موعد الولادة بالاسابيع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٨ ، ٢٣ أكتوبر ٢٠١٩
موعد الولادة بالاسابيع

موعد الولادة

لا يساعد تحديد موعد الولادة في تحديد التاريخ الدقيق الذي يبدأ فيه المخاض، إذ إنّه مجرّد رقم تقديري يُحدَّد عند وصول الجنين خلال مرحلة الحمل إلى عمر الأربعين أسبوعًا، ومن الطّبيعي أن تحدث الولادة لدى بعض النساء الحوامل قبل هذا الموعد أو بعده،[١] ويُطلَق على الحمل اسم الحمل الكامل في حال حدوث الولادة في الأسبوع الأربعين من الحمل. ويُستخدم مصطلح الولادة المبكرة للتّعبير عن الولادة التي تحدث قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، بينما يُستخدم مصطلح الحمل المتأخّر للتّعبير عن الولادة التي تحدث بعد الأسبوع الثّاني والأربعين من الحمل، وتشير الأرقام إلى أنّ 60 امرأة من أصل كل 100 امرأة يلدن قبل موعد الولادة المتوقّع أو خلاله، بينما تحدث الانقباضات لدى 35 امرأة من أصل كلّ 100 امرأة خلال أسبوعين من موعد الولادة.[٢]


موعد الولادة بالأسابيع

يُحسَب موعد الولادة عبر الأطباء ومقدّمي الرّعاية الصحيّة من خلال إضافة 40 أسبوعًا إلى تاريخ اليوم الأوّل من آخر دورة شهريّة، وهو اليوم الذي يسبق الحمل الفعلي بأسبوعين بالنسبة للنساء اللّواتي يبلغ طول دوراتهنّ الشّهرية أربعة أسابيع، أمّا بالنسبة للنساء اللواتي يتتبّعن موعد الإباضة، وبالتالي فإنّهنّ على علم بتاريخ تخصيب البويضة الخاص بهنّ؛ فحينها لا بُدّ من إضافة 38 أسبوعًا إلى ذلك التاريخ لحساب موعد الولادة. وغالبًا فإنّ الطبيب أو مقدّمي الرّعاية الصحيّة قد يلجؤون إلى مراجعة تاريخ الولادة المُحدّد في حال اعتقادهم بوجود سبب يشير إلى أنّ موعد الولادة الذي حُسب أساسًا هو خارج عن المعقول، وحينها يُجرى فحص باستخدام الموجات فوق الصوتيّة للجنين؛ بهدف قياس حجمه للتعرّف إلى التاريخ الدقيق للولادة، ويُعدّ تاريخ الولادة مجرد رقم تقديري -كما ذُكِر سابقًا-، إذ تلد امرأة واحدة من كل 20 امرأة في التّاريخ المُقدّر للولادة، وغالبًا ما يبدأ المخاض لدى الحوامل في أيّ وقت قبل أسبوعين من تاريخ الولادة المتوقّع أو بعده بأسبوعين.[٣]


موعد الولادة باستخدام قاعدة نايجل

يُحسَب موعد الولادة عبر هذه الطريقة من خلال معرفة المرأة لتاريخ آخر دورة شهريّة، إذ يُستخدم هذا اليوم في حساب ما يُسمّى عجلة الحمل، التي تُعدّ أداةً بسيطة للحصول على اليوم 280 من آخر دورة شهريّة للمرأة، ولحساب عجلة الحمل وموعد الولادة التّقديري أيضًا تُستخدم طريقة تُعرَف باسم قاعدة نايجل. وتعتمد هذه الطّريقة على إضافة سنة كاملة إلى تاريخ آخر يوم من الدّورة الشهريّة، ثمّ إضافة سبعة أيّام إلى التّاريخ النّاتج، ثمّ طرح ثلاثة أشهر منه، فعلى سبيل المثال، إذا كان تاريخ آخر يوم لآخر دورة شهريّة هو 10 آب من عام 2019 للميلاد؛ فيُحسب موعد تاريخ الولادة التّقديري وفق ما يأتي:[٤]

  • إضافة عام كامل: 10 تموز من عام 2020 للميلاد.
  • إضافة سبعة أيام: 17 تموز من عام 2020 للميلاد.
  • طرح ثلاثة أشهر: 17 نيسان من عام 2020 للميلاد.

تطبيق الخصوبة الذي تستعمله المرأة يُقدّم تاريخًا مختلفًا لموعد الولادة عن التاريخ الذي يقدّمه الطبيب؛ لأنّ التطبيق قد يعتمد على تاريخ الإباضة وليس تاريخ آخر دورة شهريّة، كما قد يتسبّب حدوث الإباضة قبل اليوم 14 من آخر دورة شهرية أو بعده في الحصول على تاريخ مختلف للولادة.[٤]


موعد الولادة بفحص الموجات فوق الصوتية

قد يُقدّم الطبيب موعد ولادة مختلفًا إذا كان حجم الجنين أصغر أو أكبر بشكل ملحوظ من المتوسّط خلال المراحل الأولى من الحمل، ويُعدّ فحص الموجات فوق الصوتية أكثر الطرق دقةً في تحديد عمر الجنين خلال الثّلاثة أشهر الأولى من الحمل، إذ تنمو الأجنة بمعدّلات متقاربة جدًا خلال الأسابيع الأولى من الحمل، ثمّ تأخذ بالتغيّر من جنين إلى آخر مع تقدّم عمر الحمل؛ لذلك لا يُفضّل اللجوء إلى فحص الموجات فوق الصوتية لتحديد عمر الجنين خلال المراحل المتقدمّة من الحمل.[٥] ويلجأ الطبيب إلى تحديد عمر الجنين باستخدام فحص الموجات فوق الصوتية في حال عدم القدرة على تحديد تاريخ بداية آخر دورة شهريّة، أو لأنّ الحامل كانت تعاني من دورات شهريّة غير منتظمة قبل الحمل، أو عند حدوث الحمل بالرّغم من استخدام أقراص منع الحمل. وخلال هذا الفحص يقيس الطبيب الطول التاجي المقعدي للجنين، ويساعد ذلك في الكشف عن العمر الدقيق للجنين في حال إجرائه خلال الثّلث الأول من الحمل، وقد تسبّب هذه النتائج الجديدة تغيير موعد الولادة المتوقّع، والذي حُسِبَ أساسًا بناءً على آخر دورة شهريّة.[٥] يُقدّم فحص الموجات فوق الصوتيّة نتائج أقل دقّة تتعلق بعمر الجنين في الثّلثين الثاني والثالث من الحمل، لكن يُحتَمل تغيير موعد الولادة خلال الثلث الثاني من الحمل في حال وجود فارق أسبوعين بين نتائج اختبار الموجات فوق الصوتيّة والنّتائج السابقة، أمّا في الثلث الأخير من الحمل، فمن النّادر جدّا تغيير موعد الولادة بناءً على نتائج فحص الموجات فوق الصوتيّة؛ ذلك لأنّها أقلّ دقّةً في هذا الوقت من الحمل.[٥]


العوامل التي تؤثر في موعد الولادة

تحدث الولادة بشكل طبيعي ما بين الأسبوعَين 37.5 و 42.5 من الحمل، وتلعب بعض العوامل دورًا كبيرًا من حيث التّأثير في موعد الولادة المتوقّع، ومن هذه العوامل ما يأتي:[٤]

  • غالباً ما تمتدّ مرحلة الحمل لدى النساء الأكبر سنًا لوقت أطول، إذ إنّ عمر الحمل يزيد يومًا كاملًا لكلّ سنة من عمر المرأة، فعلى سبيل المثال، قد تحدث الولادة لدى إحدى الحوامل التي تبلغ 22 سنة من العمر في وقت أكبر بعشرة أيّام من إحدى الحوامل التي تبلغ من العمر 33 عامًا.
  • غالبًا ما تلد النساء اللواتي يحملن لأول مرة في موعد مختلف عن موعد الولادة المتوقّع، إذ من المتوقّع أن يستمرّ الحمل لعدد قليل من الأيّام بعد موعد الولادة المتوقّع عند الحمل في الطفل الأول.
  • تمتلك بعض النساء جداول خاصّة بهنّ لموعد الولادة، فغالبًا ما يمتدّ عمر الحمل للمدة الزمنية نفسها في مرات الحمل المتكررّة لدى المرأة نفسها، فعلى سبيل المثال، إذا اختبرت المرأة الولادة في الأسبوع الواحد والأربعين من الحمل في الحملين السابقين، فغالبًا ما يُحدّد موعد ولادتها في الحمل الثّالث في الأسبوع الحادي والأربعين من الحمل أيضًا.
  • بعض النساء أكثر عرضة لخطر الولادة المبكرة من غيرهن، وغالبًا ما تحدث الولادة المبكرة لدى امرأة واحدة من كل 10 نساء، وتتسبب بعض العوامل في زيادة خطر حدوث الولادة المبكرة؛ مثل: التدخين، ومرض السكري، وأمراض دواعم السن، والنّزيف المهبلي الذي يحدث خلال الحمل، وارتفاع ضغط الدم.


المراجع

  1. "Overdue pregnancy: What to do when baby's overdue", www.mayoclinic.org, Retrieved 22-10-2019. Edited.
  2. "Pregnancy and birth: When your baby’s due date has passed", www.ncbi.nlm.nih.gov,22-3-2018، Retrieved 22-10-2019. Edited.
  3. "Pregnancy Due Date Calculator", www.babycenter.com, Retrieved 22-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت Rachel Gurevich (22-10-2019), "How to Calculate Your Pregnancy Due Date"، www.verywellfamily.com, Retrieved 22-10-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "How to Calculate Your Due Date", www.healthline.com,15-3-2012، Retrieved 22-10-2019. Edited.