ما هو علاج الضغط النفسي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٧ ، ١٠ مارس ٢٠١٩
ما هو علاج الضغط النفسي

الضغط النفسي

الضغط النفسي أو التوتّر يؤثر سلبيًا على حياة المريض، وقد يكون متعبًا وتصعب السيطرة عليه، وقد يُصاب أي شخصٍ بالتوتّر بسبب العمل أو العلاقات الاجتماعية، أو بسبب الأمومة والأبوّة، كما قد يصاب به المراهقون والأطفال أيضًا، كما أنّ التقدّم بالعمر والحمل لهما علاقة بالتوتّر، بالإضافة إلى فترة انقطاع الطمث (سن اليأس).

يؤثّر التوتّر على المشاعر والتفكير، والأعراض الأولية للتوتّر تتضمّن العصبيّة، والقلق الزائد، وصعوبات في النوم، ثم تبدأ هذه الأعراض بالتأثير على الشكل الخارجي للمريض، إذ تبدأ بعض الأعراض بالظهور عليه، مثل: الغضب، وتشتّت التفكير، بالإضافة إلى التعب الناتج عن القلق، وإذا لم يستطع المريض السيطرةَ على التوتّر قد تبدأ الأعراض العقلية والنفسية بالانعكاس على الجسم، وتبدأ أعراض جسدية بالظهور على المريض، مثل: تسارع نبضات القلب، والصداع، والإرهاق المزمن، بالإضافة إلى أعراض أكثر خطورة، مثل: الاكتئاب، والتفكير بالانتحار.[١]


علاج الضغط النفسي والتوتّر

عند البدء بعلاج التوتّر لا يُعتمد على طريقةٍ واحدة، بل تُستخدم عدّة طرق لعلاج التوتّر معًا لإعطاء نتائج أفضل، وتوجد العديد من الأدوية التي تُعطى لعلاج التوتّر والضغط النفسي، مثل:

  • المُهدّئات: تثبّط المهدّئات نشاط الجهاز العصبي المركزي، ممّا يُسبب الشعور بالارتخاء والنعاس وبطء التنفّس، كما تُهدّئ الأعصاب، وتُقلّل الشعور بالضغط والقلق، ومن الأمثلة على هذه الأدوية: مجموعة الباربيتيوريت، والبينزوديازيبينات، والبنزوديازيبينات تُعدّ آمنةً أكثر من الباربيتيوريت، لذلك يُفضّل استخدامها أكثر من قِبَل الأطباء، بالإضافة إلى هاتين المجموعتين تُستخدم مُضادّات الهستامين كمُهدّئات، وهي أدوية تُستخدم لعلاج الحساسية، ومعظم هذه الأدوية معروفة بكونها تُسبّب الإدمان والتعوّد، والتوقّف عن تناولها يُسبّب أعراضًا انسحابيّةً.
  • مُضادّات الاكتئاب: تُستخدم مُضادّات الاكتئاب لعلاج الاضطرابات الاكتئابية، كما لها خصائص مُضادّة للقلق، ويُمكن استخدامها لعلاج التوتّر والضغط النفسي، وعادةً لا تُسبّب مُضادّات الاكتئاب الإدمان.
  • حاصرات مستقبلات بيتا: تُساعد هذه الأدوية على علاج أعراض التوتّر وليس التوتّر نفسه، وتُستخدم بصورة رئيسة لعلاج ارتفاع ضغط الدم، كما تُساعد على علاج تسارع نبضات القلب الناتج عن التوتّر.[١][٢]


طرق بسيطة للتحكّم بالتوتّر

إلى جانب الأدوية توجد العديد من الطرق البسيطة التي يُمكن اتّباعها للتحكّم بالتوتّر والضغط النفسي، مثل:

  • التقليل من استهلاك الكافيين: الكافيين منشط للجهاز العصبي المركزي، والإكثار من تناوله قد يُسبّب التوتّر والقلق، لكنّ تأثيره يختلف من شخصٍ إلى آخر، لذلك إذا لوحظ أنّ الكافيين يُسبّب التهيّج والقلق يُفضّل التقليل من تناوله.
  • ممارسة التمارين الرياضية: ممارسة التمارين الرياضية تُقلّل من إفراز الكورتيزول المسؤول عن التوتّر، كما تزيد من إفراز الإندورفين الذي يُحسّن المزاج، ويعمل كمُسكّن طبيعي للألم، وتُحسّن التمارين الرياضية عادات النوم، وتزيد الثقة بالنفس، لذلك تُساعد التمارين الرياضية على علاج التوتّر.
  • الاستماع إلى الموسيقى الهادئة: الموسيقى الهادئة تُرخي الأعصاب، وتُخفض ضغط الدم والهرمونات المسؤولة عن التوتّر، لذلك قد تكون الموسيقى الهادئة طريقةً فعّالةً لعلاج التوتّر.
  • قضاء الوقت مع العائلة والأصدقاء: العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء والعائلة توفّر الدّعم المعنوي عند التعرّض للمواقف المُسبّبة للتوتّر.
  • ممارسة اليوغا: ممارسة اليوغا أصبحت علاجًا شائعًا للتوتّر والضغط النفسي، وتُساعد على خفض ضغط الدم والكورتيزول.
  • استخدام الزيوت العطرية: الزيوت العطرية أو الشموع المُعطّرة لها مفعول مُهدّئ للأعصاب، كما تُقلّل القلق، وتُساعد على النوم، واستخدام الزيوت العطرية يُسمّى بالعلاج العطري، ومن الزيوت العطرية التي يُمكن استخدامها زيت اللافندر، وزيت الورد، وزيت زهر البرتقال.
  • تجنّب المُماطلة: تأخير المهمّات ومماطلتها يؤدّي إلى تراكمها، ثمّ صعوبة القيام بها فيما بعد، ممّا يؤدّي إلى التوتّر، وصعوباتٍ في النوم، وتراجع الصحة، لذا من الأفضل إتمام المهمّات والمسؤوليات وتنظيم الوقت لتجنّب التوتّر الناتج عن المماطلة.
  • الضحك: الضحك يُرخي العضلات، ويُخلّص الجسم من الانفعالات، كما يُحسّن المزاج، ويُقوّي مناعة الجسم، ويعدّ من الطرق الفعالة لعلاج التوتّر، ويُمكن للمريض مشاهدة برناج تلفزيوني كوميدي، أو قضاء الوقت مع صديق يساعده على الضحك.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Melissa Conrad Stöppler (2018-7-12), "Stress"، emedicinehealth.
  2. HARRY MILLS, NATALIE REISS, MARK DOMBECK, "Medication Strategies For Stress Relief"، mentalhelp.
  3. Kerri-Ann Jennings (2018-8-26), "16 Simple Ways to Relieve Stress and Anxiety"، healthline.