الام الظهر للحامل في الشهر الثالث

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٩ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٨
الام الظهر للحامل في الشهر الثالث

الحمل في الشهر الثالث

الحمل في الشهر الثالث (الأسبوع 9-13 من الحمل)، حيث يبدأ جسم الجنين بالتكوّن في هذا الشهر وتبدو ملامحهُ أكثر وضوحًا، ويبدأ الرحم بالنمو والتسبب بالضغط على المثانة لذلك تقل كمية البول المحصور، وهو من أكثر أشهر الحمل إزعاجًا بالنسبة للأم، ذلك بسبب ظهور بعض الأعراض التي قد تُسبب الضيق والتوتر للحامل، كالتقيؤ الصباحي والتبول المتكرر وآلام البطن والظهر الشديدة والتي تظهر لفترات مُعينة وتختفي من تلقاء نفسها. أغلب السيدات تحمل همَّ هذا الشهر بسبب التأثيرات السلبية التي تطرأ عليها في هذا الشهر، ولكن سُرعان ما تقل هذهِ التأثيرات في نهاية الشهر الثالث من الحمل وبدء الثلث الثاني منه.[١]


أعراض الشهر الثالث من الحمل

يحدث بعض التغيرات الجسدية الت يمكن ملاحظتها خلال الشهر الثالث من الحمل، حيث إن الجسم يبدأ في التأقلم مع الزيادة الطبيعية لنمو الجنين، ولذلك قد تتغير أعراض الحمل في الشهر الثالث، وهي:[٢]

  • اختفاء الغثيان الصباحي.
  • الشعور بالدوار والدوخة عند الجلوس أو الوقوف.
  • زيادة نزول الإفرزات المهبلية.
  • الشعور المتزايد بالتعب والنعاس الشديد.
  • آلام في الأسنان واللثة.
  • الإحساس بآلام وثقل في منطقة أسفل الظهر.
  • الزيادة الغير ملحوظة في الوزن.
  • التغير الملحوظ في المزاج.
  • ظهور حب الشباب، وتزايد الإفرازات الدهنية في البشرة، كذلك تسارع نمو الشعر والأظافر.

كذلك قد يتعرض الرجل لهذه الأعراض، ويسمى ذلك بحالة نفاس البعل، التي تتمثل بألم في البطن، وتغيرات في شهية الأكل، وزيادة ملحوظة في الوزن.


أسباب آلام الظهر في الشهر الثالث من الحمل

بالرجوع إلى المنظمة الأمريكية للحمل، فإن 50-70% من النساء الحوامل يعانين من آلام الظهر، وخاصة في الأشهر الأولى من الحمل، ويعزى ذلك إلى عدة أسباب هي:[٣] [٤] [٥] [٦]

  • والزيادة الطبيعية للوزن؛ حيث تكتسب الحامل في الوضع الطبيعي ما يقارب 25 - 35 باوند، يكون هذا الوزن نتيجة نمو الرحم والجنين.
  • التغيرات الهرمونية التي قد تُسبب زيادة ارتخاء الأربطة والعضلات مثل هرمون الريلاكسين الذي يفرز من المشيمة، استعداداً لنمو لجنين، وقد يتركز هذا الألم خاصة في منطقة الحوض، كما أنها تسبب لين في عظام ومفاصل الحوض لذلك فإن غالب الثقل والضغط يرتكز على العمود الفقري محدثاً ألم في منطقة الظهر.
  • حدوث تغيرات في مراكز الثقل في الجسم، إذ يرتكز الوزن الزائد في منطقة الحوض على العمود الفقري ويقوم وزن الجنين والرحم النامي بالضغط على منطقة الحوض والأوردة الدموية والأعصاب مسببة ألم في منطقة الظهر.
  • الآلام التي تظهر بسبب ممارسة أنشطة مٌعينة كالمشي والجري والوقوف على الأقدام لفترة طويلة.
  • انفصال العضلات؛ يحدث عند توسع الرحم ونموه، ويحدث الانفصال العضلي على طول عضلات البطن من عظام القفص الصدريوحتى عظم العانة، مما يزيد من ألم الظهر سوءاً.
  • التوتر والانفعالات، التي تقوم بإحداث شد عضلي في عضلات الظهر مسببة تقلصات أو ألم في الظهر.


نصائح للتخلص من آلام الظهر في الشهر الثالث من الحمل

بالرغم من أن الشعور بألم الظهر في الشهر الثالث قد يستمر فترة الحمل، لكنه يتلاشى تدريجياً بالاقتراب من موعد الولادة، ويمكن اتباع بعض النصائح للتخلص من آلام الظهر في الشهر الثالث من الحمل وتخفيفها:[٢][٧]

  • الحفاظ على القوام السليم وتجنب الجلوس أو النوم بالوضعيات الخاطئة، وذلك من خلال وضع وسادة بين القدمين أو أسفل الظهر وخلفه في حال الجلوس أو النوم.
  • تجنب الوقوف على القدمين لفترة زمنية تزيد عن نصف ساعة، بالمقابل تجنب الجلوس الطويل.
  • تجنب حمل الأوزان الثقيلة.
  • اتباع الارشادات الصحيحة عند الاستلقاء أو الجلوس.
  • ارتداء الملابس المُريحة والفضفاضة، وتجنب ارتداء الأحذية عالية الكعب.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، خاصة التمارين التي تُساعد على شد عضلات الظهر والحفاظ على مرونتها، وتتضمن المشي، والسباحة، وركوب الدراجات.
  • شرب كميات كافية من الماء والسوائل.
  • تناول الوجبات الغذائية الصحية والسليمة.
  • تطبيق كمادات باردة ساخنة بالتناوب على منطقة الظهر، من خلال استخدام كمادات باردة لفترة 20 دقيقة عدة مرات لمدة 3 أيام، ثم استخدم كمادات ساخنة بعد 3 أيام على منطقة الألم ولكن تجنب تطبيقها على منطقة البطن.
  • الوخز بالإبر، حيث أثبتت بعض الدراسات عن فعالية هذه الطريقة في تخفيف ألم الظهر عندما يتم تطبيقها في مواضع معينة.
  • التدليك والمساج الطبيعي لمنطقة الألم في الظهر.

إذا استمر الألم بالرغم من تجربة النصائح السابقة، يمكن أخد المسكنات الآمنة للحامل مثل الأسيتوأمينوفين، وتجنب المسكنات الستيرويدية مثل الأسبرين والأيبوبروفين والنابروكسين.


المراجع

  1. "Your First Trimester, Week-by-Week", fitpregnancy.com, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Your Pregnancy Week by Week: Weeks 9-12", webmd.com, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  3. "Back Pain During First Trimester Pregnancy", modernmom.com, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  4. "Lower back pain during pregnancy", babycenter.com, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  5. "Back Pain in Pregnancy", webmd.com, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  6. "Back Pain During Pregnancy: Causes, Treatment And Prevention", http://americanpregnancy.org, Retrieved 29-08-2018. Edited.
  7. "Back pain during pregnancy: 7 tips for relief", mayoclinic.org, Retrieved 29-08-2018. Edited.