التهاب الوتر في الكتف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٥ مارس ٢٠٢٠
التهاب الوتر في الكتف

التهاب أوتار في الكتف

تسمى الأوتار في الكتف أوتار الكفة المدورة، ويؤثر التهاب هذه الأوتار في العضلات التي تساعد في تحريك مفصل الكتف، وتسمى الإصابة بالتهاب أوتار الكفة المدورة متلازمة الانحشار. إذ يحدث التهاب أوتار الكفة المدورة تدريجيًا مع مرور الوقت، وعادةً ما يحدث بسبب إبقاء الكتف في وضع واحد لمدة طويلة من الوقت، أو بسبب النوم على كتف واحدة في الليل كل ليلة، أو بسبب ممارسة الأنشطة التي تتطلب رفع الذراع فوق الرأس.[١]


أسباب الإصابة بالتهاب أوتار الكتف

عادةً ما يحدث التهاب أوتار الكتف نتيجة الإصابات الرياضية، وبسبب الاستخدام المتكرر للأوتار، أو الإفراط في استخدام الأوتار، أو بسبب الإصابات المفاجئة في الكتف، فعلى سبيل المثال، لاعبو البيسبول المحترفون، والسباحون، ولاعب التنس، ولاعبو الغولف يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب أوتار المرفق والذراع والكتف أكثر من غيرهم من الأشخاص.

تُعدّ الممارسة غير الصحيحة لأية رياضة أحد الأسباب الرئيسة التي تسبب زيادة الضغط على أنسجة الكتف بما في ذلك الأوتار، مما يسهم في التهاب الأوتار. ولا يحدث التهاب أوتار الكفة المدورة فقط للرياضيين، إذ يصيب هذا الالتهاب الأشخاص الذين تتطلب وظائفهم الضغط على الكتف؛ مثل: أعمال التجميع، أو الأعمال التي تتطلب الضغط من الأعلى، أو الأعمال التي تتطلب رفع الأثقال. كما يصيب التهاب أوتار الكفة المدورة أي شخص بسبب الاستخدام المتكرر للوتر، أو بسبب الإصابة المباشرة في منطقة الكتف، أو السقوط على الذراع وهي ممدودة.[٢]


أعراض التهاب أوتار الكتف

يمكن أن يلاحظ المصابون بالتهاب أوتار الكفة المدورة الشعور بالألم في الجزء الخارجي من أعلى الذراع، وكذلك الشعور بالألم في الجزئين الأمامي والعلوي من الذراع، وقد يزداد الألم عند رفع الذراع فوق الرأس، أو لف الذراع إلى الخلف، وقد يسبب التهاب أوتار الكفة المدورة الشعور بـألم الكتف الذي يسبب الاستيقاظ ليلًا، ومن الأعراض الأخرى لالتهاب أوتار الكفة المدورة ما يلي:[٣]

  • التورم في مقدمة الكتف والشعو بالألم.
  • سماع صوت نقر عند رفع الذراع أعلى الرأس.
  • فقدان القوة في الذراع.
  • فقدان نطاق حركة الكتف.


علاج التهاب أوتار الكتف

تنطوي الخطوات الأولى في علاج التهاب أوتار الكفة المدورة على التقليل من الألم والتورم لتعزيز عملية الشفاء، وتشمل طرق علاج التهاب أوتار الكفة المدورة ما يلي:[١]

العلاج الأولي

ينطوي العلاج الأولي على تجنب الأنشطة التي تسبب ألم الكتف، ووضع الثلج على الكتف ثلاث إلى أربع مرات في اليوم، كما يصف الطبيب مضادات الالتهاب غير الستيرويدية؛ مثل: الأيبوبروفين، والنابروكسين. وقد يحتاج المريض إلى العلاج الطبيعي، وينطوي العلاج الطبيعي في البداية على تمارين للمساعدة في استعادة نطاق حركة الكتف وتخفيف الألم. وبمجرد السيطرة على الألم قد يتعلم المريض التمرينات التي تساعد في استعادة قوة الذراع والكتف.

حقن الستيرويد

قد يوصي الطبيب باستخدام حقن الستيرويد، وتعطى حقن الستيرويد في الوتر للحد من الالتهاب، وللتقليل من الألم.

العملية الجراحية

عندما تفشل طرق العلاج البسيطة في تقليل ألم التهاب أوتار الكفة المدورة، فقد يوصي الطبيب بالجراحة، وعادةً ما يشفى المرضى شفاءً تامًا بعد التعرض لجراحة أوتار الكفة المدورة. وتجرى عملية أوتار الكفة المدورة عن طريق التنظير، ويجرى الجراح شقين أو ثلاثة شقوق صغيرة حول الكتف لإدخال الأدوات المختلفة، وتشمل هذه الأدوات الكاميرا لعرض أنسجة الأوتار التالفة وتصويرها من خلال الشقوق الصغيرة.

لا يشيع استخدام الجراحة لعلاج التهاب أوتار الكفة المدورة، ومع ذلك يمكن اللجوء إلى الجراحة إذا كانت هناك مشاكل مختلفة في الكتف؛ مثل: تمزق الأوتار الكبير، وتتضمن مرحلة ما بعد الجراحة الراحة، والعلاج الطبيعي لاستعادة قوة حركة الكتف ونطاقها.


مضاعفات التهاب أوتار الكتف

إذا لم يبدأ العلاج عندما يكون الشعور بالألم وعدم الراحة خفيفًا فقد تتطور لدى المريض المضاعفات، وقد تشمل هذه المضاعفات ما يلي:[٤]

  • الألم الذي يقطع دورة نوم المريض.
  • فقدان الحركة والقوة في الذراع المتضررة.
  • صعوبة ممارسة الأعمال التي تتطلب تحريك الذراع المصابة خلف الظهر أو فوق الرأس؛ مثل: تثبيت أزرار الملابس، أو وضع الأشياء في الأماكن المرتفعة.


أعراض التهاب أوتار الكتف التي تتطلب مراجعة الطبيب

تجب مراجعة الطبيب إذا ظهرت على المريض الأعراض التالية: [٤]

  • ازدياد شدة ألم الكتف.
  • صعوبة تحريك الذراع المصابة.
  • الألم الذي يوقظ المريض من النوم.
  • الألم الذي يمنع المريض من ممارسة الأنشطة العادية.


الوقاية من الإصابة بالتهاب أوتار الكتف

تحدث الإصابة بمعظم حالات التهاب أوتار الكفة المدورة بسبب الإفراط في استخدام الأوتار، لذا فإن أفضل علاج للوقاية من الإصابة بالتهاب أوتار الكفة المدورة هي عن طريق تجنب ممارسة الأنشطة التي تسبب التهاب أوتار الكفة المدورة أو تعديلها. ويجب كذلك تعديل الظروف الأساسية؛ مثل: وضع الكتف غير الصحيح، أو الأسلوب السيء في ممارسة الرياضة، أو العمل لتجنب الإصابة بالتهاب أوتار الكفة المدورة، وتساعد الخطوات التالية في تلافي الإصابة بالتهاب أوتار الكتف أو التقليل من الالتهاب: [٢]

  • البدء بممارسة أي نشاط تدريجيًا.
  • استخدام القوة والتكرار بشكل محدود أثناء ممارسة أي نشاط.
  • التوقف عن ممارسة النشاط عند الشعور بأي ألم غير عادي.


المراجع

  1. ^ أ ب Janelle Martel, "What You Need to Know About Rotator Cuff Tendinitis"، healthline, Retrieved 10-5-2019.
  2. ^ أ ب "Shoulder Tendinitis", clevelandclinic, Retrieved 10-5-2019.
  3. "What Is Rotator Cuff Tendinitis?", webmd, Retrieved 10-5-2019.
  4. ^ أ ب "Shoulder Tendonitis", hopkinsmedicine, Retrieved 31-5-2019.