متى يبدا الشهر الثاني من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ٢٦ أبريل ٢٠٢٠
متى يبدا الشهر الثاني من الحمل

موعد الشهر الثاني من الحمل

يبدأ الشهر الثاني من الحمل بداية الأسبوع الخامس من حدوث الحمل، ويمتد من الأسبوع الخامس حتى الأسبوع الثامن، ويبدأ احتساب عمر الحمل من اليوم الأول في آخر دورة شهرية تعرضت لها الحامل، ويمتد الحمل لمدة 40 أسبوعًا، يُقسَم لثلاثة أثلاث، يحتوي كل ثلث منها على 3 أشهر، أو ما يُقارب من 13 إلى 14 أسبوعًا.[١]

كثير من النساء الحوامل لا يعرفن أنهنّ حوامل خلال هذا الشهر، والشهر الثاني من الحمل لا يقل أهمية عن الشهر الأول، إذ يجب اتخاذ الكثير من الاحتياطات خلال هذه المرحلة الأولية، وتُعدّ التغذية ذات أهمية قصوى في هذه المرحلة، إذ يتطور في الجنين الأنبوب العصبي في هذه الفترة، الذي يتطور في وقت لاحق إلى دماغ الطفل، والحبل الشوكي، والأعصاب، لذا فإن النظام الغذائي الغني بالفيتامينات، والمعادن، والبروتينات، والمواد المغذية الأخرى إلزامي في هذه المرحلة.[٢]


أعراض الحمل في الشهر الثاني

في الشهر الثاني من الحمل قد لا يظهر الحمل على العديد من النساء، إلا أنَّ البعض قد يعاني من ظهور أعراض الحمل، والتي يمكن بيانها على النحو الآتي:[٣]

  • الغثيان: قد تشعر الحامل بالغثيان خاصةً في الصباح الباكر، إلا أنه قد يستمر طوال اليوم وقد يختلف في حدته خلال اليوم الواحد، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الغثيان لا يؤثر في صحة الجنين أو صحة الحامل في أغلب الأحيان، مع ذلك فإن الغثيان من الأعراض المزعجة جدًا للحامل، إذ إنها قد تسبب لها التشتت، وفشل التركيز في ممارسة الأعمال اليومية، وربما يؤثر ذلك في طريقة التعامل مع الآخرين.
  • تقلبات مزاجية غير اعتيادية: تحدث هذه التقلبات المزاجية في الشهور الـولى من الحمل، وذلك نتيجة لتقلب مستوى الهرمونات داخل الجسم، وهذا يجعل الحامل تشعر بالسعادة والفرح في لحظة ما، ثم تشعر بالغضب، والحزن الشديد، والتعاسة في وقت آخر، كما قد تساهم مخاوف بعض النساء الحوامل حول كيفية تربية بالطفل في التقلبات المزاجية لديهن، وتعزى هذه التقلبات المزاجية في العادة إلى تقلبات مستوى هرموني البروجيسترون والأستروجين، اللذين يؤثران في كيميائية الدماغ.
  • زيادة الحاجة إلى التبول: في هذه المدة قد تزداد حاجة الحامل إلى التبول، وقد يعزى ذلك إلى زيادة مستويات الهرمون الذي تفرزه خلايا المشيمة، الذي يُسمى بموجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرِيّة (HCG)، والذي يُشار إليه باسم هرمون الحمل أيضًا، وقد تستمر هذه طيلة مرحلة الحمل، لذا يُعدّ الحصول على كمية كافية من السوائل أولوية قصوى للحامل، وذلك بهدف تجنب الجفاف.
  • زيادة حجم الثدي وتغير شكلها: يزداد حجم الثدي خلال هذا الشهر، كما تصبح حساسة جدًا تجاه اللمس، ويعزى ذلك إلى كل من هرمون الأستروجين والبروجسترون اللذين يُحضّران جسم المرأة للحمل،كما يُسبِّبان زيادة كمية الدهون المتراكمة في الجسم، بما في ذلك الثدي.
  • زيادة الرغبة في تناول بعض الأطعمة: من المتعارف عليه بين الناس أن خلال هذه المدة تزداد رغبة الحامل في تناول بعض الأطعمة، وهذا ما يُعرف بالوحام، وفي حال كانت الحامل تعاني من نقص التغذية قبل الحمل، فإن هذا العرض يزداد بصورة ملحوظة.
  • زيادة إفراز اللعاب في الفم: عادةً تُلحَظ زيادة إفراز اللعاب في الفم خلال الأشهر الأولى من الحمل، وقد يعزى ذلك إلى التغيرات الهرمونية، أو إلى حدوث الغثيان، إلا أنه لا يوجد دليل يثبت سبب ذلك، كما لا يضر هذا العرض الأم أو الطفل.
  • زيادة الشعور بالعطش: -كما ذُكر أعلاه- قد يسبب الحمل زيادة حاجة الحامل إلى التبول، كما أن حجم الدم يزداد خلال مرحلة الحمل، لذا تزداد كمية السوائل التي يجب أن تحصل عليها الحامل خلال هذه المدة، إضافة إلى ذلك يحتاج الجنين إلى كمية إضافية من السوائل داخل الكيس الأمينوسي.
  • تغيّر في الإفرازات المهبلية: عادةً ما تتعرض الحمل إلى تغيّر في الإفرازات المهبلية خلال الشهر الثاني من الحمل، إذ قد يختلف لونها أو سماكتها، أو كميتها، وفي العادة تُعدّ هذه التغيرات طبيعية ما لم تكن مصحوبة برائحة كريهة أو بالحكة.
  • الشعور بالألم الخفيف في منطقة الرحم: وذلك بسبب نمو الجنين داخل الرحم مما يؤدي إلى تمدده حتى يتناسب مع نمو الجنين لاحقًا، وقد يسبب ذلك الألم، والشعور بعدم الراحة في منطقة الرحم.


نمو الجنين في الشهر الثاني

يكون حجم الجنين خلال هذا الشهر صغيرًا للغاية، إلا أن أعضائه الداخلية؛ مثل: القلب، والدماغ، والحبل الشوكي، والعظام، والعضلات تبدأ بالتطور، كما تستمر المشيمة التي توفر الغذاء، والأكسجي للجنين، والكيس الأمينوسي الذي يوفر البيئة الدافئة والآمنة للجنين بالتشكل، ويتشكَّل الحبل السري في هذه المرحلة، ويبدأ نقل إمدادات الدم إلى الجنين، وتبدأ العيون والأطراف النمو أيضًا، وقد يسمع الطبيب نبضات الجنين في هذا الشهر، وتستمر العديد من الأعضاء بالنمو؛ ومنها القلب، والرئتان، والدماغ، والأنف، والفم، والعينان، وفي الأسبوع الثامن من الحمل يزداد نمو الجنين بشكل ملحوظ، وتُشكَّل طيات الجفن والأذنان، كما تُطوَّر كل من أصابع اليدين والقدمين.[٤]


أسئلة لاستشاري

كيف يمكن احتساب موعد الولادة يدويًا؟

يمتد عمر الحمل حوالي 40 أسبوعًا كما ذُكرَ سابقًا، أي حوالي 280 يوميًا، ويحتسب اليوم الأول للحمل بتاريخ بدء آخر دورة شهرية للمرأة، وبالتالي يمكن حساب موعد الولادة بإضافة 280 يوميًا إلى تاريخ بدء آخر دورة شهرية للمرأة، ويمكن ذلك بطرح ثلاثة أشهر وإضافة سبعة أيام لتاريخ بدء آخر دورة شهرية، فمثلًا إن تاريخ بدء آخر دورة شهرية هو 11 من شهر نيسان -الشهر الرابع بالتقويم الميلادي-، يكون موعد الولادة المتوقع هو 18 من شهر كانون الثاني -الشهر الأول بالتقويم الميلادي.[٥] ولقراءة المزيد حول كيفية احتساب عمر الحمل، اضغط هنا.

هل يعد الجماع آمنًا في الشهر الثاني من الحمل؟

يعد الجماع آمنًا خلال الحمل الذي لا تعاني فيه المرأة من أية مضاعفات، لكن لا يعد الجماع آمنًا في بعض الحالات التي تعرضت لها المرأة للولادة المبكرة أو الإجهاض سابقًا، أو في الحالات التي تعاني منها المرأة من قصور عنق الرحم، أو المشيمة المنزاحة -اضطراب يُسبِّب تغطية المشيمة لعنق الرحم كليًا أو جزئيًا- ، أو تمزق الأغشية الباكر.[٦]

هل يظهر البطن أكبر من المعتاد في الشهر الثاني من الحمل؟

لا يوجد فرق ملحوظ لحجم البطن للمرأة الحامل في الشهر الثاني عن حجمه الطبيعي، إلا أنَّه قد يكون أكثر صلابة، وفي الحقيقة لا يتجاوز طول الجنين في هذه المرحلة حوالي 2.5 سينتيمتر.[٧] ولقراءة المزيد عن بطن المرأة الحامل وموعد ظهوره، اضغط هنا.


المراجع

  1. "How Many Weeks, Months and Trimesters in a Pregnancy?", whattoexpect,24-9-2018، Retrieved 26-4-2020. Edited.
  2. Mahak Arora (20-4-2018), "Second Month of Pregnancy Diet (5-8 Weeks)"، parenting.firstcry, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  3. Aliya Khan (11-5-2018), "2nd Month of Pregnancy – Baby Development, What to Eat & more"، parenting.firstcry, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  4. Traci C. Johnson, MD (11-9-2018), "Your Pregnancy Week by Week: Weeks 5-8"، webmd, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  5. "Due Date Calculator", whattoexpect, Retrieved 26-4-2020. Edited.
  6. enise Mann (12-3-2009), "Sex During Pregnancy: Is It Safe?"، webmd, Retrieved 26-4-2020. Edited.
  7. Shikha Thakur (10-1-2020), "Pregnant Belly Size Chart And Shape: Things You Should Know"، momjunction, Retrieved 26-4-2020. Edited.