حساب موعد الولادة الدقيق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٣ ، ١٣ فبراير ٢٠٢١
حساب موعد الولادة الدقيق

موعد الولادة

يبدأ تحديد موعد الولادة من اليوم الأول لآخر دورة شهرية إلى 280 يوم بعد ذلك أي ما يقارب 40 أسبوع وهي المدة الطبيعية للحمل، ولكن يجب التأكيد من أنّ هذا الموعد المتوقع لا ينطبق على الجميع وغير ثابت، أي يمكن للولادة أن تتم خلال إما الأسبوعين ما قبل الأسبوع الأربعين أو أسبوعين بعده، ولا يشكل أي ضرر قدوم الجنين خلال المدة المذكورة سابقًا، وهنا في هذا المقال سيتم التوضيح طرق لحساب موعد الولادة بدقة سواء بوجود دورة شهرية منتظمة أو لا بالإضافة إلى الأسباب التي تدعو إلى التأخر في الولادة.[١]


طرق حساب موعد الولادة الدقيق

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها حساب موعد الولادة بدقة، بعضها يمكن استخدامها دون حاجة للطبيب أو معدات ما، ولكن بعضها الآخر بحاجة للرجوع إلى الطبيب للحصول عليها، ويتضمن التالي بعض هذه الطرق:[٢]


اليوم الأول لآخر دورة شهرية

تعد هذه الطريقة إحدا الطرق الشائعة في حساب موعد الولادة بصورة دقيقة، وذلك من خلال إضافة أربعين أسبوعاً من بداية اليوم الأول لآخر دورة شهرية بغض النظر عن موعد الإخصاب أو موعد الإباضة، إذ تعد معظم النساء غير قادرات على تحديد موعد الإباضة أو اليوم الذي تم إخصاب البويضة فيه، ولكن في الغالب يعد موعد الإباضة عند معظم النساء بعد أسبوعين من اليوم الأول للدورة الشهرية لمن يمتلكن دورة شهرية ذات طول 28 يوماً، لهذا السبب يتم حسابه 40 أسبوعاً بدلاً من 38 أسبوعاً لحساب الأسبوعين قبل الإباضة، ولكن هذه الطريقة لا تأخذ بالحسبان طول الدورة الشهرية للمرأة.


يوم الإخصاب

في البداية ليس من الضرورة أن يكون يوم الإخصاب هو اليوم الذي تم فيه الجماع، إذ إنّ الحيوانات المنوية تعيش أكثر من 5 أيام في الرحم وهي في انتظار خروج البويضة، ولكن في حال تم استخدام شرائح مخصصة لمعرفة موعد الإباضة أو مراقبة الأعراض المصاحبة لاقترابها، وفي حال كانت المرأة متأكدة من موعد الإباضة ووقت الإخصاب يجب أن تقوم بإخبار الطبيب ليتم حساب الحمل من ذلك الموعد.


اليوم الذي تم فيه زراعة الأنابيب (IVF transfer)

يمكن تحديد يوم الولادة لأطفال الأنابيب من خلال تحديد اليوم الذي تم نقل فيه البويضة المخصبة إلى الرحم بالتحديد، إذ على سبيل المثال في حال تم نقل الجنين في اليوم الخامس سنزيد عليها 261 يومًا، بينما إن كان في اليوم الثالث سنزيد 263 يومًا، والمقصود باليوم الثالث و الخامس هو المرحلة التي ينمو فيها الجنين في المختبر، ومدى تطوره.


قياس ارتفاع قعر الرحم

يقاس ارتفاع قعر الرحم خلال موعد زيارة الطبيب، إذ يجب أنّ يكون ارتفاعه مشابه لعمر الحمل ويقبل الفرق البسيط فقط، ويقاس ارتفاع قعر الرحم من خلال البدء من عظمة العانة إلى أعلى نقطة في الرحم، ويجدر بالذكر أنّ بعد الأسبوع العشرين يصبح قياس السنتيميتر مطابق لعمر الحمل أي في الأسبوع 21 يكون 21 سم وعلى هذا النحو.[٣]


كيف أقيس موعد الولادة و دورتي غير منتظمة؟

بعض النساء قد يمتلكن دورة شهرية إما غير منتظمة أو أطول من المعدل المعياري للدورة الشهرية والذي يحدد بحوالي 28 يوم، ولكن لا تزال بعض الطرق ممكنة لتحديد مثل هذه الحالات وأكثرها استخدام عجلة الحمل، فهي تساعد على تحديد موعد الإباضة وعمر الحمل وموعد الولادة المتوقع، في البداية يتم حساب موعد الإباضة على النحو الآتي حساب النصف الثاني للدورة الشهرية أي من موعد الإباضة للدورة الشهرية المقبلة.

على سبيل المثال، في حال كانت الدورة الشهرية طويلة أي ما يقارب 35 يومًا، والموعد الأول للدورة الشهرية هو 1/11، فيضاف 21 يومًا لتحديد يوم الإباضة تقريبًا في تاريخ 22/11، ولحساب الموعد المتوقع يتم طرح 14 يومًا من هذا الموعد للحصول على آخر يوم للدورة الشهرية الافتراضي ليصبح 8/11، من ثم يتم استخدام هذا التاريخ في عجلة الحمل وإعطاء الموعد المتوقع للولادة.[١]


ما سبب حدوث خطأ في موعد الولادة؟

تختلف الأسباب التي تؤدي إلى حدوث أخطاء في موعد الولادة المتوقع، مما يستدعي الطبيب إلى تغيير موعد الولادة خلال الحمل بناءً على ما يراه خلال مراجعات الحامل له، ويتضمن التالي بعض هذه الأسباب:[٤][٥]

  • عدم ذهاب الحامل إلى الطبيب المختص للكشف عن الحمل في بداية الحمل لتحديد موعد الولادة بدقة عبر الألتراساوند.
  • وجود اختلاف في طوال الدورة الشهرية والإباضة.
  • عدم تذكر المرأة الحامل موعد آخر دورة شهرية لها.
  • وجود اختلاف في ارتفاع قعر الرحم عما هو متوقع عند النظر إلى موعد الولادة المتوقع.
  • اختلاف موعد ظهور النبض لدى الجنين عما كان متوقع.


ما هي نسبة النساء التي تلد في موعد الولادة المحدد بدقة؟

في البداية يجب التأكيد إلى أن موعد الولادة هو عبارة عن تخمين بناء على حسابات قد أجريت أو عبر أدوات استخدمت من قِبل الطبيب لتحديد التاريخ المنتظر مثل الألتراساوند، وأنه يمكن للولادة أن تأتي في أي وقت أي خلال الأسبوعين إما قبل أو بعد موعد الولادة أي ما بين الأسبوع 38 والأسبوع 42، لذلك فإن نسبة النساء اللواتي يحصلن على ولادة دقيقة وفي الموعد المحدد هو 1 من أصل 20 امرأة حامل.[٢]


ما هي مخاطر تأخر موعد الولادة؟

يوجد بعض المخاطر عند التأخر عن موعد الولادة المتوقع وخاصةَ على صحة الجنين، ويتضمن التالي بعض هذه المخاطر:[٦]

  • ولادة طفل بوزن أعلى عن المعدل الطبيعي ليؤدي إلى حدوث مشاكل في الولادة مما يستدعي في بعض الحالات اللجوء إلى الولادة القيصرية.
  • حدوث ما يدعى بمتلازمة ما بعد النضج (Postmaturity syndrome)، أي انخفاض في الدهون التي تقع تحت الجلد، بالإضافة إلى تغير في صبغة السائل المحيط بالجنين والحبل السري.
  • حدوث انخفاض في مستوى السائل الأمنيوسي حول الجنين؛ ليؤدي إلى بعض التأثيرات السلبية على صحة الجنين مثل؛ معدل نبضات القلب والضغط على الحبل السري عند الولادة.


المراجع

  1. ^ أ ب "How to Calculate Your Due Date", healthline, 4/1/2018, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب Sally Urang (18/6/2020), "Pregnancy Due Date Calculator", babycenter, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  3. Rachel Gurevich (30/8/2020), "How to Calculate Your Pregnancy Due Date", verywellfamily, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  4. "When you pass your due date", medlineplus, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  5. Robin Elise Weiss (1/10/2020), "When Your Doctor Changes Your Pregnancy Due Date", verywellfamily, Retrieved 4/2/2021. Edited.
  6. "Overdue pregnancy: What to do when baby's overdue", mayoclinic, Retrieved 4/2/2021. Edited.