افضل علاج للتخسيس بدون اضرار

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٥ ، ١٩ مارس ٢٠١٩
افضل علاج للتخسيس بدون اضرار

علاجات إنقاص الوزن

في بعض الأحيان توصف حبوب إنقاص الوزن التي تسمى بمضادات البدانة، أو حبوب الحمية، للمريض في شكل أداة إضافية لفقدان الوزن، ويجب أن يترافق تناول هذه الأدوية مع خطة لتقليل الدهون والسعرات الحرارية، وبرنامج تدريبات رياضية منتظم، ومعظم أدوية إنقاص الوزن تُعرَف باسم مُفقِدات الشهية.

ويُقصَر استخدام أدوية إنقاص الوزن على الأدوية التي تصرف بوصفة طبية لعلاج الوزن الزائد، الذي يؤثر في الصحة في حال لم ينقص الوزن عن طريق اتباع الطرق التقليدية، ويجب عدم استخدامها في غاية إنقاص الوزن التجميلية، إذ ينطوي استخدام هذه الأدوية على العديد من الأخطار والآثار الجانبية، إضافة إلى إمكانية خطر الإدمان على بعض مكونات هذه الأدوية، إذ تحتوي بعض أدوية إنقاص الوزن مواد منبهة خاضعة للرقابة بواسطة أجهزة مكافحة المخدرات عبر العالم. [١]


علاجات التخسيس الحاصلة على موافقة منظمة الغذاء والدواء

هناك الكثير من علاجات التخسيس الموجودة في الأسواق الحاصلة على موافقة منظمة الغذاء والدواء، لكن يجب التذكر أن هذه العلاجات ليست حبوبًا سحرية، ولا تعطي نتيجة فورية، أو دون اتباع حمية غذائية، أو تغير نمط الحياة، أو ممارسة التمرينات بشكل منتظم، كما أنه لا يوجد علاج للتخسيس دون آثار جانبية أو أضرار، وفيما يلي بعض أنواع أدوية التخسيس المنتشرة في السوق مع نظرة عامة في كل منها: [٢]

  • بنزفيتامين، يخفض هذا العلاج الشهية، ويزيد الشعور بالشبع، ومن أعراضه الجانبية ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، والعصبية، والأرق، وجفاف الفم، والإمساك، ويحتوي 3 مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • ثنائي أيثيل بروبيون، يخفّض الشهية، ويسبب الشعور بالشبع، ومن أعراضه الجانبية الصداع، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، والعصبية، والأرق، وجفاف الفم، والإمساك، ويحتوي أربع مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • لوركاسيرين، يقلل الشهية ويزيد الشعور بالشبع، ومن أعراضه الجانبية الصداع، والغثيان، وجفاف الفم، والدوخة، والتعب، والإمساك ويحتوي 4 مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • نالتريكسون، وبوربيون ممتدا المفعول، هذان العلاجان يقللان الشهية، ويزيدان الشعور بالشبع، ومن أعراضهما الجانبية الصداع، والغثيان، والدوخة، والإمساك، والتقيؤ، ولا يحتويان مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • فينديميترازين، يُنقص الشهية ويزيد الشعور بالشبع، ومن أعراضه الجانبية ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، والعصبية، والأرق، وجفاف الفم، والإمساك، ويحتوي 3 مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • فينرمين، يزيد الشبع ويقلل الشهية تجاه الطعام، ومن أعراضه الجانبية ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، والعصبية، والأرق، وجفاف الفم، والإمساك، ويحتوي 4 مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • اورليستات، يعيق هذا العلاج امتصاص الدهون، ومن أعراضه الجانبية خفض امتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، وظهور بقع دهنية، وتقلصات في الأمعاء، والغازات المصحوبة بالإفرازات، والإسهال، والحاجة الملحة إلى التبرز، وسلس البول، ولا يحتوي أية مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات، ويمكن أخذه دون وصفة طبية.
  • فينرمين، وتوبيراميت ممتدا المفعول، هما يزيدان الشبع ويقللان الشهية، ومن أعراضهما الجانبية الأرق، وجفاف الفم، والشعور بالدوخة، والإمساك، والإحساس بوخز كوخز الإبر والدبابيس، وتغير في حاستَي التذوق أو الشم، ويحتويان 4 مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.
  • ليراجلوتايد، يبطئ هذا الدواء تفريغ المعدة، ويزيد الإحساس بالشبع، ومن أعراضه الجانبية الغثيان، والتقيؤ، والتهاب البنكرياس، ولا يحتوي مواد خاضعة لمراقبة مكافحة المخدرات.


فعالية أدوية إنقاص الوزن

تنقص العلاجات المستعملة في خفض الوزن ما يقارب 5% إلى 10% من وزن الجسم خلال سنة من اتباع حمية غذائية، وممارسة التمارين الرياضية، وتسهم هذه الأدوية في خفض جزء من وزن الجسم، وتتولى التمارين والحمية باقي المهمة، لكن يمكن أن تتحسن صحة الجسم عند إنقاص هذا الوزن، إذ ينخفض ضغط الدم، وينخفض مستوى الدهون، وينخفض مستوى سكر الدم، لكن يجب الأخذ بعين الاعتبار أن هذه الأدوية لا تكون فعالة لدى الجميع، ويمكن استعادة جزء من الوزن المفقود أو كله عند التوقف عن أخذها. [٣]


حالات استعمال أدوية خفض الوزن

للأسف لا تعد أدوية خفض الوزن الحل لكل شخص يحاول إنقاص وزنه، وعادًة ما توصف هذه الأدوية للأشخاص الذين يحاولون بشكل متكرر إنقاص أوزانهم لكنهم لا ينجحون، أو عندما يسبب الوزن الزائد مشكلة صحية خطيرة، ومن الحالات التي يُسمح فيها بتناول العلاجات لفقدان الوزن ما يلي: [٤]

  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم (BMI) أكثر من 30.
  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم بين 27-30 مع وجود مشكلة صحية.
  • المساعدة في بدء إنقاص الوزن.
  • الحفاظ على استمرار إنقاص الوزن.
  • منع استعادة الوزن بعد فقدانه.


المراجع

  1. "Weight Loss and Diet Pills: Options to Know", drugs, Retrieved 14-2-2019.
  2. Mayo Clinic Staff (18-9-2018), [ https://www.mayoclinic.org/ar/weight-loss-drugs/art-20044832 "Prescription weight-loss drugs"]، mayoclinic, Retrieved 14-2-2019.
  3. W. Orenstein, [ https://www.everydayhealth.com/news/things-your-doctor-wont-tell-you-about-weight-loss-drugs/ "10 Essential Facts About Weight Loss Medication"]، everydayhealth, Retrieved 14-2-2019.
  4. "Weight loss medicines", mydr, Retrieved 14-2-2019.