تورم الجسم في الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٣ ، ٢١ مارس ٢٠١٩
تورم الجسم في الحمل

تورم الجسم في الحمل

تحصل تغيرات عدة في جسم المرأة منذ بداية الحمل، سواء أكانت هذه التغيرات داخلية؛ كالاضطرابات الهرمونية أم خارجية؛ كزيادة حجم البطن، ومن التغيرات الخارجية أيضًا حدوث تورم في الجسم، إذ يُعدّ من الأمور الشائعة لدى الحامل، ويزيد حجم الدم والسوائل في الجسم بمقدار 50%، وتحدث هذه الزيادة حتى تلبي حاجة الجنين وجسم الحامل، مما يؤدي إلى احتباس السوائل وحدوث التورم، وعندما يزداد حجم الحوض يضغط على الأوعية الدموية في القدمين، مما يؤدي إلى إعاقة حركة مرور الدم، وزيادة حركة دخول السوائل إلى الخلايا، لهذا عادةً ما يظهر التورم أكثر في منطقة القدمين، خاصةً في الثلث الثالث من الحمل.[١]


تورم الجسم غير الطبيعي

وجود تورم بسيط في القدمين أو حتى اليدين أمر طبيعي، لكن يجب إخبار الطبيب فورًا في حال وُجدت الأعراض التالية:[٢]

  • انتفاخ حول العينين.
  • تورم الوجه.
  • تورم كبير في القدمين، أو الكاحل وغير طبيعي.
  • تورم غير طبيعي عند اليدين.
  • صداع شديد في الرأس.
  • اضطراب في الرؤية.
  • ألم شديد في منطقة أسفل الضلوع.
  • التقيؤ مع أي من الأعراض السابقة.


تخفيف التورم أثناء الحمل

هناك عدة نصائح يمكن اتباعها في تخفيف تورم الجسم لدى الحامل؛ مثل الاستلقاء على جانب الجسم عند النوم؛ لأن ذلك يقلل من حدوث ضغط على الأوردة، ومن النصائح الأخرى التي يمكن اتباعها ما يلي:[٣]

  • الجلوس برفع القدمين على سطح الأرض، وذلك بوضع مقعد صغير، أو وسادات تحت القدمين.
  • تجنب وضع إحدى القدمين فوق الأخرى عند الجلوس.
  • ممارسة تمارين التمدد للقدمين والكاحل، وتدليك هاتين المنطقتين.
  • المشي بعد مدة من الوقوف أو الجلوس؛ لأن ذلك ينشط من الدورة الدموية، ويمنع احتباس السوائل في منطقة القدمين.
  • ارتداء أحذية قابلة للتمدد، حتى لا تضغط على القدمين.
  • تجنب ارتداء جوارب ذات حواف مطاطية تضغط على الكاحل.
  • ارتداء جوارب مطاطية للحامل عند النوم، أو قبل النهوض من السرير؛ لأنها تساعد في عدم تجمع الدم والسوائل في القدمين.
  • شرب كمية وافرة من الماء؛ أي ما يقارب ثماني أكواب يوميًا؛ لأنها تساعد في عملية التبول، وخروج السوائل من الجسم، مما يؤدي إلى تقليل التورم.
  • ممارسة التمارين الرياضية؛ مثل: رياضة المشي، أو السباحة، أو ركوب الدراجة.
  • تناول غذاء صحي ومتوازن.
  • تقليل تناول الأطعمة المالحة؛ لأنها تزيد من احتباس السوائل في الجسم.


أسباب زيادة تورم جسم الحامل

كما ذُكِر سابقًا عن التورم أنه من الحالات الطبيعية التي لا تستدعي الخوف والقلق، خاصةً في الشهر الخامس، والثلث الثالث من الحمل، وفي ما يلي بعض العوامل التي تزيد من التورم:[٤]

  • الوقوف مدة طويلة.
  • في أيام الصيف الحارة.
  • في الأيام التي تمارس فيها الحامل نشاطًا بدنيًا طويلًا.
  • تناول الأطعمة المالحة.
  • تناول كميات كبيرة من الكافيين.


كيفية منع التورم

تطرح العديد من النسوة سؤالًا عن كيفية منع التورم، لكن لا توجد طريقة معينة تمنع التورم، فهو من التغيرات طبيعية الحدوث في جسم الحامل، لكن يمكن تخفيفه عن طريق تناول الأطعمة الصحية؛ مثل: الخضراوات، والفواكه، والأطعمة الغنية بالبوتاسيوم والبروتين؛ مثل: البيض، والأسماك، واللحوم الخالية من الدهون، والبقوليات. إضافة إلى ذلك، ينصح بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي، وفيتامين E، ومن أمثلة هذه الأطعمة الغنية بفيتامين سي الحمضيات، والفلفل الأحمر والأخضر، والبروكلي، والطماطم. أما الأطعمة الغنية بفيتامين E؛ مثل: الزيوت النباتية؛ كزيت فول الصويا، وزيت القمح، وبذور عباد الشمس، والكاجو، واللوز. وبالتأكيد التوقف عن التدخين؛ لأن التدخين يزيد من التورم، وهي فرصة جيد للإقلاع عنه نهائيًا.[٥]


المراجع

  1. "Swelling During Pregnancy", americanpregnancy.org,7-2015، Retrieved 27-2-2019.
  2. "Swollen ankles, feet and fingers in pregnancy", www.nhs.uk,28-2-2018، Retrieved 27-2-2019.
  3. BabyCenter Staff (7-2017), "Swollen feet, ankles, and hands (edema) during pregnancy"، www.babycenter.com, Retrieved 27-2-2019.
  4. Deboshree Bhattacharjee (4-12-2017), "Swelling during Pregnancy"، parenting.firstcry.com, Retrieved 27-2-2019.
  5. BabyCentre Medical Advisory Board, "Swelling (natural remedies)"، www.babycentre.co.uk, Retrieved 27-2-2019.