وجع الجنب الأيسر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٧ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٨
وجع الجنب الأيسر

وجع الجنب الأيسر

على الرّغم من أهمية الألم في مساعدة الطبيب لتشخيص الحالة المرضيّة، وإعطائه الوصف الطبيّ المناسب (ولو بشكل أوليّ على الأقل)، إلا أنّ الفائدة المؤكدة والأكثر أهمية للشعور بالألم هي دفع المريض لزيارة الطبيب بالأساس؛ فهو إذًا بمثابة جهاز إنذار مبكر لكشف المرض والتعامل معه قبل تفاقمه. ومن المعلوم أنّ معظم الأجزاء الرئيسيّة في الجسم (الرأس، والصدر، والبطن) ليست أجزاءً تماثليّة؛ بمعنى أنّ التركيب الداخلي على جانبيها مختلف إلى حد كبير؛ وبالتّالي فمن البديهي أنّ نجد اختلافًا في الوظائف الحيويّة أو حتى الاعتلالات المرضيّة الحادثة في كل جانب من جانبيّ الجسم، وسنناقش في هذه المقالة المسبّبات المحتملة للوجع في الجانب الأيسر من الجسم.  

أمراض الجنب الأيسر

لا يمكن حصر جميع الأمراض التي تتسبَّب بألم في الجنب الأيسر من الجسم؛ لذا سنحاول أن نستعرض في عجالة أكثر الأمراض شيوعًا بالنسبة لأهم الأعضاء الواقعة في هذه الجهة من الجسم:[١] [٢] [٣]

وجع الجنب الأيسر من الرأس

إنّ للشعور بالوجع في الجنب الأيسر من الرأس بالتحديد أسبابًا متباينة، قد يكون أكثرها ظاهرًا؛ كالإصابة بالكدمات على الجهة اليسرى من الرأس أو الوجه، ومنها أسباب غير ظاهرة؛ كالشعور بالألم الشديد بالرأس المسمّى بالصداع النصفي، الذي بدوره قد يكون مزمنًا، أو متقطّعًا.

وجع الجنب الأيسر من الصدر

أوجاع الجانب الأيسر من الصدر هي الأهم والأخطر، فالآلام في هذه المنطقة قد تكون علامةً لأمراض مثل: النوبات القلبية، والذبحة الصدرية، وسرطان الرئة، واسترواح الصدر، وكذلك سرطان الثدي عند النساء، ومع ذلك فمعظم أوجاع الجنب الأيسر من الصدر تكون لأسباب غير مقلقة كالإجهاد، والقلق، وغيرها من الأسباب العارضة، لكن هذا لا يمنع من استشارة الطبيب للاطمئنان خصوصًا في حالة شدة الألم أو تكراره.

وجع الجنب الأيسر من البطن

بالنسبة لآلام الجهة اليسرى من البطن فهي الأكثر تنوعًا واختلافًا من حيث الأسباب، إذ تشمل كلًّا من أمراض المعدة الكثيرة، وأمراض الأمعاء، وأمراض الجهاز البولي وغيرها، ولا بد من العناية هنا بموقع الألم بالتحديد؛ إذ تختلف أسبابه اختلافًا تامًّا فيما لو كان الألم في الجهة اليسرى العلوية عمّا إذا كان في الجانب السفلي الأيسر مثلًا. ومن بين الأمراض التي تسبب ألمًا في الجنب الأيسر من البطن على سبيل المثال: عسر الهضم، والتّسمم الغذائي، وقرحة المعدة، وعدوى بكتيريا الملويّة البوابيّة، وسرطان المعدة، والقولون العصبي، وحصوات الكلى والحالب، والحمل، وتكيُّس المبايض بالنسبة للإناث، ومن بين الأسباب الأقل شيوعًا: التهاب الكبد، والتهاب الطحال، وسرطان البنكرياس.


تشريح الجنب الأيسر

من المهم قبل التطرق إلى الأمراض والأسقام التي تحدث عادةً في الجانب الأيسر من الجسم؛ أن نلقي نظرةً ولو سريعةً على تركيبه الداخلي، فإذا بدأنا من الرأس؛ فعلى الرغم من كونه الجزء الأكثر تماثليّةً من بين الأجزاء الثلاثة (الرأس، والصدر، والبطن)، بالنّسبة لنصفيه؛ الأيمن، والأيسر، حيث نجد في كل منهما عينًا واحدةً، وأذُنًا واحدةً، وأيضًا تماثلًا كبيرًا في كل من الفم والأنف، بل وحتّى الدماغ، فيمكن أن يقال بتماثل تركيبه مبدئيًّا ولو ظاهريًّا، إلا أنّه في الحقيقة لا يمكن تجاهل وجود فروقات حقيقيَّة بين النصفين، خصوصًا فيما يتعلّق بالدماغ؛ ولا يُدل على ذلك من اختلاف وظائف كل نصفٍ فيه؛ فمثلًا بات من المعروف علميًّا أنّ الجزء الأيمن يتحكم بأعضاء الجانب الأيسر من الجسم، والعكس بالعكس، إلى جانب اختلاف الوظائف الذهنيّة المنوطة بكل من الجانبين. بالنسبة للصدر فهناك الجزء الأكبر من القلب، والشريان السباتي، بالإضافة للرئة اليسرى، والجزء الأيسر من كل من عظام القفص الصدري، والحجاب الحاجز، والقصبة الهوائية، أمّا الجهة اليسرى من البطن ؛ فتشمل أجزاءً من الجهاز الهضمي، وكذلك البولي، وبتفصيل أكبر نجد كلًّا من المعدة، والطحال، والقولون (الجزء الأكبر منه)، وجزءًا من الكبد، والكلية والحالب الأيسرين، والجزء الأكبر من غدة البنكرياس، والمبيض الأيسر (بالنسبة للنساء).[٤]  

تدابير منزلية لتخفيف وجع الجانب الأيسر

في حال الشعور بألم في الجزء الأيسر من الجسم، فإن تجربة بعض الوسائل المنزلية لتخفيف الألم وفي حال لم تنفع، يجب مراجعة الطبيب بأسرع وقت، ونذكر من هذه العلاجات:[٣]

  • أخذ قسط من الراحة.
  • لف الثلج بقطعة من القماش وتطبيقه على منطقة الألم، كما يساعد على تخفيف الألم إن وجد.
  • تجنب الضغط على منطقة الألم.
  • استعمال الكريمات الموضعية السترويدية المخففة للألم، وتستعمل خاصةً لتقلصات العضلات.
  • التدليك اللطيف لمنطقة الألم قد يكون مفيداً.


المراجع

  1. "What Can Cause Left Side Abdominal Pain?", epainassist.com, Retrieved 28-08-2018. Edited.
  2. "What Causes Flank Pain?", healthline.com, Retrieved 28-08-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Different Types of Pain in Left Side, Causes and Treatment", naturalremedyideas.com, Retrieved 28-08-2018. Edited.
  4. "What Is on the Left Side of Your Body in Human Anatomy?", sciencing.com, Retrieved 28-08-2018. Edited.