أفضل علاج لألم رأس المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٠
أفضل علاج لألم رأس المعدة

ألم رأس المعدة

يمكن أن يحدث ألم رأس المعدة بسبب بعض المشكلات في الجهاز الهضمي والتي تنجم عن الإصابة بالتهابات كالتهاب بطانة المعدة، أو التهاب البنكرياس، كما أن معظم النساء الحوامل قد يعانون من هذا الألم بسبب زيادة الضغط على البطن والتغييرات الهرمونية، ويمكن أيضًا أن ينشأ بسبب قرحة المعدة أو فتق الحجاب الحاجز وغيرها من الحالات المرضية، ويوصف هذا الألم بأنه ألم يحدث في الجزء العلوي من البطن أسفل الضلوع مباشرةً، وعادًة ما يظهر بعد تناول الطعام أو عند الاستلقاء بعد وقت قصير من تناول الوجبة، وقد يتكرر ويصبح مزمنًا.

ولا يُعدّ ألم رأس المعدة من الأعراض الخطيرة في حد ذاته، ولكنه قد يكون علامة على وجود حالة مرضية خطيرة تهدد الحياة، وتحتاج إلى مراجعة الطبيب. [١] فكيف يمكن علاج هذا الألم، وما هي طرق تشخيص ألم رأس المعدة؟ هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال.


علاج ألم رأس المعدة

يعتمد علاج ألم رأس المعدة على سبب حدوثه، لذلك يجب على أي شخص يشعر بهذا الألم دون وجود سبب يفسر حدوثه مراجعة الطبيب لتحديد التشخيص والعلاج المناسب للحالة، ويمكن أن يكون العلاج اعتمادًا على السبب على النحو الآتي:

ألم رأس المعدة الناتج عن الإفراط في تناول الطعام

يُسبب تناول كميات كبيرة وغير مناسبة من الأطعة؛ تمدد المعدة إلى الحد الذي يفوق قدرتها الاستيعابية، ممّا يزيد من احتمالية الضّغط على الأعضاء المجاورة لها، وهذا النّوع من ألم رأس المعدة عادةً ما يتزامن مع حرقة المعدة، وعسر الهضم، والارتداد المريئي، ويُمكن تفاديه بتناول أطعمة تعطي شعورًا بالشبع كالبروتينات، وتقسيم الطّعام لحصص صغيرة مع المباعدة بينها. [٢]


ألم رأس المعدة الناتج عن الارتداد المريئي

الارتداد المريئي حالة شائعة تتميز بألم وحرق في منطقة أسفل الصدر، ناتجة عن ارتجاع حمض المعدة إلى المريء، ويمكن علاجها بأكثر من طريقة ويجدر التّنويه أنّ العلاج الأنسب للحالة يُحدده فقط الطّبيب، ومنها ما يأتي: [٣]


  • العلاج بالأدوية: مثل:
    • مثبطات مضخة البروتون (PPIs)، بما في ذلك أوميبرازول (Omeprazol) ورابيبرازول (Rabeprazole) وأيزومبرازول (Esomeprazole)
    • حاصرات H2، بما في ذلك:سيميتيدين (Cimetidine) وفاموتيدين (Famotidine) والتي تعمل على التقليل من إنتاج حمض المعدة
    • مضادات الحموضة التي لا تستلزم وصفة طبية
    • مثبطات حمض سوكرالفات (Sucralfate acid suppressants)
    • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات
    • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)
    • الثيوفيلين (Theophylline)، مثبط امتصاص السيروتونين ونوربينفرين
  • تغيرات في نمط الحياة: وتتضمن ما يلي:
    • تحسين وضعية الجلوس مثل الجلوس باستقامة
    • ارتداء ملابس فضفاضة
    • فقدان الوزن في حالة زيادة الوزن أو السمنة
    • تجنب الضغط الزائد على البطن مثل الضغط على الأحزمة الضيقة
    • التوقف عن التدخين

ألم رأس المعدة الناتج عن حساسية سكر اللاكتوز

اللاكتوز هو سكر يوجد في الحليب ومنتجات الألبان الأخرى، ويعاني الأشخاص المصابين بحساسية اللاكتوز من ألم في رأس المعدة مصاحبًا لأعراض أخرى مثل الانتفاخ واالتشنجات والغثيان وغيرها، ويمكن علاج هذه الأعراض بتجنب المنتجات التي تحتوي على سكر الاكتوز. [٢]

ألم رأس المعدة الناتج عن التهاب المريء

يمكن أن يحدث التهاب في المريء، الذي هو الأنبوب الذي يرسل الطعام من الفم إلى المعدة، ومن الأسباب الشائعة لحدوثه هو الارتداد المريئي والآثار الجانبية لبعض الأدوية والالتهابات التي تُسببها العدوى البكتيرية أو الفيروسية. ويعتمد علاجه على المسبب، وتتضمن خيارات العلاج الأدوية مثل الأدوية المضادة للفيروسات، والأدوية المضادة للفطريات، والأدوية المضادة للحموضة، ومسكنات الآلام مع ضرورة استشارة الطبيب قبل أخذ أي نوع من الأدوية.[٤]

ألم رأس المعدة الناتج عن فتق الحجاب الحاجز

فتق الحجاب الحاجز هي حالة تحدث عندما ينتفخ الجزء العلوي من المعدة عبر العضلة الكبيرة التي تفصل بين البطن والصدر أي الحجاب الحاجز،[٥] ويمكن علاج هذه الحالة عن طريق بعض الأدوية مثل أدوية مضادات الحموضة وأدوية تقليل إنتاج حمض المعدة ولكن يجب مراجعة الطبيب قبل أخذ أي نوع من الأدوية.

كما يمكن اللجوء إلى الخيار الجراحي في حال لم تساعد الأدوية في تخفيف حرقة المعدة والألم، وفي حال حدوث مضاعفات شديدة مثل ضيق التنفس والالتهاب الشديد، وتُجرى الجراحة بإدخال كاميرا صغيرة وأدوات جراحية خاصة من خلال عدة شقوق صغيرة في البطن، وهذا ما يُسمى بجراحة بالمنظار.

وبالإضافة إلى ذلك، يمكن لبعض التغييرات في نمط الحياة المساعدة أيضًا في العلاج فتق الحجاب الحاجز وتخفيف الأعراض، ومن هذه التغيرات [٦]

  • تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم بدللًا من الوجبات الكبير
  • تجنب الأطعمة التي تسبب حرقة المعدة، مثل الأطعمة الدهنية أو المقلية وصلصة الطماطم والشوكولاتة والنعناع والثوم والبصل والكافيين.
  • تجنب الاستلقاء بعد الأكل أو الأكل في وقت متأخر من اليوم
  • تناول الطعام قبل النوم بساعتين إلى ثلاث ساعات على الأقل.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • الإقلاع عن التدخين

ألم رأس المعدة في الحمل

من الشائع جدًا الشعور بألم خفيف برأس المعدة وارتداد مريئي أثناء فترة الحمل، وذلك بسبب الضغط الذي يولده الرحم على البطن، ويمكن لتغييرات في مستويات الهرمونات طوال فترةالحمل أيضًا أن تساهم في زيادة الألم والمضاعفات، وتختلف شدته ومدته من حالة إلى أخرى، ويجب على الحامل زيارة الطبيب إذا كانت تعاني من أي أعراض مبالغ فيها، واستشارته حول طرق تخفيف الأعراض وفي ما إذا كان ناتج عن حالة مرضية خطيرة. [٢]


طرق تخفيف أعراض ألم رأس المعدة

كما ذكرنا أعلاه، يعتمد عرلاج ألم رأس المعدة على سبب حدوثه، لذلك يُفضل مراجعة الطبيب لتحديد العلاج المناسب، ولكن يوجد بعض الممارسات التي يمكن اتباعها لتخفيف أعراض هذا الألم، ومنها ما يأتي: [٧]


  • تسجيل الأطعمة أو الأنشطة التي يقوم الشخص بها قبل بدء الألم، وتسجل الأعراض ومدة استمرارها وحدتها، لمعرفة العوامل التي تحفز هذا الألم، ومحاولة تجنبها.
  • تناول أطعمة صحية ومتنوعة، والتي تتضمن مجموعة من الفواكه والخضراوات والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم والبقوليات واللحوم الخالية من الدهون بالإضافة إلى الأسماك.
  • تجنب الكحول والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.
  • تناول وجبات أصغر وعلى فترات متباعدة لتقليل من ألم المعدة، ويفضل استشارة أخصائي التغذية لاتباع نظام غذائي خاص.
  • شرب كميات مناسبة من السوائل يوميًا، وتجنب المشروبات التي تحتوي على الكحول أو الكافيين.


تشخيص ألم رأس المعدة

كما ذكرنا سابقًا، من المهم الرجوع إلى الطبيب وإخباره بجميع الأعراض التي يعاني منها الشخص لتشخيص ألم رأس المعدة ومعرفة السبب الرئيسي، إذ يساعد ذلك في اختيار الطرق المناسبة لتخفيف الأعراض المزعجة وضمان العلاج المناسب، ولتشخيص الحالة سيقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة على المصاب حول طبيعة هذا الألم والأعراض التي يعاني منها وقد يطلب إجراء بعض الاختبارات اعتمادًا على الحالة، والتي تتضمن: [٢]

  • اختبارات التصوير، مثل الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية أو التنظير الداخلي.
  • اختبارات البول للتحقق من وجود عدوى أو اضطرابات في المثانة
  • تحليل الدم
  • اختبارات صحة القلب


المراجع

  1. "Epigastric Pain", healthgrades, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Ten causes of epigastric pain", medicalnewstoday, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  3. "What is acid reflux?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  4. "Esophagitis", healthline, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  5. "Hiatal hernia", mayoclinic, 2020-04-14, Retrieved 2020-11-15. Edited.
  6. "Hiatal hernia", mayoclinic, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  7. "Epigastric Pain", drugs, Retrieved 2020-11-11. Edited.