ما هى اعراض الحمل خارج الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠١ ، ١٦ ديسمبر ٢٠١٨

الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم هو عبارة عن حالة تستقر فيها البويضة المخصبة، وتنمو في غير موضعها الصحيح، فقد تلتصق في أي مكان خارج البطانة الداخلية للرحم، ويطلق على هذه الحالة من الحمل الحمل الأنبوبي، وتحدث في قناة فالوب، وقد تحدث في أماكن أخرى، مثل المبيض، عنق الرحم، وتجويف البطن، ويحدث الحمل خارج الرحم بنسبة 1٪ -2٪ من جميع حالات الحمل.


وتتمثل مخاطر الحمل خارج الرحم بحدوث تمزق لقناة فالوب، مما يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي، وبالتالي احتمال الوفاة، وقد يتزامن حدوث الحمل خارج الرحم مع الحمل داخل الرحم، ويطلق على هذه الحالة النادرة اسم الحمل مغاير التوضّع، وقد ازداد معدل حدوث هذا الحمل في السنوات الأخيرة نتيجة لزيادة استخدام التلقيح الصناعي وغيرها من التقنيات المساعدة على الإنجاب، وتتعرض النساء اللواتي يعانين من حالات سابقة من الحمل خارج الرحم، أوالجراحة، أو العدوى، والتي ينجم عنها الإخلال في التركيب الطبيعي لقناة فالوب، إلى خطر الإصابة بالحمل خارج الرحم، ويشخّص الحمل خارج الرحم عن طريق اختبارات هرمون الدم والأشعة فوق الصوتية للحوض عادةً، ويُعالج بالجراحة والأدوية.[١]


أعراض الحمل خارج الرحم

تتطور أعراض الحمل خارج الرحم بين الأسبوع الرابع والإسبوع الثاني عشر من الحمل عادةً، وقد لا تظهر أية أعراض لدى بعض النساء في البداية، إلى حين اكتشافها بفحص الأشعة فوق الصوتية المبكر أو حال تفاقم الأعراض، وقد تعاني المرأة من الحمل خارج الرحم في حال فوات موعد الدورة الشهرية، وظهور اختبار الحمل الإيجابي، وعلامات الحمل الأخرى، بالإضافة إلى أيٍّ من الأعراض الآتية:[٢]

  • النزيف المهبلي: قد يختلف نزيف المهبل في هذه الحالة عن نزيف الدورة الشهرية العادية إلى حدٍ ما، إذ يبدأ ويتوقف غالبًا، ويميل قوامه إلى المائي ولونه إلى البني الداكن، وقد يختلط الأمر على بعض النساء ويظنّن أنه دورة شهرية عادية غير مدركات بحدوث الحمل، وقد يكون نزيف المهبل أثناء الحمل أمرًا عاديًا وشائعًا لدى البعض، لذا ينبغي استشارة الطبيب للتأكد من عدم وجود أية مشاكل.
  • ألم في البطن: قد تعاني بعض النساء من ألم في الجزء السفلي من البطن وعلى جانب واحد عادةً، وقد يتطور الألم فجأةً أو تدريجيًا، وقد يستمر لمدة من الزمن أو يأتي ويزول، وقد يكون ألم البطن ناجمًا عن أسباب أخرى كجراثيم المعدة أو الغازات، لذا ينبغي التأكد فيما إذا كان يشير إلى الحمل خارج الرحم أم لا.
  • ألم طرف الكتف: وهو ألم استثنائي تشعر به المرأة عند نهاية الكتف وبداية الذراع، ويعد مجهول السبب، إلا أنه قد يكون علامة على حدوث حمل خارج الرحم مسببًا بعض النزيف الداخلي.
  • الشعور بعدم الراحة عند الذهاب إلى المرحاض: إذ قد تشعر المرأة بألم عند التبول أو التبرّز، وقد يصاحب ذلك الإسهال أيضًا.
  • التمزق: إذ قد ينمو الحمل خارج الرحم بما يكفي ليتسبب في شق وتمزق قناة فالوب أحيانًا، ويعد التمزق حالة خطيرة ينبغي علاجها بالجراحة بأسرع ما يمكن، ومن أعراض حدوث التمزق ما يأتي:
    • الشعور بألم حاد ومفاجئ وشديد في البطن.
    • الشعور بالدوار الشديد أو الإغماء.
    • الشعور بالمرض.
    • شحوب الوجه.


أسباب الحمل خارج الرحم

ينشأ الحمل خارج الرحم نتيجة لسبب أو أكثر، منها:[٣]

  • العدوى، إذ قد تتعرض قناة فالوب للإصابة بالالتهاب أوالعدوى، مما يسبب انسدادها جزئيًا أو كليًا.
  • النسيج الندبي، إذ قد يعيق النسيج الندبي الناجم عن عدوى أو جراحة سابقة في قناة فالوب من حركة البويضة.
  • الجراحة، فقد تتسبب الجراحة السابقة في منطقة الحوض أو في القنوات الفالوبية بالتحام والتصاق البويضة فيها، وبالتالي حدوث الحمل خارج الرحم.
  • قد يسبب العيب الخلقي أو النمو غير الطبيعي خللًا في قناة فالوب.

وقد تتعرض بعض النساء لخطر الإصابة بالحمل خارج الرحم إذا كانت أعمارهن تتراوح بين 35- 44 عامًا، أو يعانين من مرض التهاب الحوض أو الانتباذ البطاني الرحمي، أو خضعن للعديد من عمليات الإجهاض، كما يزيد حمل المرأة بعد إجراء ربط البوق أو أثناء وجود اللولب من خطر حدوث الحمل خارج الرحم.


المراجع

  1. Melissa Conrad Stöppler (27-9-2017), "Ectopic Pregnancy (Symptoms, Signs, Treatment)"، www.medicinenet.com, Retrieved 25-11-2018.
  2. "Symptoms - Ectopic pregnancy", www.nhs.uk,3-2-2016، Retrieved 25-11-2018.
  3. "Ectopic Pregnancy", americanpregnancy.org,20-7-2017، Retrieved 25-11-2018.