تورم القدمين في الشهر الرابع من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٦ ، ١٧ فبراير ٢٠٢٠
تورم القدمين في الشهر الرابع من الحمل

تورم القدمين في الحمل

يُعدّ تورم الجسم خلال فترة الحمل أمرًا طبيعيًا؛ خاصةً خلال الثُلث الثالث من الحمل، وعادةً ما يحدث نتيجةً للوذمة الفيسيولوجيّة التي تؤدي إلى تجمع السّوائل في الأنسجة الموجودة في الكاحلين، والقدمين، والأرجل، وفي بعض الأحيان الوجه واليدين، ويحدث ذلك نتيجةً لزيادة إنتاجية الغدة الكظرية لهرمونات تُعزز احتباس السّوائل في الأنسجة مثل؛ هرمون الكورتيزول، وهرمون الألدوستيرون، بالإضافة إلى زيادة حجم الرّحم الذي يبدأ بالتأثير على التّدفق الدّموي من القدمين للقلب؛ ممّا يُسبب تسرب الدّم من الأوعية الدّموية في القدمين.

إنّ تزامن تورم الجسم عند الحامل مع أعراض معيّنة، قد يستلزم التّدخل الطبي الفوري ومن هذه الأعراض؛ حدوث التّورم السريع والمفاجئ وليس التدريجي، وتزامنه مع ارتفاع ضغط الدّم لقيمة 140/90 ميلليمتر زئبق أو أكثر، وحدوث التّورم في قدم واحدة مع الشّعور بحرارة فيها، وطراوة، واحمرار، وتزامنه مع أعراض حرّجة مثل؛ صعوبة التّنفس، والألم المفاجئ في منطقة البطن، وصداع مفاجئ، والإصابة بنوبات تشنجيّة، وارتعاشات، وتغييرات في الرؤيا؛ فالأعراض السّابقة قد تُشير لأسباب صحيّة أقل شيوعًا لتورم جسم الحامل لكنها خطرة مثل؛ الإصابة بعدوى الأنسجة تحت الجلد، أو الإصابة بتسمم الحمل، أو الإصابة بالتجلطات الوريدية العميقة.[١]


تورم القدمين في الشهر الرابع من الحمل

يُعدّ الشّهر الرّابع بداية الثُلث الثّاني من الحمل الذي يبدأ من الأسبوع الثالث عشر من الحمل، قد لا تُلاحظ الحامل في الشّهر الرّابع تحديدًا أي احتباس للسوائل، إنمّا لا يُستبعد أن يبدأ احتباس السّوائل خلال الثُلث الثُاني من الحمل مع بداية الشّهر الخامس خاصةً عندما يُحفز بعوامل عدّة مثل؛ الوقوف لفترات طويلة؛ إلا أن زيادة السّوائل في جسم الحامل تُسهل من عملية الولادة والحمل؛ إذ تجعل الجسم أكثر مرونةً وتصل الزيادة في حجم السّوائل خلال فترة الحمل 50%، وتتناقص تدريجيًا خلال أسابيع أو أيام بعد الولادة، يجدر التّنويه أنّ تورم القدمين واليدين، يُلاحظ من خلال الشّعور بأنّ الخواتم والأحذية، قد أصبحت غير مريحة وأضيق.[٢] يُمكن التقليل من أعراض احتباس السّوائل عند الحامل خاصةً تورم القدمين باتباع النّصائح الآتيّة:[٣]

  • تجنب الوقوف لفترت طويلة دون أخذ قسط كافٍ من الرّاحة، وممارسة الشّد.
  • مدّ الرجلين عند الجلوس، وتجنب وضعهما فوق بعضهما.
  • شرب كميات مناسبة وكافية من السّوائل؛ فالإصابة بالجفاف تزيد من احتمال حبس الجسم للمزيد من السّوائل.
  • الحرص على ارتداء الجوارب الدّاعمة الخاصة بالحامل عند الاستيقاظ من النّوم، وقبل مغادرة السّرير.
  • ممارسة رياضات خفيفة بانتظام مثل؛ السّباحة مع الحرص على الاسترخاء بالماء ووصوله لأعلى الرّقبة.
  • الحرص على البقاء في أجواء معتدلة الحرارة والابتعاد عن الأماكن ذات الرّطوبة العالية.
  • ممارسة تمارين خاصة بالأقدام بمدّ وشدّ الأقدام للأعلى وللأسفل ثلاثين مرّة في اليوم الواحد، وتحريك كل قدم دائريًا بالاتجاهين المعاكسين وتكرار ذلك ثماني مرات لكل جهة.[٤]
  • التقليل من الأطعمة والمشروبات المحتوية على الصّوديوم الذي يُحفز احتباس الجسم للمزيد من السّوائل، ومن أمثلة الأطعمة المحتوية على الصّوديوم، الأطعمة الممّلحة، والمعلبة، والمعالجة، ويُمكن الاستعاضة عن الملح لإضافة نكهة للأطعمة بالأعشاب مثل؛ الأوريغانو، والزعتر، وإكليل الجبل.[٥]
  • الحرص على تناول الأطعمة الغنيّة بعنصر البوتاسيوم مثل؛ البطاطا والبطاطا الحلوة مع قشورها، والموز، والسبانخ، والبقوليات، واللبن، والسالمون، والعدس، والشمندر، وبعض أنواع العصائر مثل؛ عصير البرتقال، وعصير الجزر، وعصير الرُّمان، وعصير الباشن فرون، وعصير البرقوق.[٢]
  • التقليل من الكافيين لتأثيره المُدّر الذي يزيد من فقدان الجسم للسوائل، ممّا يُؤدي لزيادة احتباس السّوائل للتقليل من فقدانها.[٢]
  • ارتداء الملابس والأحذية العملية المريحة، والابتعاد عن الملابس التي تحتوي على أربطة ضيقة.
  • عمل تدليك عام للجسم خاصةً منطقة القدمين والرجلين باستخدام الزيت الأساسية مثل؛ زيت الخزامى وزيت النعناع.
  • النّوم على الجهة اليُسرى من الجسم؛ لأنّ ذلك يُحسن الدّورة الدّموية، ويُقلل من ضغط الجسم على الرّحم.[٢]


الشهر الرابع من الحمل

يتزامن الشّهر الرّابع من الحمل مع بداية تناسق طول الجنين مع حجم رأسه؛ إذ يصل وزنه مع نهاية الشّهر الرّابع إلى 170غرام، بينما يتراوح طوله بين 18-20 سم، ويبدأ الجنين في تطوير ردود أفعال انعكاسية ومهارات مثل؛ التمطي، والبلع، ومص الإصبع، كما يزداد حجم الرّحم الذي تكون قمته بالقُرب من الحبل السُّري، وتوجد مجموعة من الأعراض التي تظهر في الشّهر الرّابع مثل؛ حرقة المعدة بسبب ضغط الرّحم عليها، واسترخاء العضلات الملساء في القناة الهضمية بفعل تحفيز هرمون البروجيستيرون، لذلك تُنصح الحامل خلال هذه الفترة بضرورة تجنب الأطعمة الدّهنية والحارّة، وتوزيع وجبات الطعام على حصص صغيرة، وعدم تناول الطّعام قبل النّوم مباشرةً أو الاستلقاء بعد الأكل مباشرةً.[٦]


المراجع

  1. Geeta K. Swamy (8-2018), "Swelling During Late Pregnancy"، msdmanuals, Retrieved 4-2-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Megan Dix, "13 Home Remedies for Swollen Feet During Pregnancy"، healthline, Retrieved 4-2-2020. Edited.
  3. "Can Pregnant Women Do Anything to Reduce or Prevent Swollen Ankles?", kidshealth, Retrieved 4-2-2020. Edited.
  4. "Swollen ankles, feet and fingers in pregnancy", nhs, Retrieved 4-2-2020. Edited.
  5. "13 Home Remedies for Swollen Feet During Pregnancy", healthline, Retrieved 4-2-2020. Edited.
  6. "4 Months Pregnant", .familyeducation, Retrieved 4-2-2020. Edited.