الهرمون المسؤول عن زيادة الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٣ ، ٣ يوليو ٢٠١٨
الهرمون المسؤول عن زيادة الوزن

إن للهرمونات تأثيرًا على الجسم أو على الرفع من معدل الزيادة في الوزن للإنسان،

وتأثير هذه الهرمونات يعتبر من الأمور التي بات يعلم بها الجميع،

ولكن في الحقيقة إن المعلومة التي تخفى على الجميع هي كيف تؤثر جميع هذه الهرمونات على جسم الإنسان،

وما هي الطرق التي تكون سببًا في حدوث هذا التأثير على الجسم؟ في الواقع يوجد آلاف الأنواع المختلفة من الهرمونات التي يمكن اعتبارها من الهرمونات المسؤولة عن التفاعلات الكيمائية المختلفة والتي تحدث في الجسم،

والتي لا يمكن للشخص ملاحظتها أو  حتى الشعور بها،

أو حتى في أي جزء من أجزاء الجسم تحدث،

ولذلك فإنه من الجيد للجميع التعرف إلى  بعض أبرز هذه الهرمونات وما هو تأثيرها على جسم الإنسان، و كيف يحدث ذلك.

أبرز هرمونات الجسم


هناك مجموعة مختلفة وكبيرة من الهرمونات الموجودة في داخل جسم الإنسان،

وهذه الهرمونات تلعب دورًا كبيرًا في جميع التفاعلات التي تحدث في الجسم،

والتي تعتبر ذات تأثير كبير وواضح وأيضًا إيجابي، لذلك سنقوم بتقديم بعض أبرز الهرمونات المهمة في جسم الإنسان، ونذكر منها ما يلي:

الكورتيزول في الدماغ


إن هرمون الكورتيزول هو الهرمون المسؤول عن عملية الضغط المستمر،

ويعلم جميع الناس بأن الضغط المستمر على المرء يمكن أن يكون سببًا في اكتساب الوزن،

أو يمكن في بعض الأحيان أن ينزل من الوزن في حال امتنع الشخص عن تناول الطعام،

في الواقع إن عمل هذا الهرمون هو إرباك الجسم وعملية إقناعه بأنه في حالة خطر،

و هذا يكون سببًا في إطلاق هرمون الكورتيزول في الدم، مما يكون سببًا في زيادة دقات القلب،

وحالة إطلاق الطاقة في الجسم وذلك عن طريق حرق الدهون وحرق الجلوكوز، وهذا الأمر يعتبر صحيًا في جميع المواقف الخطرة وأيضًا الحرجة.

- في حال كان الأمر طبيعيًا وناتجًا عن شعور الشخص بالضغط في ذلك اليوم فإن النتيجة بالتأكيد تكون سلبية،

حيث إن النقص الذي ينتج عن حرق الدهون وحرق الجلوكوز ونعني بذلك السكر، يعمل على حالة تشكل شهية كبيرة جدًا لتعويضها،

وبالتالي يكون سببًا في الإفراط في تناول الطعام، وبالتالي هذا يعمل على زيادة الوزن في الجسم.

هرمون النوم


في الجسم يتم إطلاق هرمون يطلق عليه الميلاتونين، وهذا الهرمون هو الذي يقوم بدوره على إخبار الجسم بحاجته للذهاب للنوم،

ويتم إفراز هرمون الميلاتونين عند غروب الشمس، ويعمل الجسم على زيادة إفرازه عن تواجد الإنسان في الأماكن المظلمة،

وكلما زادت الظلمة المحيطة بالإنسان زاد إفراز هذا الهرمون،

ويعتبر هذا الهرمون من أحد أنواع الهرمونات التي تعمل كمضادات للأكسدة في الجسم، وبالتالي يعتبر له دور كبير جدًا في الحفاظ على البشرة،

ومكافحة الكثير من الأمراض، ويرتبط نقص هذا الهرمون بمرض السكري ومرض السرطان،

وكما أن حالة نقص الميلاتونين تعمل على زيادة الوزن، كون هذا الهرمون يعمل على تصعيد الضغط، وكما ذكرنا سابقًا فإن الضغط النفسي يكون سببًا في زيادة الوزن.