الحمل في الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٨ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
الحمل في الشهر التاسع

تختلف الآلام التي تصاحب عملية الولادة من امرأة لأخرى، وذلك حسب الحالة النفسيّة قبل الولادة، وحسب قدرة المرأة على التّحمل، حيث إنّ الألم يكون متواصلًا في البطن وأيضًا في أسفل الظّهر، ويصاحبه شعور بتقلّصات تُشبه تقلّصات الدّورة الشهريّة، و يُرافقها إفراز مهبليّ بلون بنيّ أو يكون مختلطًا بالدّم، لكن الأغلبيّة من الحوامل تشترك في الأعراض نفسها التي سيتم ذكرها، ومن هنا في هذه المقالة سوف نتحدث عن الحمل في الشهر التاسع.

الحمل في الشهر التاسع


الأسبوع الأول من الشهر التاسع

-تشكل الدهون 8% من جسم الطفل، وخلال الأسابيع الثلاثة القادمة سوف تزيد النسبة إلى 15%.

-تتابع الأجسام المضادة الانتقال من دم الأم إلى دم الجنين، وبعد عملية الولادة ستنتقل له عن طريق حليب الأم.

-سوف تشعر المرأة الحامل بالانزعاج خلال المشي.

-الإصابة بالتقلصات الكاذبة، وسوف تشعر المرأة الحامل بها على فترات أقرب خلال هذا الأسبوع.

-يمكن للمرأة الحامل أن تعاني من الإسهال تحضيرًا للولادة.

-يجب أن لا تقلق المرأة الحامل إذا شعرت ببروز بالسرة؛ لأن هذا البروز سوف يختفي بعد عدة أشهر من الولادة.

الأسبوع الثاني من الشهر التاسع

-طول الطفل أصبح الآن 51سم، ووزنه حوالي 3.400كغ.

-لقد تشكلت أظافر الطفل في هذا الوقت، ويمكنه الآن إمساك الأشياء بقوة.

-أعضاء الطفل مكتملة النمو.

-أمعاء الطفل مليئة بالبراز.

-قياس محيط بطن الطفل يساوي قياس محيط رأسه في هذا الوقت.

-إذا كان لون عينيه رماديًا أو أزرق غامقًا بعد الولادة، فيمكن أن يتغير خلال الأشهر التسعة الأولى إلى اللون الأخضر، أو البني، أو يمكن أن يبقى اللون الرمادي، أو أزرق اللون.

-إذا كانت الحامل تشعر بالتعب، فيمكنها أخذ غفوة قصيرة، أو قراءة كتاب، أو محاولة إمضاء وقت أطول مع زوجها.

-مراقبة قدمي الحامل وكاحليها، وذلك إذا ظهر فيهما تورم، فيجب أن تحاول رفع رجليها عن مستوى جسمك.

-قد تصبح جميع التقلصات أكثر قوة وأكثر إيلامًا، وتبدأ بأعلى الرحم وتنتشر لأسفل الظهر وصولًا إلى الحوض، وستجد المرأة الحامل صعوبةً في إيجاد وضعية مريحة لها.

الأسبوع الثالث من الشهر التاسع

-سيصبح طول الطفل الآن 52سم، ووزنه 3.450كغ.

-تبدأ رئتي الطفل بإنتاج مادة تساعد على عملية تقليل التوتر السطحي.

-لا يزال دماغ الطفل ينمو في هذه المرحلة.

-تبدو بشرة الطفل أفتح لونًا؛ وذلك بسبب تراكم الدهون تحت الجلد.

-خلال هذه المرحلة يكون الرحم ممتلئ، ولا يستطيع الجنين التحرك كثيرًا بسبب ضيق المكان.

-عندما يكون الجنين مستعدًا لعملية الولادة، يقوم بإرسال مواد معينة إلى المشيمة، مما يكون سببًا في زيادة  إفراز الإستروجين الذي يساعد في بدء عملية الولادة.

-يجب على الحامل الانتباه في حالة نزول دم مع مخاط، وفي حالة حدوث إسهال، والشعور بالدوار، وحدوث تقلصات متقاربة، ونزول الماء المحيط بالجنين ونعني بذلك ماء الرأس، الذي قد ينزل بكميات خفيفة أو دفعة واحدة؛ لأن هذه العلامات جميعها تعتبر من علامات الولادة.

-إذا تجاوزت المرأة الحامل آخر موعد للولادة، عليها القيام بعمل تخطيط للجنين للتأكد من أن وضعه طبيعي وليس هناك أي خلل أو خطورة على الجنين، وذلك إذا تم الانتظار لعدة أيام أخرى، أما إذا كان هناك أي مشكلة فعلى الطبيب المختص البدء بتحريض الولادة.

-يفضل الطبيب عادة البدء بعملية تحريض الولادة على الأسبوع الواحد والأربعين.

-يمكن أن تلاحظ المرأة الحامل نزول ماء الرأس قبل بداية الطلق، فإذا حصل ذلك فعلى الطبيب المختص البدء بتحريض الولادة.

الأسبوع الرابع من الشهر التاسع

-لا يجب أن تشعر المرأة الحامل بالتوتر، وذلك بسبب هذه الأيام الإضافية، إنما على الحامل الاستمتاع بهذه الأيام وقضائها مع زوجها.

-يختلف وزن جميع الأطفال عند ولادتهم، ولكن يكون طول أغلبهم ما بين45 إلى 55سم.

- قد تشعر المرأة الحامل بقلق حول متى سينزل ماء الرأس عليها، ومتى ستبدأ عملية الولادة، فيجب أن تحاول الاسترخاء وعليها دائمًا وضع خطة تحسبًا لأي وضع طارئ.