أدوية تخسيس الكرش

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢١ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٨
أدوية تخسيس الكرش

تخسيس الكرش

يواجه الكثير من الأشخاص مشاكل السمنة وتراكم الدهون في منطقة المعدة، وحتى بعض الأشخاص الذين يملكون وزنًا صحيًا يرغبون في الحصول على بطن مسطح، لكن تواجههم الكثير والكثير من العوائق، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن أكثر الطرق فاعلية للتخلص من الكرش والأدوية المناسبة لهذا الغرض.


مضاعفات الكرش

الكرش هو عبارة عن تراكم للدهون في منطقة البطن، ويظهر الكرش بعد تجمع الكثير من التجمعات الدهنية خصوصًا في منطقة الخصر وفي العضلات الأمامية من منطقة البطن، وتتشكل هذه التجمعات عندما يأخذ الجسم مزيدًا عن حاجته أو لأسباب أخرى مرضية تعيق أيض الطعام والاستفادة منه، مما قد يؤدي إلى تخزينه على شكل دهن يتراكم غالبًا في المعدة أو الأفخاذ، مما يكون لدينا مشكلة الكرش، ولهذا ينصح الأطباء عادةً الأشخاص المصابين ببروز الكرش باتباع نظام غذائي منتظم وممارسة الرياضة بشكل مستمر.

يلعب الكرش دورًا جوهريًا كعامل مساعد في كثير من المشاكل الصحية، لذلك فهو خطر حقيقي وليس مجرد مشكلة ظاهرية، فبغض النظر عن وزن الشخص، فإن الكميات الزائدة من دهون المعدة تزيد من خطر الإصابة بكل ما يلي:[١]

  • أمراض الأوعية الدموية.
  • السكري ومقاومة الأنسولين.
  • سرطان القولون.
  • انقطاع النوم الانسدادي.
  • الموت المبكر من أي سبب.
  • ارتفاع ضغط الدم.


التخلص من الكرش

يتضمن التخلص من الكرش العديد من التغيرات في نمط الحياة، ولا تقتصر على دواء أو تمرين أو حمية ما، ولكن هناك مجموعة من الأدوية التي تعرف بقدرتها على المساعدة في هذا المجال.[٢]


الأدوية الطبية

  • أورليستات Orlistat : يستخدم هذا الدواء للبالغين والأطفال الأكبر من سن 12 سنة، يوجد هذا الدواء بجرعات مختلفة ويعمل داخل الأمعاء، إذ يقلل من كمية الدهون التي يمتصها الجسم من الطعام. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: الإسهال والغازات وتسرب البراز وآلام المعدة.
  • لوركاسيرين Lorcaserin: يستخدم هذا الدواء للبالغين فقط، ويؤثر على مستقبلات السيروتونين في الدماغ، ويساعد في الشعور بالشبع بعد تناول كميات أقل من الطعام. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: الإمساك والكحة والدوخة وجفاف الفم والشعور بالتعب والصداع والغثيان.
  • فينترمين/توبيراميت Phentermine-topiramate: يستخدم هذا الدواء للبالغين فقط، وهو خليط بين دوائين، الأول هو فينترمين ويعمل هذا الدواء على تقليل شهية الشخص للأكل، أما الدواء الثاني توبيراميت فهو دواء يستخدم للشقيقة أو التشنجات، ويعمل على تقليل شعور الإنسان بالجوع. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: الإمساك والدوخة وجفاف الفم وتغير في طعم الأكل والشرب وتنميل في اليدين والقدمين وصعوبات النوم.
  • بوبروبيون / نالتريكسون Naltrexone-bupropion: يستخدم هذا الدواء للبالغين فقط، وهو أيضًا خليط من دوائين، الأول هو نالتريكسون ويستخدم لعلاج إدمان الكحول والمخدرات، أما الثاني فهو بوبروبيون الذي يستخدم في علاج الاكتئاب أو مساعدة الأشخاص على إقلاع التدخين، ويكبح من الشعور بالجوع. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: الإمساك والإسهال والدوخة وجفاف الفم والصداع وارتفاع ضغط الدم وزيادة نبض القلب والأرق ومشاكل الكبد والغثيان والتقيؤ.
  • ليراجلوتايد Liraglutide: يستخدم هذا الدواء للبالغين فقط، ويوجد على شكل حقن فقط، ويعمل عن طريق إشعار الشخص بالشبع، ويستخدم هذا الدواء لعلاج السكري. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: الغثيان والتقيؤ والإمساك وآلام المعدة والإسهال والصداع وزيادة النبض.
  • كابحات الشهيات: تقع عدة أدوية ضمن هذه الفئة مثل phentermine وbenzphetamine وdiethylpropion وphendimetrazine، وتعمل هذه الأدوية عن طريق زيادة الكيماويات التي تشعر الشخص بالشبع، والموجودة في الدماغ، وتستخدم هذه الأدوية للبالغين فقط. قد يسبب هذا الدواء مجموعة من الأعراض الجانبية هي: جفاف الفم والإمساك وصعوبات النوم والدوخة والتوتر وعدم الراحة والصداع وارتفاع ضغط الدم والنبض.

طرق طبيعية

  • تناول الأطعمة التي تساعد في حرق الدهون: يكون ذلك بتناول الأطعمة الطبيعية وتجنب الأطعمة المصنعة والمعالجة، والأطعمة الطبيعية هي الأطعمة التي لطالما أكلها البشر عبر التاريخ، مثل:[٣] الخضار والفواكه والبذور واللحوم النظيفة غير المعالجة والسمك والمكسرات، وغيرها من الأطعمة التي تنمو في التربة بدون تدخل كيميائي. تمتاز الأطعمة الطبيعي بنسب أقل من الدهون والزيوت المعالجة وغيرها من المواد الضارة بالجسم، فضلًا عن احتوائها عى كميات عالية من الألياف التي تساعد في عمليات الهضم والإخراج.
  • الابتعاد عن السكر: يعتبر السكر من أسوأ المواد التي تدخل إلى جسم الإنسان، خاصة السكر مضاف والمصنع، ويشمل ذلك بعض المنتجات مثل مشتقات الحليب المصنعة وغيرها من الأطعمة الجاهزة. يجب تجنب المشروبات السكرية تمامًا واستبدالها بالعصائر الطبيعية أو الشاي.
  • تناول الطعام بطريقة صحيحة: يجهل العديد من الناس بعض الأساسيات فيما يتعلق بالإرشادات الصحية لتناول الطعام ومنها: أولًا تناول الطعام ببطء، إذ أن الجسم يحتاج قرابة 15 دقيقة حتى يبلغ الدماغ بالوصول إلى حالة الشبع، لذلك فإن الإبطاء في تناول الطعام يقلل من كميات الطعام، ثانيًا مراقبة كميات الطعام التي يتناولها الفرد، ومقدار الطعام الذي يحتاجه الفرد حتى يشعر الشبع، ثالثًا التركيز أثناء تناول الطعام وتجنب الإلهاءات.


المراجع

  1. "Belly fat in men: Why weight loss matters", www.mayoclinic.org, Retrieved 30-7-2018.
  2. "Prescription Medications to Treat Overweight and Obesity", www.niddk.nih.gov, Retrieved 30-7-2018. Edited.
  3. "How to Lose Belly Fat: 11 Steps + Why It's Important", draxe.com, Retrieved 30-7-2018. Edited.