ما اسباب مرض التوحد عند الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٢٦ ، ٨ فبراير ٢٠١٩
ما اسباب مرض التوحد عند الاطفال

مرض التوحد عند الأطفال

مرض التوحد هو حالة عصبية معقدة، أساسها ضعف التفاعل الاجتماعي، وقلة تنمية المهارات التواصلية واللغوية، بجانب تكرار بعض السلوكيات الصعبة، ويتضمن مرض التوحد الكثير من الأعراض والمهارات ومستويات الإعاقة، وتتباين درجة التوحد من طفل إلى آخر؛ إذ تبدأ من العوائق التي تحد من الحياة الطبيعية، إلى العجز الكبير الذي يحتاج إلى رعاية مؤسسات خاصة، وأطفال التوحد لا يستطيعون التعبير عن أنفسهم، ولا يستطيعون فهم مشاعر الآخرين، وأطفال التوحد حساسون جدًا للأصوات واللمس والروائح، ويكررون بعض حركات الجسد بشكل نمطي، وفي حالات نادرة يتعرض أطفال التوحد إلى نوبات صرع، وبالرغم من كل هذه الصعوبات عند أطفال التوحد؛ فإنهم قادرون تطوير مهارات سريعة في مجالات أخرى؛ مثل الموسيقى، والرسم، وحل المسائل الرياضية، وحفظ الحقائق بسرعة، فهم يتميزون بذكاء غير لفظي.[١]

تظهر أعراض التوحد عادة خلال السنوات الأولى، وبعض الأطفال تظهر عليهم علامات منذ الولادة، ويبدو أن آخرين يتطورون طبيعيًّا في البداية، لكنهم ينزلقون فجأة إلى الأعراض عندما يبلغون من العمر بين 18 و36 شهرًا، ومع ذلك، فمن المسلّم به الآن أن بعض الأفراد قد لا تظهر عليهم أعراض اضطراب التواصل، والتوحد أكثر انتشارًا في الذكور من الإناث، ولا يعرف حدودًا عرقية أو اجتماعية، ولا يؤثر دخل الأسرة أو نمط الحياة أو المستويات التعليمية على فرصة الطفل في أن يكون مصابًا بالتوحد.


أسباب مرض الوحد عند الأطفال

على الرغم من تقدم العلم والطب إلا أن الأطباء والعلماء لم يحددوا السبب الأساسي للإصابة بالتوحد والتخلص منه، إذ يوجد بعض الأسباب والظروف البيئية والوراثية والبيولوجية المتعلقة باحتمال الإصابة بالتوحد، ويُعتقد أن الجينات لها دور كبير في الإصابة بالتوحد، فالعائلة التي أحد أفرادها مصاب بالتوحد معرضة لإنجاب أطفال آخرين مصابين بالتوحد، والأسباب الآتية هي الأسباب المرتبطة بإصابة الأطفال بالتوحد:[٢]

  • إصابة الأم خلال الحمل بمرض الحصبة الألمانية.
  • وجود التهاب في دماغ الطفل.
  • إصابة الطفل بمرض التصلب الجلدي؛ وهو حالة من نمو الأورام الحميدة في الدماغ والأعضاء الحيوية بسبب اضطراب وراثي عند الطفل.
  • إصابة الطفل بمتلازمة الهشة؛ وهي إعاقة ذهنية يرثها الطفل من ذويه.
  • افتقار جسم الطفل لإنزيم خاص يساعد في عملية الهضم (PKU).
  • الثيميروسال؛ وهو عبارة عن حافظة تحتوي على الزئبق وتستخدم في لقاحات النكاف، والحصبة، والحصبة الألمانية، وهو سبب قديم للإصابة بالتوحد؛ لأن لقاحات اليوم أصبحت خالية من هذه المادة.
  • سموم البيئة؛ كالمبيدات الحشرية، والمعادن الثقيلة كالزئبق.


أعراض مرض التوحد عند الأطفال

عند تشخيص الأطفال المُصابين بالتوحد مُبكرًا في أول سنتين من عمره يساعد ذلك في توفير العلاج السلوكي مبكرًا ويحد من تراجع حالة الطفل، ويستطيع الآباء معرفة إذا ما كان طفلهم مُصابًا بالتوحد من خلال ملاحظة بعض الأعراض؛ مثل:[٣]

  • عدم قدرة الطفل على نطق كلمات مفردة لمدة 16 شهرًا من ولادته.
  • عدم رد الطفل عند سؤاله عن اسمه.
  • انخفاض أو انعدام القدرة على التواصل اللغوي والاجتماعي.
  • عدم القدرة على التواصل البصري.
  • حب الألعاب والأشياء الخاصة بإفراط.
  • عدم الاستجابة للأحاديث والنقاشات.


المراجع

  1. "Understanding Autism -- the Basics", www.webmd.com, Retrieved 6-1-2019. Edited.
  2. "What Causes Autism?", www.mychildwithoutlimits.org, Retrieved 6-1-2019. Edited.
  3. Anna E. Mazzucco, PhD, , "What Causes Autism and Why Are More and More Kids Being Diagnosed With It?"، www.center4research.org, Retrieved 6-1-2019. Edited.