن يجعله علاجًا مثاليًا لتشققات البطن، ويستخدم بوضعه على علامات التمدد يوميًا بعد الاستحمام.
  • حمض الهيالورونيك: يعدّ الكولاجين البروتين الموجود في البشرة، والذي يسمح بالحفاظ على شكلها وظهورها بصحة جيدة، ومع التقدم بالعمر تنخفض نسبته، ويمكن تحفيز إنتاجه مع حمض الهيالورونيك، ويمكن تناول هذا الحمض الهيالورونيك على شكل كبسولة أو مستخلص.
  • زيت جوز الهند: يساعد زيت جوز الهند على التئام المظهر المتندب للجلد بسرعة، وتخفيف مظهره المحمرّ.


أسباب تشققات البطن

يمكن أن يسبب نمو الجلد الشديد أو الانكماش علامات التشقق، وتشمل الأسباب الشّائعة لذلك ما يأتي:[٤]

  • الحمل، فما بين 50-90% من السيدات الحوامل يعانين من آثار الحمل أثناء الولادة أو بعدها.
  • البلوغ، فالنمو السريع حالة طبيعية في مرحلة البلوغ، مما يمكن أن يؤدي إلى ظهور علامات التمدد.
  • زيادة سريعة في الوزن، يمكن أن يؤدي اكتساب الكثير من الوزن في فترة زمنية قصيرة إلى ظهور علامات تمدد.
  • الحالات المَرَضية، يمكن أن تسبب بعض الحالات المرضية ظهور علامات التمدد، مثل: متلازمة مارفان، ومتلازمة كوشينغ، إذ يمكن أن تؤدي متلازمة مارفان إلى انخفاض المرونة في أنسجة الجلد، أمّا متلازمة كوشينغ فيمكن أن تؤدي إلى إنتاج الجسم لهرمون يؤدي إلى زيادة سريعة في الوزن وهشاشة الجلد.
  • استخدام الكورتيكوستيرويد، إن الاستخدام المطول للكريمات والمستحضرات الكورتيكوستيرويدية يمكن أن يقلل مستويات الكولاجين في الجلد، ويكمن دور الكولاجين في أنه يقوي الجلد ويدعمه، ويمكن أن يؤدي انخفاضه إلى زيادة خطر ظهور علامات التمدد.

يتكون الجلد من ثلاث طبقات أساسية، إذ تتشكل علامات التمدد في الأدمة أو الطبقة الوسطى، وعندما يتمدد النسيج الضام أكثر من درجة مرونته يكون عادةً بسبب التمدد أو التقلص السريع للجلد في مرحلة النمو، فعادةً تتمدد الألياف المتصلة في الأدمة ببطء لاستيعاب النمو البطيء، مع ذلك فإن النمو السريع يؤدي إلى تمدد مفاجئ، مما يسبب تمزق الأدمة، ويسمح للطبقات العميقة من الجلد بالظهور، بالتالي تشكل علامات التمدد بالطريقة التي تبدو بها.

تتغير علامات التمدد في نهاية المطاف إلى مظهر أبيض أو لامع؛ وذلك لأن الدهون الموجودة تحت الجلد تكون مرئيةً بدلًا من الأوعية الدموية المعتادة. وتكون تشققات البطن أكثر عرضةً للتطور وتصبح أكثر شدةً عندما تكون هناك مستويات مرتفعة من الكورتيزون المنتشر، أو عندما يُطبّق على الجلد، إذ يتحول هرمون التوتر المعروف بالكورتيزول الناتج عن الغدد الكظرية إلى كورتيزون، مما يُضعف الألياف المرنة في الجلد.


المراجع

  1. Patrice Hyde, MD, " Stretch Marks"، www.kidshealth.org, Retrieved 26-11-2019. Edited.
  2. Elea Carey (1-9-2017), "Stretch Marks"، www.healthline.com, Retrieved 26-11-2019. Edited.
  3. Kathryn Watson (18-9-2018), "Home Remedies for Stretch Marks: 5 Ingredients to Try"، www.healthline.com, Retrieved 26-11-2019. Edited.
  4. Hannah Nichols (5-1-2018), "How do I get rid of stretch marks?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-11-2019. Edited.