افرازات من الثدي قبل الدوره

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٣ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠٢٠
افرازات من الثدي قبل الدوره

إفرازات الحلمة

تلاحظ 83% من النساء وجود إفرازات مختلفة من الحلمة، وهي عبارة عن سوائل تخرج من تلقاء نفسها أو من خلال الضغط على الحلمة، الذي قد يسب الشعور بالقلق خاصة إن كان ذلك في غير فترات الحمل والرضاعة، ولكن تعتبر أغلب الإفرازات حالات طبيعية أو بسبب حالات بسيطة لا تستدعي الخوف، وبالرغم من ذلك قد تكون هذه الإفرازات مؤشراً على وجود حالاتٍ خطيرة، لذا على جميع السيدات عند ملاحظة إفرازات الثدي؛ أخذها بعين الاعتبار والذهاب لاستشارة الطبيب، وبناءً على الفحوصات والنتائج يقرر الطبيب طرق العلاج، ومن خلال هذا المقال سوف نسلط الضوء على أسباب خروج الإفرازات من الثدي.[١][٢]


هل تعد إفرازات الثدي قبل الدورة الشهرية طبيعية؟

نعم تعد إفرازات الثدي قبل الدورة الشهرية طبيعية خاصة إن كانت تخرج من كلا الثديين وعند الضغط على الحلمة وليس بشكل تلقائي، فمع إقتراب موعد الدورة الشهرية يتعرض جسم المرأة للعديد من التغيرات الجسدية، وتحدث هذه التغيرات نتيجةً لتغير مستوى الهرمونات في الجسم، مما تؤدي إلى خروج إفرازات من الثدي، وفي الواقع جميع هذه التغيرات تعتبر طبيعية ولا تستدعي القلق، لكن يجب مراقبة طبيعة ولون تلك الإفرازات وإن كانت تخرج من ثدي واحد أو كلاهما لتأكد إن كانت تلك الإفرازات طبيعية أم لا.[٢][٣]


إفرازات الثدي غير طبيعية

من الممكن تحديد السبب الرئيسي المُحتمل لهذه الإفرازات وهل فعلًا هذه الإفرازات طبيعية أم لا من خلال ملاحظة مجموعة من العوامل المختلفة، ومنها؛ لون الإفرازات، وخروجها من حلمة واحدة فقط أو من كلتا الحلمتين، وفي حال كانت طبيعة تلك الإفرازات خفيفة، أو سميكة، أو لزجة. ومن هذه الإفرازات الشائعة؛ التي قد تحدث ما يلي:[١]

  • الإفرازات الخضراء: تمثل الإفرازات الخضراء دلالة على وجود خُرّاجات، أو كيس في الحلمة.
  • الإفرازات البيضاء المصفرة: دلالة على حدوث التهاب في منطقة الحلمة، أو التهاب الثدي.
  • الإفرازات الدموية: من أعراض سرطان الثدي، أو وجود الورم الحليمي في قنوات الثدي(papilloma).
  • الإفرازات الشفافة: أيضًا من أعراض سرطان في الثدي، بالأخص إذا كانت هذه الإفرازات تحدث في جهة واحدة فقط.
  • الإفرازات البنية: من أعراض حدوث توسع في القنوات الثديية أو انسداد قنوات الحليبية.



أسباب محتملة لإفرازات الثدي

تنقسم الأسباب المؤدية إلى خروج الإفرازات إلى نوعين، أولًا؛ الأسباب الطبيعية، أي خروج الإفرازات، نتيجةً لتغيرات فيسيولوجية، تحدث في جسم المرأة، ثانيًا؛ الأسباب الغير طبيعية، أي الإفرازات التي تحدث نتيجةً لوجود حالاتٍ مرضية، ويجب تشخيص ذلك من قِبل الطبيب.[٣]


أسباب خروج إفرازات الثدي الطبيعية

إفرازات الحلمة الطبيعية؛ هي الإفرازات التي تخرج في أغلب الأحيان، من كلتا الحلمتين؛ عند الضغط عليهما. ومن هذه الأسباب مايلي:[٣]

  • أثناء الحمل: خلال المراحل الأولى من الحمل؛ تلاحظ المرأة خروج إفرازات من الحلمة سائلة شفافة، وفي المراحل الأخيرة من الحمل يخرج سائل شبيه بالماء أو حليب.
  • التوقف عن الرضاعة الطبيعية: بعد فِطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية يستمر نزول الحليب من الثدي لفترةٍ من الوقت.
  • تحفيز الحلمة: الضغط او تحفيز الحلمة مثل لبس حمالة الصدر ضيقة قد يسبب تحفيز خروج الإفرازات.


أسباب خروج إفرازات الثدي المرتبطة بحالات صحية

بناءًا على فحص الطبيب؛ يتم تحديد الحالة المرضية الرئيسية، المسببة لخروج هذه الإفرازات من الثدي، وتتضمن هذه الأسباب على:[٣]

  • التهاب الثدي، أو التهاب الضَّرع (mastitis)؛ الذي يحدث خلال فترة الرضاعة.
  • الداء الكيسي الليفي في الثدي (Fibrocystic breast changes)، وهو عبارة عن وجود أنسجة ليفية، وخُراجات تؤدي إلى زيادة سُمك أنسجة الثدي، وظهور كُتل في الثدي، ولا يعني ذلك وجود سرطانات ومن الأعراض المصاحبة لهذه الإفرازات الشعور بالألم، والحكة.
  • الأورام الحليمية في قنوات الثدي؛ وهي أورام غير سرطانية، قد تؤدي إلى خروج إفرازات تحتوي على الدم، أو إفرازات لزجة الملمس.
  • توسع القنوات الثديية؛ والتي تحدث عند اقتراب المرأة من سن انقطاع الدورة الشهرية.
  • تناول الأدوية الهرمونية؛ مثل حبوب منع الحمل.[١]
  • سرطان الثدي؛ وهو أكثر الأمور المقلقة عند النساء عند ملاحظة الإفرازات.[١]



متى يجب مراجعة الطبيب؟

في اللحظة التي تشعر بها المرأة بوجود إفرازات غير طبيعية؛ يجب عليها مراجعة الطبيب على الفور، بالأخص عند مواجهة إحدى هذه الأعراض التي سنقوم بذكرها، والتي تحدث بالتزامن مع إفرازات الثدي، في البداية؛ سوف يستفسر الطبيب عن الأعراض التي تشعر بها المريضة، وبناءًا على ذلك يقوم بتحديد الفحوصات اللازمة، مثل؛ القيام بصورة الثدي الشعاعية، أو فحوصات الدم، أو أخذ خزعة؛ حسب حالة المريضة بالإضافة إلى الفحص السريري بالطبع، وتشملالحالات التي تستدعي رؤية الطبيب على:[١]

  1. وجود إفرازات دموية من الثدي.
  2. استمرار خروج الإفرازات لفترة من الوقت وعدم توقفها.
  3. ملاحظة تغييرات في الحلمة مثل تغير اللون أو حدوث التقشرات في الحلمة.
  4. وجود ألم في الثدي او أعراض أُخرى لسرطان الثدي.
  5. تأثر جهة واحدة فقط من الثديين.
  6. وجود كُتل في الثدي.
  7. حدوث تغييرات في حجم الثدي؛ على سبيل المثال أن يصبح إحدى الثديين أصغر أو أكبر حجماً.



أسئلة شائعة

هل إرتفاع هرمون البرولاكتين (prolactin hormone ) يسبب خروج إفرازات من الثدي؟

نعم؛ هرمون البرولاكتين هو عبارة عن هرمون يفرز من الغدة النخامية؛ والذّي يعمل على تحفيز إنتاج الحليب، عند زيادة مستويات البرولاكتين عن المعدل الطبيعي في الدم عند النساء الغير مرضعات أو حتى عند الرجال؛ يحدث ما يسمى بثر اللبن (Galactorrhea)؛ وهي خروج إفرازات حليبية من الحلمة.[٢]


ما سبب خروج إفرازات بيضاء من الحلمة مع وجود ألم في الثدي؟

تعتبر الإفرازات البيضاء الأكثر شيوعاً التي تعاني منها المرأة والتي قد تحدث بسبب التغييرات في مستوى الهرمونات قبل انقطاع الطمث أو بسبب التوقف عن الرضاعة الطبيعية، أو دلالةً على وجود التهاب في الحلمة أو الثدي مع وجود ألم في الثدي.[١][٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Stephanie Watson (2020-03-24), "What Causes Nipple Discharge in Non-Lactating Women?", healthline. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Pam Stephan, "An Overview of Nipple Discharge", verywellhealth. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Breast and Nipple Discharge: What It Could Mean", webmd, Retrieved 2020-11-05. Edited.