أعراض ميلان الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٤ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
أعراض ميلان الرحم

الرحم تجويف عضلي ذو جدار سميك متصل من أعلى قناة فالوب،

وهو جزء أساسي من الجهاز التناسلي للمرأة،

فمن دونه لا يحدث الحمل والإنجاب، ويقع الرحم في الوضع الطبيعي أسفل الحوض  ما بين المثانة البولية والأمعاء،

وهو مائل ومنثنٍإلى الأمام، حيث إن 80% من النساء يكون الرحم لديهن بالوضع الطبيعي،

أما النسبة المتبقية 20% يكون الرحم لديهن بشكل غير طبيعي مائلًا إلى الخلف،

وهو ما يعرف بميلان الرحم أو انقلاب الرحم.

أسباب ميلان الرحم كثيرة من أهمها حدوث تشوه خلقي منذ التكوين، وتجدر الإشارة إلى وجود بعض العوامل الأخرى، منها:


- تاريخ وراثي في العائلة.

- التصاقات بالحوض ناتجة عن التهابات مزمنة بالحوض والبطان الرحمي والبطانة الهاجرة.

- تكرارالولادة دون وجود فترات زمنية فاصلة ومناسبة.

- ظهور بعض الأورام في الرحم كالأورام الليفية وأورام المبيض.

- الإجهاضات المتكررة.

- انقطاع الطمث.

- إجراء جراحة في منطقة وجود الرحم.

أعراض ميلان الرحم كثيرة، نذكر منها:


- ألم شديد أسفل الظهر، وآلام خلال الجماع والدورة الشهرية.

- احتباس البول بسبب الضغط الشديد على المثانة والتسبب في الإمساك.

- خلل في فترة انتظام الحيض وتقارب المدة بين الدورة والأخرى.

- نزول دم الحيض بغزارة.

- الإجهاض.

- العقم.

- ثقل في البطن أثناء الحيض.

يتم الكشف عن ميلان الرحم بعد ملاحظة الأعراض بالفحص التلفزيوني، ويحدد الطبيب درجة ميلان الرحم، حيث إن هناك ثلاث درجات لميلان الرحم:

  • ميلان الرحم للخلف من الدرجة الأولى، وفي هذه الحالة يكون الرحم بشكل مستقيم بدلًا من وضعيته الطبيعية المائلة للأمام.
  • ميلان الرحم للخلف من الدرجة الثانية، وفي هذه الحالة يكون الرحم مائلًا للخلف بشكل كامل.
  • ميلان الرحم للخلف وانثنائه على نفسه، وهذه الحالة الثالثة يكون فيها الرحم للخلف وتكون قمة الرحم أسفل مستوى عنق الرحم.

وبعد تحديد درجة الميلان يحدد الطبيب العلاج المناسب، فطريقة العلاج تعتمد على درجة الميلان.

علاج ميلان الرحم:


- اتباع بعض التمارين العلاجية.

- إرجاع الرحم يدويًا عبر المهبل، وذلك بالضغط على البطن بطريقة معينة بواسطة الطبيب المختص بعد تشخيص درجة الميلان.

- إجراء جراحة للتعديل من وضعية الرحم وإعادته إلى طبيعته.

- استخدام جهاز الهودج، وهو وضع قطعة من البلاستيك تعمل على ربط عنق الرحم وتثبته،

وتثبت تلك القطعة على عظام العانة،ويقوم هذا الجهاز بإعادة الرحم إلى وضعه على أن تبقى القطعة مثبتة لمدة ستة أسابيع،

ويستخدم هذا الجهاز في حالات ميلان الرحم الشديد.

ينصح بعض الأطباء لتفادي مشكلة ميلان الرحم بما يلي:

- الراحة أثناء الحيض.

- الابتعاد عن الإجهاد وحمل الأدوات الثقيلة.

- الوقاية من السمنة و الوزن الزائد باتباع نظام غذائي صحي.

- التبول بصورة منتظمة أثناء الحمل، وعدم الضغط على المثانة بتجميع البول لفترات طويلة.