اضطرابات قبل الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٣ ، ٢٥ مارس ٢٠١٩
اضطرابات قبل الدورة الشهرية

الدّورة الشّهرية

إن تعرّض المرأة للدورة الشّهرية جزء مهم وطبيعي في حياتها، وهناك بعض الاضطرابات التي قد تتعرّض لها المرأة خلال مرحلة أسبوع أو اثنين قبل الدّورة الشّهرية، وهي تدلّ على اقتراب موعد الدّورة، وقد تكون هذه الاضطرابات عاطفيةً، أو سلوكيةً، أو جسدية، وتختلف قدرة تحمّل هذه الاضطرابات من امرأةٍ لأخرى، إذ إنّ بعض النساء لا تلاحظ الاضطرابات، بينما بعضهن الآخر يجدن صعوبة في تحمّلها، إذ قد تؤثر في القدرة على أداء الأنشطة اليومية، إلا أنه غالبًا يمكن السيطرة على الاضطرابات التي تحدث قبل موعد الدّورة من خلال ممارسة بعض الخطوات البسيطة.[١]


اضطرابات قبل الدّورة الشّهرية

تختلف الاضطرابات التي قد تتعرّض لها النساء قبل موعد الدّورة الشّهرية، وهي كالتالي:[٢]

  • اضطرابات عاطفية وسلوكية: وتشمل ما يلي:
    • مواجهة صعوبة في النوم.
    • الشعور بالتعب والإرهاق.
    • التوتر والقلق.
    • الشعور بالاكتئاب.
    • التعرض لنوبات بكاء.
    • تقلب المزاج، والانفعال، والغضب.
    • تغير في الشهية.
    • الانسحاب الاجتماعي؛ أي عدم الرغبة في الجلوس مع الآخرين.
    • مواجهة ضعف في التركيز.
    • تغيّر الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات جسدية: وتشمل ما يلي:
    • الشّعور بألمٍ في المفاصل والعضلات.
    • الشعور بألمٍ في الرأس.
    • الإرهاق.
    • زيادة الوزن المرتبطة بتراكم السّوائل في الجسم.
    • انتفاخ البطن.
    • الإصابة بالإمساك أو الإسهال.
    • عدم تحمّل الكحول.
    • ظهور حب الشباب.


أسباب اضطرابات قبل الدّورة الشّهرية

إنّ السبب الرّئيسي لهذه الاضطرابات غير معروف، إلا أنه هناك بعض العوامل التي قد تساهم في حدوثها، ومن أهمّها:[٢]

  • الهرمونات: قد تنتج الاضطرابات نتيجة التّغير في مستوى الهرمونات، ويمكن أن تختفي هذه الاضطرابات مع الحمل، أو عند انقطاع الطمث.
  • التّغيرات الكيميائية في الدماغ: إن التغير في مستوى السيرتونين وهو مادة كيميائية في الدماغ، له دور كبير في الحالة المزاجية للشخص، ويمكن أن يسبب ظهور أعراض الدّورة الشّهرية، مثل: الشّعور بالاكتئاب، ومواجهة صعوبة في النوم، والشعور بالإرهاق، والرّغبة الشّديدة بتناول الطعام.
  • الاكتئاب: إنّ النساء المصابات بالاكتئاب أكثر عرضة للإصابة باضطرابات قبل الدّورة الشّهرية، إلا أن الاكتئاب لا يسبب ظهور جميع الأعراض التي ذُكِرت سابقًا.


السيطرة على اضطرابات قبل الدّورة الشهرية

لا يمكن التخلّص من الاضطرابات التي تسبق الدّورة الشّهرية كاملةً، إلا أنه يمكن تنفيذ بعض الإجراءات البسيطة التي يمكن أن تقلل حدّة هذه الاضطرابات، مثل:[٣]

  • تقليل التشنّجات وتقلّب المزاج عن طريق تناول بعض أنواع المكمّلات الغذائية، مثل: حمض الفوليك، والكالسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين ب6.
  • التخلّص من التوتر والانتفاخ، وذلك عبر ممارسة التّمارين الرّياضية البسيطة.
  • الحفاظ على طاقة الجسم وصحّته باتباع نظام غذائي متوازن؛ أي نظام يحتوي الكثير من الفواكه، والخضراوات، والقليل من السّكر، والملح، والكافيين، والكحول.
  • التخلّص من التعب من خلال أخذ قسط كافٍ من الرّاحة، والنوم ما يقارب ثماني ساعاتٍ في الليل.
  • تقليل حدّة الأعراض، وذلك بواسطة تناول فيتامين (د).
  • التخلّص من انتفاخ البطن عبر شرب كميةٍ كبيرة من السّوائل.

وقد تلجأ بعض النساء إلى استخدام بعض أنواع الأعشاب للتخفيف من حدّة الاضطرابات، مثل: الجنكة، والزنجبيل، وزيت زهرة الربيع، ونبتة سانت جون، إلا أنه يُفضَّل استشارة الطبيب قبل استخدام أي نوعٍ من الأعشاب؛ ذلك لتجنّب أيّة آثارٍ جانبية، أو تفاعلات قد تحدث في حالة تناول أدوية لأسباب أخرى.[٢]


المراجع

  1. "What Is PMS?", www.webmd.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Premenstrual syndrome (PMS)", www.drugs.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  3. Valencia Higuera (26-8-2016), "PMS (Premenstrual Syndrome)"، www.healthline.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.