هرمون لزيادة الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٩

زيادة الوزن

زيادة الوزن هي واحدة من أكبر المشاكل التي تمس الصحة في العالم، وهي ترتبط بالعديد من الأمراض؛ مثل: ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة السكر في الدم، وقد ركّز العلماء في دراساتهم في العقود الماضية على أسباب زيادة الوزن، ووسائل علاجها والوقاية منها، ويعتقد الكثير من الناس أنّ زيادة الوزن ناتجة من نقص قوة الإرادة،[١] إلا أنه يوجد العديد من الأسباب، التي من أهمها وجود خلل في نسبة الهرمونات المفرزة الجسم، ويُعرَف الهرمون بأنه مادة كيميائية تُنتَج في الجسم، ويتحكم الهرمون بتنظيم نشاط خلايا معينة أو أعضاء محددة في جسم الإنسان، وتُفرَز الهرمونات من خلال غدد خاصة؛ مثل: هرمون الغدة الدرقية الذي تنتجه الغدة الدرقية، والهرمونات ضرورية للعديد من النشاطات الحيوية، بما في ذلك عمليات التمثيل الغذائي، والهضم، والتكاثر، والنمو، والسيطرة على المزاج.[٢]


قصور الغدة الدرقية

إنّ قصور الغدة الدرقية هو حالة لا يُنتَج فيها ما يكفي من هرمون الغدة الدرقية، الذي قد لا يسبب أعراضًا واضحة في المراحل المبكرة، لكن يسبب قصور الغدة الدرقية عددًا من المشاكل، وزيادة الوزن، والشعور بألم المفاصل، والإصابة بأمراض القلب والعقم، وقد تختلف أعراض قصور الغدة الدرقية من شخص لآخر، وهذا يتوقف على درجة نقص الهرمون، وتميل بعض المشكلات إلى التطور ببطء على مدار عدة سنوات، وعادةً ما يكون علاجها فعّالًا وبسيطًا وآمنًا.[٣]


الأنسولين

دور الأنسولين في زيادة الوزن مثير للجدل، وهناك العديد من الدراسات التي تشير إلى أنّ ارتفاع مستويات الأنسولين له دور في التسبب في زيادة الوزن، ويُعرَف الأنسولين بأنه هرمون مهم ينظم إنتاج الطاقة ويخزنها، وهو يوصل الرسائل إلى الخلايا الدهنية لتخزين الدهون والاحتفاظ بها، والنظام الغذائي عالي السعرات يزيد مقاومة الأنسولين لدى العديد من الأشخاص، وهو يؤدي إلى ارتفاع مستويات الأنسولين في أنحاء الجسم كلها، مما يؤدي إلى تخزين الطاقة في الخلايا الدهنية بدلًا من استخدامها عبر الجسم، وتُعدّ أفضل الطرق التي تخفض هرمون الأنسولين هي خفض استهلاك الكربوهيدرات البسيطة، وزيادة تناول الألياف.[٤].


الكورتيزول

يلعب الكورتيزول دورًا رئيسًا في عملية التمثيل الغذائي لسكر الجلوكوز، إضافة إلى دوره في استجابة الجسم للإجهاد، بالرغم من أن ارتفاع الكورتيزول غير منتشر كثيرًا إلا أن الأعراض تكون شائعة، حيث هذه الأعراض تتمثل بزيادة الوزن، وارتفاع ضغط الدم، ويكون سبب زيادة مستويات الكورتيزول الأكثر شيوعًا لدى النساء هو التركيز العالي لهرمون الأستروجين في جسم المرأة، وتحدث هذه الزيادة في تركيز هذا الهرمون إمّا بسبب حدوث الحمل، أو الخضوع للعلاج بالأستروجين، مما يؤدي بدوره إلى زيادة تركيز الجلوبيولين المرتبطة بتأثير نشاط هرمون الكورتيزول.[٥]


الأستروجين

يُعدّ الأستروجين من أهم الهرمونات الجنسية الأنثوية، ويُنتَج بشكل رئيس بواسطة المبيض، ويشارك في تنظيم عمل جهاز التناسل لدى الأنثى، وقد يؤدي الانخفاض الشديد في مستويات الأستروجين، أو الارتفاع الشديد فيها إلى زيادة الوزن، لكن هذا يعتمد على عدة عوامل؛ منها: العمر، والحالة الصحية العامة، وعمل الهرمونات الأخرى.[٦]


المراجع

  1. "10 Leading Causes of Weight Gain and Obesity", www.healthline.com, Retrieved 6/5/2019. Edited.
  2. William C. Shiel Jr., MD, and others, "Medical Definition of Hormone"، www.medicinenet.com, Retrieved 25/6/2019. Edited.
  3. "Hypothyroidism (underactive thyroid)", www.mayoclinic.org, Retrieved 6/5/2019. Edited.
  4. "10 Leading Causes of Weight Gain and Obesity", www.healthline.com, Retrieved 6/5/2019. Edited.
  5. "Test ID: CORT Cortisol, Serum ", www.mayocliniclabs.com, Retrieved 6/5/2019. Edited.
  6. "9 Proven Ways to Fix The Hormones That Control Your Weight", www.healthline.com, Retrieved 25/6/2019. Edited.