ما هو تأثير الرجيم على الدورة الشهرية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٠ ، ٦ أغسطس ٢٠٢٠
ما هو تأثير الرجيم على الدورة الشهرية؟

الدّورة الشهريّة

تسبب الدورة الشهريّة نزيفًا مهبليًّا طبيعيًّا، يحدث كلّ شهر من بداية بلوغ المرأة حتّى وصولها إلى سنّ اليأس؛ إذ يستعدّ جسمها في كل شهر للحمل، وفي حال عدم حدوثه، يتخلّص من بطانة الرّحم التي كوّنها سابقًا خلال الشهر، ويتكوّن دم الحيض من الدمّ العاديّ وجزء من أنسجة الرّحم.

تبلغ متوسّط مدّة الدورة الشهريّة 28 يومًا، وتتضمّن تغيّرات في مستويات هرمونات الجسم ونزول دم الحيض، إذ ترتفع فيها مستويات الإستروجين والبروجسترون.


ما هو تأثير الرجيم على الدورة الشهرية؟

يتسبّب النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات بعدم انتظام الدورة الشهريّة أو انقطاع الحيض عند النّساء، وقد يؤدّي في بعض الحالات إلى انقطاع الطّمث لمدّة 3 أشهر أو أكثر.

ولعلّ الشكل الأكثر شيوعًا لانقطاع الطّمث، ما يسمّى بـ"انقطاع الطّمث تحت المهاد"، وهي حالة يتوقّف فيها الحيض لعدّة أشهر بسبب خلل ما في غدة تحت المهاد، ممّا يسبّب انخفاض مستويات هرمون إفراز الغدد التناسليّة GnRH الذي يقوم بدوره بـ "تأثير الدومينو"، فعندما تنخفض مستويات GnRH تنخفض بعدها مستويات الهرمونات الأخرى؛ كـ LH و FSH بعد الإباضة التي تقلّل بدورها من مستوى هرمون الإستروجين والبروجيسترون، مسبّبةً توقّف الإباضة والحيض.[١]

ومن أهمّ أسباب انقطاع الطّمث تحت المهاد؛ انخفاض نسبة السعرات الحراريّة ومستويات الكربوهيدرات في الجسم، وفقدان الوزن والإجهاد وممارسة الرياضة بإفراط؛ إذ قد تؤدّي هذه التغييرات المفاجئة في الجسم إلى إبطاء بعض وظائف غدّة تحت المهاد، ممّا فيها إبطاء وتقليل معدّلات إفراز هرمون GnRH.

ومن الأسباب الأخرى لانقطاع الطمث وعدم انتظام الدّورة الشهريّة؛ انخفاض هرمون اللبتين، وهو هرمون تفرزه الخلايا الدهنيّة في الجسم، ولا بدّ من الحفاظ على مستويات معيّنة من هرمون الليبتين للحفاظ على تدفّق الدورة الشهريّة طبيعيًّا، فإذا قلّ استهلاك المرأة للكربوهيدرات والسّعرات الحراريّة سيقلّ لديها مستوى اللبتين، مسبّبًا اختلالًا في مواعيد الدّورة الشهريّة، وتزداد فرصة حدوث ذلك عند النساء النحيلات.

تناولت إحدى الدّراسات 20 فتاة تتبع "نظام الكيتو الغذائي"، وهو نظام غذائي منخفض أو منعدم الكربوهيدرات، لمدّة ستّة أشهر، وأظهرت النتائج أنّ 45% منهنّ عانين من مشكلات في انقطاع وعدم انتظام الدّورة الشهريّة.

وبالرّغم من تلك الأسباب والدّلائل إلّا أنّ النتائج ما زالت بحاجة إلى دراسات تؤكّد التأثير المباشر لانخفاض مستوى الكربوهيدرات على معدّل انتظام الدّورة الشهريّة.[٢]


ما أسباب عدم الالتزام بالرجيم خلال الدورة الشهرية؟

من الصّعب اتّباع نظام غذائيّ بكل حذافيره في جميع الأوقات والظّروف، فقد تؤثّر أيام العطلة أو أيّام الدّوام على قدرتك على شراء أو طهي الطّعام الصحّي الذي يجب تناوله، ولعلّ الظرف الذي يصعب التغلّب عليه، متلازمة ما قبل الحيض (PMS).

تعرف متلازمة ما قبل الحيض بأنّها مجموعة من التغيّرات النفسيّة والجسديّة والاضطرابات المزاجيّة التي تؤثّر على المرأة وطبيعة حياتها في فترة ما قبل الدّورة، وقد تستمرّ أعراضها من أسبوع إلى أسبوعين، ومن شأنها أن تزول بمجرّد نزول الدّورة الشهريّة، وأثبتت الدّراسات أن كل 3 من 4 من النّساء قد يعانين منها.

تختلف أعراض متلازمة ما قبل الحيض من امرأة لأخرى، وقد تتغيّر مع تقدّم السنّ، وقد تختلط أعراضها مع أعراض الدّورة الشهريّة نفسها، ويمكن تمييز هذه الأعراض إن كانت تؤثّر بشكل كبير على الحياة المهنيّة والاجتماعيّة والعائليّة، وإن بدأت قبل 5 أيّام من الدّورة على الأقلّ واستمرّت لثلاثة أشهر متتالية.[٣]

تفقد النّساء في هذه الفترة السيطرة على الأكل وبرامج الحمية الغذائيّة والرياضة عمومًا، وجزء من استقرارهنّ العاطفيّ أيضًا، وتسيطر عليهنّ مشاعر الغضب والإرهاق والاكتئاب، مصحوبة بحاجة ملحة لتناول الطّعام بشراهة، وقد يشتهين أي نوع من الأطعمة، المالحة منها أو الدهنيّة أو النشويّة أو الحلويات أو غيرها، فتقوم النّساء بتناول الطعام بكثرة للتغلّب على مشاعر الاكتئاب والانزعاج التي تسيطر عليهنّ في تلك الفترة، ولهذا فإنّه من الصعب الالتزام بحمية غذائيّة خلال هذه الفترة من الشهر.

ويوصي الأطباء بتناول الفواكه والخضروات، وممارسة الرياضة وشرب الماء أثناء فترة المتلازمة، إلّا أنّه من الصعب الالتزام بتلك التوصيات عندما تسيطر نوبات البكاء والغضب والمزاجيّة على المرأة.[٤]


هل تؤثر طبيعة الغذاء على الدورة الشهرية؟

بالرّغم من الفوائد الصحيّة المتعدّدة لاتّباع نظام غذائيّ نباتي خالٍ من اللحوم؛ كالوقاية من الإصابة بالسكّري والسّمنة والسرطان وارتفاع الكوليسترول وغيرها؛ إلّا أنّه يؤثّر بشكل كبير على الدّورة الشهريّة من خلال ما يأتي:[٥]

مدّة الدّورة الشهريّة والإباضة

تفترض الدّراسات أنّ النّساء اللواتي يتّعبن نظامًا غذائيًّا خاليًا من اللحوم هنّ الأكثر عُرضةً لانخفاض وزن الجسم والأكثر ممارسة للنشاط الرياضي، ممّا قد يسبّب اضطرابات في الدّورة الشهريّة ومعدّلات الإباضة، وقد يعجل وصولهنَّ إلى سنّ اليأس في عمر أصغر، وفي المقابل، تمتلك بعض النسّاء النّباتيّات دورات تبويض طبيعيّة كما الأخريات، ولذلك لا زال العلم بحاجة إلى المزيد من الأبحاث التي تثبت وجود صلة بين مدّة الدّورة الشهريّة والنّظام الغذائيّ النباتيّ.

تزيد من أعراض متلازمة ما قبل الحيض

أثبتت بعض الدّراسات الأستراليّة أنّ النساء اللواتي يتّبعن نظامًا غذائيًا نباتيًّا عانين من تطوّر وتضاعف في أعراض متلازمة ما قبل الحيض بل وأعراض الدّورة الشهريّة نفسها، فضلًا عن وجود دورات غير منتظمة بفترات أطول من غيرها، ويفترض العلماء أنّ نقص الحديد هو السبب في ذلك.

نقص الحديد

أثبتت الأبحاث أنّ النظّام الغذائيّ الخالي من اللحوم قد يتسبّب بالإصابة بفقر الدمّ ونقص الحديد، خاصّة لدى النّساء، وعلى الرّغم من إمكانيّة الحصول على الحديد من البقوليّات والحبوب والمكسّرات والبذور، إلّا أنّها ليست بمستوى كميّات الحديد التي يمكن الحصول عليها من اللحوم.

من المهمّ معرفة أنّ نقص الحديد يسبّب فقدان كميّة أكبر من الدمّ أثناء الدّورة في كلّ شهر، ممّا يُشكّل خطرًا على الجهاز المناعيّ، ويزيد من خطر الإصابة بمضاعفات الحمل، والتّعب، والدّوخة، وضيق التنفّس، والشّحوب، وغيرها.


المراجع

  1. "HYPOTHALAMIC AMENORRHEA", shadygrovefertility, Retrieved 2020-7-30. Edited.
  2. Mary Jane Brown (2016-6-4), "Do Very Low-Carb Diets Mess Up Some Women's Hormones?"، healthline, Retrieved 2020-7-30.
  3. "What Is PMS?", webmd, Retrieved 2020-7-30. Edited.
  4. Judith J. Wurtman (2010-8-12), "You Can Prevent PMS From Destroying Your Diet"، psychologytoday, Retrieved 2020-7-30. Edited.
  5. "No meat, no problem? The effect of veganism and vegetarianism on the menstrual cycle", medium.com, Retrieved 4-8-2020. Edited.