ألم اليد اليمنى والكتف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٣ يناير ٢٠٢١
ألم اليد اليمنى والكتف

ألم اليد اليمنى والكتف

يعد ألم اليد اليمنى والكتف من الحالات الشائعة حول العالم، إذ يعدّان من أكثر الأجزاء الجسم استخدامًا ليجعلهما أكثر عرضة للإصابة سواء في المفاصل، أو العضلات، أو العظام، أو حتى الأوتار والأربطة والأعصاب، ولا يقتصر الأمر على الإصابة الموضعية فقد يعود هذا الألم إلى وجود مشاكل صحية في أماكن أخرى، ولكن يظهر الألم في اليد اليمنى والكتف، ولكن يوجد بعض الأعراض التي تجعل من ألم اليد اليمنى والكتف أمرًا مقلقًا أو ظهور الألم دون مسبب له.[١]


احذر عندما يتزامن ألم اليد اليمنى والكتف مع الأعراض الآتية!

في حال وجود الأعراض الآتية يجب التوجه للطبيب فورًا فهي أسباب تدعو للقلق، ويتضمن ذلك:[٢]

  • ألم في الظهر والكتف واليد مفاجئ ودون مسبب، ومع وجود ضغط أو صفير أوالشعور بالامتلاء في الصدر؛ فقد يدل ذلك على وجود جلطة قلبية.
  • عدم القدرة على تحريك اليد أو لفها.
  • ظهور تغيّر في العظم مع بروز أو نزيف أو حدوث إصابة.
  • وجود انتفاخ مع الألم.
  • التعرض للإصابة وسماع طقطقة أو فرقعة في اليد.


كيف يمكن وصف ألم الكتف واليد؟

قد يصاب المرء بألم في اليد اليمنى والكتف بعدة أشكال وعدة مسببات ولكن قد يتسائل هل هو مقلق أم لا، وهل يستدعي الأمر التوجه للطبيب أو الطوارئ أم لا، هنا سيتم توضيح الم اليد اليمنى والكتف وطبيعة الألم والأعراض المقلقة وتستدعي التوجه للطبيب، ويتضمن ذلك:[٣]

التعرض لإصابة مباشرة

يظهر ألم اليد والكتف نتيجة تعرض المرء لإصابة ما سببت ضررًا للمنطقة، وتتضمن ما يأتي:

  • تمزق الكفة المدورة (Rotator cuff disease): يظهر الألم إما ألم في مقدمة الكتف أو يمتد إلى الجهة العليا من اليد.
  • كتف منفصل: يظهر الألم في الجزء الأعلى من اليد بالإضافة إلى الكتف.
  • خلع مفصل الكتف: يظهر الألم في القرب من الكتف وقد يمتد إلى اليد من الأعلى، ولكن في حال حدوث تمدد للعصب يبدأ الشعور بالخدران.
  • كسر في اليد من الأعلى: الإصابة بالكسر تسبب ألم في الكتف واليد من الأعلى، وفي حال وجود تلف في العصب قد يصاب المرء بالتنميل.
  • كسور في عظمة الترقوة: يظهر الألم في المناطق القريبة من الكتف وخاصةً عند تحريك اليد.
  • التواء الكتف (Shoulder sprain): يظهر وجود الالتواء في الكتف واليد من الأعلى وأيضًا في عظمة الترقوة.

الإصابة بحالة التهابية

تتعرض بعض الأجزاء إلى الالتهاب مسببة ألم اليد والكتف:

  • التهاب محفظة الكتف اللاصق (Frozen shoulder): يظهر الألم تدريجيًا وبعمق، وقد ينتقل إلى عضلة ذات الرأسين.
  • التهاب الأوتار التكلسي (Calcific tendinitis): يحدث نتيجة وجود تكلس على الأوتار، ويظهر الألم في فترة الصباح وقد يمتد إلى عضلة ذات الرأسين.                     
  • التهاب مفصلي أو الروماتيزمية في الكتف: يكون الألم شديد وعميق في الكتف واليد من الأعلى.
  • الْتِهابُ العَصَبِ العَضُدِيّ (Brachial neuritis): يظهر الألم بشدة في منطقة اليد من الأعلى والكتف، ونتيجة التهاب العصب يبدأ المصاب بالشعور بالخدر في اليد مع وجود ألم حارق.
  • إصابة الضفيرة العضدية (Brachial plexus injury): يظهر الألم في منطقة اليد من الأعلى والكتف، وقد يزول بعد مدةٍ طويلةٍ من الزمن، والأكثر من ذلك يمتد إلى اليد من الأسفل والكف مع وجود خدران وقد يصاب المرء بشلل في الكتف واليد مع وجود ألم حارق في اليد.
  • اعْتِلاَلُ الجُذورِ الرَّقَبِيَّة (Cervical radiculopathy): يظهر الألم في العنق ليمتد إلى الكتف واليد، وفي حال إصابة العصب يبدأ الشعور بوخزٍ من الإبر في الكف والأصابع مع شعور بألم حارق.
  • مُتَلاَزِمَةُ مَخْرَجِ الصَّدْر (Thoracic outlet syndrome): يظهر الألم في الكتف من الأسفل وممتد إلى الكف والأصابع، مع وجود تنميل ودغدغة في اليد والأصابع وألم حارق.


ما علاج ألم اليد اليمنى والكتف؟

تحتاج بعض الإصابات إلى العلاج اللازم والتي يتم تحديدها من قبل الطبيب المختص، لذلك يجب استشارة الطبيب في البداية لتشخيص وتحديد الخطة العلاجية المناسبة لها، ويتضمن ذلك:[١]

  • حقن إبرة كورتيزون في الكتف أو منطقة المصابة؛ فهي تعدُ مضادًا قويًا للألتهابات ويستخدم لعلاج المنطقة المصابة بشكلٍ مباشر.[٤]
  • أدوية مضادة للالتهابات مثل مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية (Nonsteroidal anti-inflammatory drugs)؛ ويتم استخدامها لتخفيف من الالتهابات والألم في حالة وجود التهاب في المفصل أو الوتر أو الأعصاب.[٤]
  • اللجوء إلى عملية جراحية في حالات عدم فاعلية العلاجات الأخرى البسيطة، ومن الحالات التي يتم اللجوء لها التمزق، وبعض كسور اليد والكتف، وتمزق أربطة الكتف، وإزالة الالتهابات حول الكتف.[١][٤]
  • في حال كان المسبب جلطة قلبية يلجأ الطبيب إلى استخدام الأسبرين والنيتروجليسيرين لتحسين الدورة الدموية، والتخفيف من الذبحة الصدرية مؤقتًا إلى وقت وصوله إلى المستشفى.


نصائح للتخفيف من ألم اليد اليمنى والكتف الناتج عن حمل أشياء ثقيلة

قد يتعرض البعض لألم في اليد والكتف نتيجة حمل أشياء ثقيلة أو الإستخدام المفرط لها، ليصبح الألم عائقًا له في إنجاز الأمور والنشاطات اليومية، ويتضمن التالي طرق لتخفيف من الألم:

  • تقنية (R.I.C.E) ويقصد بها طبيًا؛ الراحة (Rest) أي تقليل من النشاط اليومي، والثلج (Ice) أي وضع كيس من الثلج على المنطقة المصابة لمدة 15 إلى 20 دقيقة، وتكرار ذلك خلال اليوم عند الحاجة، والضغط (Compression) أي استخدام ضماد الضاغط لتخفيف من الانتفاخ، ورفعها إن أمكن (Elevation) لتخفيف من التورم والانتفاخ.[٢]
  • يحتاج بعضها إلى علاج فيزيائي من قبل المتخصصين لأداء بعض التمارين، وخاصةً في حال التعرض للألم الناجم عن استخدام مفرط للمفصل أو العضلة وأيضًا في حال عدم تحريك اليد أو الكتف لفتراتٍ زمنيةٍ طويلةٍ نتيجة إصابة ما.[١]
  • ممارسة بعض التمارين الخاصة التي تقوي العضلات وتخفف من الشد فيها مما يحسن من ألم اليد اليمنى والكتف.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Jessica Caporuscio, (29/11/2019), "Causes of right shoulder and arm pain ,", medicalnewstoday, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Arm pain", mayoclinic, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  3. Jill Seladi-Schulman (10/12/2020), "15 Causes of Right Shoulder and Arm Pain", healthline, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت Jonathan Cluett (24/5/2020), "Causes of Arm Pain and Treatment Options", verywellhealth, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  5. "Shoulder Pain", webmd, Retrieved 31/12/2020. Edited.