متلازمة الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٧ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٩
متلازمة الدورة الشهرية

متلازمة الدورة الشهرية

متلازمة الدورة الشهرية (PMS) هي متلازمة ما قبل الطمث، وهي الأعراض التي تعاني منها الأنثى قبل فترة الدورة الشهرية ببضعة أيام، ومن هذه الاعراض ألم وانتفاخ في الثديين، وتقلبات في المزاج، وصداع، واضطرابات عاطفية وجسدية، وتصيب هذه المتلازمة حوالي 85% من النساء وتكون قبل الدورة بأسبوع إلى أسبوعين، وفي بعض الحالات تساعد الأدوية، وتغيير نمط الحياة في تخفيف أعراض هذه المتلازمة.[١]


أعراض متلازمة الدورة الشهرية

تختلف أعراض متلازمة الدورة الشهرية من أنثى إلى أخرى، فقد تعاني أنثى من كل أعراض المتلازمة، وأخرى تعاني من عرض أو اثنين، وذلك لاختلاف أجسامهن، ونسب الهرمونات لديهن، وعامةً هذه هي أعراض المتلازمة:[٢]

  • التعب المصحوب بالقلق والتوتر: تشعر الأنثى بالتعب قبل الدورة الشهرية، وتشعر بإجهاد كبير يعيقها عن أعمالها، ويقلل من فعاليتها وأدائها.
  • الصداع وتقلبات المزاج والغضب: هذا العرض يصيب غالبية النساء، حيث يكن متقلبات المزاج، ساعةً يشعرن بالسعادة، وساعةً أخرى يشعرن بالحزن والأسى دون سبب، بالإضافة للصداع الذي يلازمهن طيلة الوقت.
  • تضخم أو انتفاخ البطن: وذلك يسببه تغير في مستوى الهرمونات في الجسم.
  • انتفاخ وألم في الثدي: يتورم الثدي في بعض الحالات مسببًا ألمًا وتشنجات.
  • آلام في المفاصل والعضلات: يصيب هذا الألم في العادة عضلات الساقين، ومفاصل الظهر.


علاج متلازمة الدورة الشهرية

هناك بعض العلاجات التي تساعد في تخفيف أعراض المتلازمة، ومن هذه العلاجات:[٣]

  • النشاط البدني: يزيد النشاط البدني وممارسة الرياضة من الإندوفين، وهو هرمون الشعور بالراحة النفسية، وهذا الهرمون مسكن طبيعي لأعراض المتلازمة، لهذا من المفيد جدًا الالتزام بالنشاطات البدنية قبل الحيض.
  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT) : وهو علاج للحالات الصعبة من المتلازمة، والتي تعاني من أغلب أعراضها، وهو عبارة عن جلسات مع متخصصين تساعد في تخفيف حدة التوتر والقلق.
  • الحفاظ على نمط حياة صحي: تساعد الحياة الصحية في ضبط هرمونات الجسم، ومنع تقلباتها التي تسبب أغلب أعراض المتلازمة، ومن طرق الحصول على حياة صحية:
    • تناول الكثير من الخضار والفواكه والبروتين والحبوب الكاملة.
    • تناول وجبات صغيرة من البروتينات الخالية من الدهون والكربوهيدرات المعقدة ذات معدل مؤشر جلايسيمي المنخفض للحفاظ على مستويات طاقة مستقرة.
    • شرب كميات كافية من الماء.
    • تقليل مشروبات الكافيين.
    • تقليل الملح في الطعام، وتخفيف أكل الأطعمة المالحة، للتقليل من احتباس السوائل.
    • الحصول على وقت راحة كافي، والنوم بانتظام وساعات كافية.
    • تجنب التدخين.
    • ارتداء صدرية قطنية لتخفيف ألم الثدي.
  • الفيتامينات والمعادن: يفيد تناول الأغذية الغنية بالفيتامينات، والمعادن في التخلص من أعراض المتلازمة، ومن الفيتامينات والمعادن المهمة كفيتامين ب 6، والبيريدوكسين، والكالسيوم، والمغنيسيوم.
  • علاجات دوائية تكميلية: مثل حبوب منع الحمل التي تضبط هرمونات جسم المرأة، وتسيطر على التقلبات، بالإضافة إلى مضادات الاكتئاب المعروفة باسم مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) والتي تحسن كثيرًا من الحالة النفسية للمرأة، ومضادات البروستاجلاندين لتخفيف الألم، والتشنجات التي تصيب الثدي، والبطن، والظهر، والساقين.


أسباب متلازمة الدورة الشهرية

في الحقيقة لم يتم اكتشاف السبب الحقيقي الكامن وراء حدوث متلازمة الدورة الشهرية، لكن توجد مجموعة من العوامل التي تزيد من فرصة ظهورها، يُذكر منها ما يأتي:[٤]

  • التغيرات الدورية في الهرمونات: إذ تتغير أعراض وعلامات متلازمة الدورة الشهرية مع اضطراب مستوى الهرمونات، التي عادةً ما تختفي مع الحمل ودخول المرأة في سن اليأس.
  • الاكتئاب: إذ تعاني بعض النساء من أعراض شديدة لمتلازمة الدورة الشهرية ناجمة عن الإصابة بالاكتئاب غير المُشخَّص، وعلى الرغم من ذلك لا يتسبب الاكتئاب وحده بظهور جميع أعراض هذه المتلازمة.
  • التغيرات الكيميائية في الدماغ: إذ إنّ تغير مستوى بعض المواد الكيميائية في الدماغ يسبب تقلّب المزاج وتحفيز أعراض متلازمة الدورة الشهرية، ويعدّ السيروتونين -وهو من النواقل العصبية في الدماغ- أحد هذه الهرمونات والمركبات، إضافةً إلى أنّ انخفاض مستواه قد يتسبب بظهور الاكتئاب السابق للدورة الشهرية، بالإضافة إلى التعب والإرهاق، والرغبة الشديدة بتناول الطعام، ومواجهة اضطرابات في النوم.


المراجع

  1. "What is Premenstrual Syndrome?", www.webmd.com, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  2. "Premenstrual syndrome (PMS)", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  3. "Premenstrual syndrome (PMS)", jeanhailes.org.au, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  4. "Premenstrual syndrome (PMS)", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-12-2019. Edited.