ألم الظهر في الشهر الثالث من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٧ أكتوبر ٢٠١٩
ألم الظهر في الشهر الثالث من الحمل

الحمل

بمجرد معرفة المرأة بخبر حملها تبدأ بالتفكير بجنس الجنين، وكيف يبدو شكله عند الولادة، وكيفية تربيته، ومع ازدياد تفكيرها بطفلها القادم تزداد متاعب الحمل ومشاقه، وفي الشهر الثالث من الحمل تكون المرأة قد اجتازت اثنى عشر أسبوعًا من الحمل؛ أي ما يقارب ثلث مرحلة الحمل التي تستمر تسعة أشهر، ومن أكثر الشّكاوى التي تعاني منها الكثير النّساء خلال مدة الحمل؛ هي: آلام الظّهر إذ يقدّر بأنّها تصيب ما يتراوح بين نصف وثلاثة أرباع النساء الحوامل.[١]


أسباب ألم الظّهر في الشّهر الثّالث من الحمل

تحدث آلام الظّهر في الثّلث الأوّل من الحمل نتيجة العديد من الأسباب، والتي تتضمّن ما يلي:[١]

  • التّغيرات الهرمونية، خلال مدة الحمل يُطلَق الجسم هرمونات تتسبب بتليين المفاصل في منطقة الحوض، وفي مراحل متقدّمة من الحمل لا يقتصر تأثير هذه الهرمونات على مفاصل الحوض، بل تمتد لتشمل مفاصل الجسم كلها، لكنّ التّأثير غالبًا ما يكون أكثر حدّة في الأشهر الثّلاثة الأولى من الحمل، وهذا يؤدي إلى آلام الظّهر.
  • الضّغوطات العصبية، تتسبب الضّغوطات العصبية بآلام الظّهر سواءً أكانت المرأة حاملًا أم لا، وبشكل خاص في المناطق التي تكون فيها المفاصل ضعيفة.

ومع تقدّم الحمل يصبح ألم الظّهر ناتجًا من العوامل التّالية:[٢]

  • زيادة الوزن، تؤثّر زيادة الوزن، والتي تكتسبها الحامل خلال الحمل سلبًا في منطقة الظّهر.
  • تمدّد عضلات البطن، خلال الحمل يضغط الجنين على عضلات البطن مما يؤدي إلى تمديدها، وقد تصاب بعض النّساء في الثّلثَين الثّاني والثّالث من الحمل بتمدد بشكل كبير في عضلات البطن لتتيح المجال للرّحم الذي ينمو، وهذا يزيد من احتمالية حدوث ألم في الظّهر.


تغيّرات الحمل في الشّهر الثّالث

يحدث عدد من التّغيرات في الشّهر الثّالث من الحمل، والتي تشمل الأم والجنين. وفي ما يلي بعض هذه التّغيرات:[٣]

  • يبدأ الشّهر الثّالث من الحمل ابتداءً من الأسبوع التّاسع وحتّى الأسبوع الثاني عشر، وفي الأسبوع العاشر يبلغ طول الجنين ما يتراوح بين 21-40 ملم.
  • نتيجة التّغيرات الهرمونية التي تحدث تبدأ الأعضاء التّناسلية بالظّهور، سواءً أكان الجنين ذكرًا أم أنثى، كما يبدأ الجنين بالحركة.
  • يبدأ حجم رأسه بالنمو والازدياد لتبدأ ملامحه بالتشكل بدءًا بنمو الأنف والأذنين، وتبدأ أصابعه بالتشكل وأظافره بالنمو، وفي نهاية الشهر الثالث يكون قد اكتمل شكله الخارجي وتبدأ أعضاؤه الداخلية بالنمو.
  • تبدأ الكلى في الشّهر الثّالث من الحمل بإنتاج البول، وتبدأ الغدد العرقية بالظّهور.
  • ومع نهاية الأسبوع الثاني عشر يبلغ طول الجنين ما يتراوح بين 6-7.5 سم.

كما هو معروف أنّ نسب الهرومونات تتغير في جسم المرأة بمجرد حملها، وفي الشهر الثالث من الحمل تستمر نسب الهرمونات بالزيادة والتغير، مما يؤدي إلى شعور المرأة بالعديد من الأعراض التي تسبب لها الألم والانزعاج وعدم الراحة، ففي الشهر الثالث من الحمل يستمر شعور المرأة بالغثيان والدوخة، والتقيؤ. وتشعر المرأة بألم في الثديين نتيجة نمو غدد الحليب استعدادًا لإرضاع طفلها بعد الولادة، بالإضافة إلى شعورها بصداع في الرأس، وتلحظ كثرة ذهاب المرأة للمرحاض؛ إذ يزداد التبول لديها، ويرافق هذه الأعراض التعب العام، والإرهاق المستمر، وفي الشهر الثالث من الحمل يزداد معدل ضخ الدم من القلب؛ ذلك نتيجة زيادة في كمية الدم التي ينتجها الجسم، بالإضافة إلى الإمساك نتيجة ارتفاع مستويات هرمون البروجستيرون التي تبطئ عمل الجهاز الهضمي، كما تتسبب المستويات العالية من هرمون الأستروجين توسّع عنق الرّحم، وهذا يحفّز ظهور إفرازات مهبلية ذات لون أبيض مخاطية، كما تشمل التّغيرات في الشّهر الثّالث من الحمل التّقلبات المزاجية، وزيادة احتمالية الإصابة بأمراض اللثة، ومن الشّائع حدوث تحسس من رائحة بعض أنواع الأطعمة في الشّهر الثّالث من الحمل، كما قد تحدث اضطرابات في النّوم، كما تشير بعض النّساء إلى زيادة الرّغبة الجنسية في الأشهر الثّلاثة الأولى من الحمل، ومع ذلك فقد يتحوّل الأمر إلى انخفاض في الرّغبة مع تقدّم الحمل.[٤]


علاج ألم الظّهر للحامل

لا يقتصر حدوث آلام الظّهر على الشّهر الثّالث من الحمل فقط، إنّما قد تحدث طيلة مرحلة الحمل، ويُنفّذ علاج هذه الآلام من خلال اتّباع التّدابير التّالية:[١]

  • الحفاظ على الجلوس بوضعية أو الوقوف بوضعية مناسبة، وينبغي الوقوف بشكل مستقيم ورفع منطقة الصّدر وإبقاء منطقة الظّهر والكتفين مسترخيين، كما ينبغي تجنّب الوقوف لمدة طويلة، وإن حدث ذلك فينبغي وضع إحدى القدمين على سطح مرتفع لبعض الوقت.
  • عند الحاجة إلى التقاط شيء من الأرض ينبغي الحفاظ على وضع القرفصاء، وليس الانحناء بالاعتماد على عضلات الظّهر والحوض.
  • الابتعاد عن رفع الأشياء الثّقيلة.
  • ارتداء الأحذية الجيدة.
  • لتخفيف آلام الظّهر في الشّهر الثّالث من الحمل ينبغي النّوم على الجنب الأيمن أو الأيسر وليس على الظّهر، وتوضع وسائد بين الرّكبتين للحصول على راحة أكثر.
  • ممارسة التّمارين التي تدعم عضلات الظّهر والبطن.
  • مع تقدّم الحمل يكبر بطن الحامل، ولتجنّب الإصابة بألم الظّهر ينبغي ارتداء الأحزمة الدّاعمة.
  • الحصول على أوقات كافية من الرّاحة.
  • إذا كانت آلام الظّهر ناتجة من التّوتر والضّغوطات النفسية فلا بُدّ من ممارسة تمارين التّأمل واليوغا.
  • للتخفيف من ألم ظهر الحامل تُستخدَم عبوات الثّلج.
  • قد يصف الطبيب بعض الأدوية المسكّنة للألم؛ بهدف التخفيف من آلام الظّهر.

ومع أنّ آلام ظهر الحامل تزول دون اللجوء إلى العلاجات الجراحية والأدوية ولا تكون سببًا للقلق، إلّا أنّ النساء الحوامل اللاتي يعانين من آلام الظّهر والتي تُرفَق بألم حاد لا يمكن تحمّله، أو ألم يستمر لأكثر من أسبوعين، مع ظهور تشنّجات تحدث على أوقات منتظمة وتزداد شدة عند تنفيذ بعض الأنشطة الحياتية، ومع صعوبة وألم عند التّبول، والإحساس بالوخز في الأطراف، مع ظهور إفرازات مهبل بشكل كبير أو نزيف مهبل، بالإضافة إلى الحمّى تجب عليهنّ مراجعة الطّبيب بشكل فوري لإجراء الفحوصات التّشخيصية والكشف عن الأسباب، كما تنبغي الإشارة إلى أنّ آلام الظّهر قد تحدث نتيجة تهيّج العصب الوركي أو ما يُعرَف بعرق النّسا، الذي يحدث نتيجة ضغط الجنين على العصب الوركي، مما يؤدي إلى الشعور بألم في أسفل الظّهر، والذي قد يمتد إلى الأرداف وأسفل السّاق.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jessica Timmons (2016-10-27), "First Trimester Pregnancy Back Pain: Causes and Treatments"، healthline., Retrieved 2019-9-27. Edited.
  2. Jamie Eske (2019-2-25), "What to know about back pain in pregnancy"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-9-27. Edited.
  3. plannedparenthood Staff , "What happens in the third month of pregnancy?"، plannedparenthood, Retrieved 2019-9-27. Edited.
  4. Mahak Arora (2019-6-19), "3rd Month of Pregnancy – Symptoms, Body Changes & Diet"، parenting.firstcry, Retrieved 2019-9-27. Edited.