ما اسباب فقدان الشهية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٦ ، ١٦ مايو ٢٠١٩

فقدان الشهية

يحدث فقدان الشهية بسبب اضطراب في الأكل، وحالة صحية نفسية خطيرة، ويعاني الأشخاص من هوس فقدان الشهية، والحفاظ على خفض أوزانهم قدر الإمكان من خلال عدم تناول ما يكفي من الطعام، أو ممارسة الكثير من الرياضة، وهذا يؤدي إلى إصابتهم بالمرض؛ لأنهم يشعرون بالجوع، ويظنون أنّهم سمينون حتى عندما يعانون من نقص الوزن، ولديهم صورة مشوهة لأجسامهم، ويصاب الرجال والنساء في أي سن بفقدان الشهية، لكنه شائع عند النساء الشابات وفي منتصف العمر.[١]


أسباب فقدان الشهية

لا يوجد سبب محدد لفقدان الشهية، لكن قد يكون بسبب مجموعة من الأسباب المختلفة، ومنها ما يلي:[٢]

  • أسباب نفسية؛ مثل: الشعور بالتحكم المحدود بالحياة، وتدني احترام الذات؛ مثل: المستوى العالي من الكمالية، أو السمات الشخصية الوسواسية القهريّة، والاكتئاب، والقلق، والاستجابة السيئة للإجهاد.
  • أسباب بيئية، بسبب أحداث الحياة المجهدة، وبداية البلوغ.
  • الضغوط الثقافية بسبب ثقافة النحافة؛ مثل: المجلات، والبرامج التلفزيونية، والأفلام.
  • أسباب مهنية، التي تحتاج إلى جسم رشيق ولياقة بدنية رفيعة قد تزيد من خطر فقدان الشهية العصبي؛ مثل: بعض الألعاب الرياضية، أو الباليه، أو ممثلات التلفزيون والأزياء.
  • كيمياء الدماغ، في صورة رد فعل على عدم كفاية التغذية التي تسبب خللًا في وظائف المخ، يمكن أن تؤثر الحمية الغذائية في توازن الهرمونات في الجسم، مما قد يؤثر في الدماغ.
  • أسباب وراثية، إذ تؤدي الإصابة من الجينات الموروثة من الآباء إلى فقدان الشهية العصبي، وهذا يحدث أحيانًا في الأسر، مما يشير إلى أنه قد يكون هناك سبب وراثي.


أعراض فقدان الشهية

قد لا يكون الجوع هو العلامة الوحيدة على فقدان الشهية، إذ يوجد العديد من الأعراض التي تصاحب فقدان الشهية، ومنها ما يلي:[٣]

  • نقص الوزن؛ بسبب عدم تناول ما يكفي من الطعام.
  • يعتمد احترام الذات على طريقة ظهور الجسم.
  • الخوف و الهوس من زيادة الوزن.
  • صعوبة النوم طوال الليل.
  • الدوخة، أو الإغماء.
  • تساقط الشعر.
  • غياب الدورة الشهرية.
  • الإمساك.
  • الشعور بنبض القلب بطريقة غريبة.
  • الجفاف.
  • تورم الذراعين أو الساقين.

حتى قبل ظهور أعراض فقدان الشهية قد يصاب بعض الأشخاص بعلامات التحذير، بما في ذلك:[٣]

  • القلق الدائم بشأن اتباع نظام غذائي، والغذاء، والسعرات الحرارية، والوزن.
  • الشكوى الدائمة من السمنة.
  • رفض تناول مجموعة كاملة من الطعام؛ مثل: الكربوهيدرات.
  • التظاهر بعدم الشعور بالجوع.
  • الالتزام بتمرين رياضي صعب.
  • تجنب الأصدقاء، وعدم ممارسة الأنشطة المعتادة.
  • الكذب في مقدار الطعام الذي يتناوله الشخص.
  • عدم الرغبة إلى تناول الطعام في الأماكن العامة.
  • ارتداء طبقات من الملابس حتى لا يرى الناس مقدار الوزن الأصلي.


علاج فقدان الشهية

هناك العديد من الإجراءات التي تساعد في التخلص فقدان الشهية، ومنها ما يلي:[٤]

  • يحتاج بعض الأشخاص إلى علاج داخل غرفة الطوارئ في المستشفى لمثل هذه المشاكل؛ كاضطراب نظم القلب، أو الجفاف، أو المشاكل النفسية، ولأنّ حياة الشخص معرضة للخطر؛ هناك حاجة إلى الإقامة بالمستشفى بسبب المضاعفات الطبية، أو حالات الطوارئ النفسية، أو سوء التغذية الشديد.
  • إصابة الجسم بالمضاعفات التي يُحدِثُها فقدان الشهية، إذ قد يحتاج المريض إلى مراقبة العمليات الحيوية، ومستويات الترطيب، والشوارد الكهربائية، إضافة إلى الأمراض البدنية المرتبطة بفقدان الشهية، وفي الحالات المزمنة قد يتطلب من المرضى المصابين بفقدان الشهية بدايةً الحصول على الغذاء عن طريق أنبوب يضعه الطبيب في أنف المريض مرورًا به إلى المعدة.
  • الحفاظ على وزن صحي، يساعد عن طريق تنظيم الوجبات، والسعرات الحرارية اللازمة للجسم في الحصول على الوزن المناسب من خلال أخصائي تغذية، فلا تكون هناك قدرة على التغلب على اضطراب الأكل دون الحفاظ على وزن مناسب، وتعلّم التغذية الصحيحة.
  • يمكن للطبيب النفسي، أو أحد مختصي الصحة العقلية المساعدة في تحسين السلوك، والمساعدة في استعادة الوزن المثالي، وتساعد العائلة كذلك على الحفاظ على عادات غذائية سليمة.


المراجع

  1. "Anorexia nervosa", www.nhs.uk,4-1-2018، Retrieved 23-4-2019.
  2. "Causes of anorexia nervosa", www.healthdirect.gov.au, Retrieved 23-4-2019.
  3. ^ أ ب Joseph Goldberg, MD (11-2-2017), "Understanding Anorexia"، www.webmd.com, Retrieved 23-4-2019.
  4. "Anorexia nervosa", www.mayoclinic.org,20-2-2018، Retrieved 23-4-2019.