دواء مشهي للأكل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠١ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٩
دواء مشهي للأكل

فقدان الشهيّة

في بعض الأحيان يتعرّض العديد من الأشخاص لمشكلة فقدان الشهية وعدم الرّغبة بتناول الطّعام، إذ يجدون صعوبةً في تناول الطّعام الصحّي، وتحدث هذه الحالة نتيجة العديد من الأسباب، كالإصابة بالقلق والاكتئاب، أو تناول بعض أنواع الأدوية، أو بسبب التقدُّم بالسّن، بالإضافة إلى أنّه من الممكن أن تكون مشكلة فقدان الشهية ناتجةً عن الإصابة بمشكلات صحيّة أكثر خطورةً، كالإصابة بأمراض الجهاز الهضميّ، أو الإصابة بمرض السّرطان، أو الإيدز، وتجدر الإشارة إلى أنّه يجب الإسراع في معالجة مشكلة فقدان الشهية لتفادي تفاقم الحالة والتعرّض لمشكلات صحيّة أخرى.[١][٢]


دواء مشهي للأكل

توجد بعض الأدوية التي تفيد في حلّ مشكلة فقدان الشهية، لكن يجب الحرص على استشارة الطبيب قبل اللجوء إلى استعمال هذه الأدوية لفتح الشهية، ومن أبرز الأدوية المشهيّة للأكل ما يأتي:[٢][٣]

  • الدرونابينول: يكمن دور هذا الدواء في التّأثير على مُستقبلات الكانابينويد في الدّماغ، والذي يؤدّي بدوره إلى زيادة الشهيّة، والتخفيف من حالات الغثيان، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الدواء يستعمل لمرضى العلاج الكيميائي، ومرضى الإيدز.
  • الميجيستيرول: يستعمل هذا الدواء لعلاج متلازمة الهزال، ومشكلة فقدان الشهيّة.
  • أوكساندرولون: يستعمل لزيادة الوزن والشهيّة للمرضى بعد تعرّضهم لصدمة أو الإصابة بالعدوى، والخضوع للعمليّات الجراحيّة.


المُكمّلات الغذائيّة الفاتحة للشهية

يوجد العديد من المكملات الغذائية التي تفيد في زيادة الشهيّة، إذ يمكن أن يؤدّي انخفاض نسبة بعض المعادن والفيتامينات إلى فقدان الشهيّة، ومن أهمّ المُكمّلات المشهية للأكل ما يأتي:[٢][٣]

  • الزنك: يمكن أن يؤدّي نقص عنصر الزّنك في الجسم إلى التقليل من الشهيّة، وحدوث اضطراب في التذوُّق، ممّا يؤدّي إلى التقليل من الرّغبة بتناول الطّعام.
  • الثيامين: يؤدّي نقص هذا الفيتامين إلى التقليل من الشهيّة؛ لأنّه يزيد من معدّل حرق الطاقة وقت الرّاحة، ممّا يؤدّي إلى فقدان الوزن.
  • زيت السمك: أشارت بعض الدراسات التي أجريت إلى أنّ هذه المُكمّلات تفيد في زيادة الشهيّة، والتقليل من الشعور بالشبع لدى النّساء بعد تناول الوجبات.
  • عشبة القنفذية: أظهرت بعض الدّراسات أنّ عشبة القنفذية تفيد في التّحفيز لزيادة الشهية، بالإضافة إلى أنّها تفيد في تعزيز عمل جهاز المناعة.


طرق أخرى لفتح الشهيّة للأكل

يوجد العديد من الطرق والنصائح التي تفيد في زيادة الشهية والرّغبة بتناول الطّعام، ومن أهم هذه الطّرق ما يأتي:[٣]

  • التقليل من تناول الألياف: تفيد الأنظمة الغذائيّة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية في التقليل من السعرات الحرارية، وزيادة الشعور بالشبع، ممّا يؤدّي إلى التقليل من الوزن، لذا ينصح بتقليلها لزيادة الشهيّة.
  • الحرص على تناوُل الأطعمة الغنيّة بالقيمة الغذائية: يفضّل التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية المهمّة للجسم، مثل: الدّهون الصحية، والبروتينات، والابتعاد عن تناول الأطعمة ذات السُعرات الحراريّة الفارغة، كرقائق البطاطا، والحلوى السكريّة؛ بهدف زيادة الوزن.
  • الحفاظ على ممارسة التمارين الرياضية: تفيد ممارسة التمارين الرياضيّة في زيادة حرق السُعرات الحراريّة، ممّا يساعد على زيادة الشهيّة لتعويض السُعرات المفقودة.
  • تجنّب شرب الماء أثناء تناول الوجبات: يؤدّي ذلك إلى تقليل الشهيّة، بالتّالي التقليل من تناول الطعام.
  • استعمال الأعشاب والتوابل في إعداد الطعام: تفيد بعض أنواع التوابل في التقليل من غازات البطن والانتفاخ، وتساهم أيضًا في زيادة الشهيّة، وتعرف بالأعشاب الطّاردة للريح، والتي تتمثّل بالكزبرة، والشمر، والقرفة، والنعناع، والفلفل الأسود، والزنجبيل، بالإضافة إلى أنّها تضيف إلى الطعام المذاق والنّكهة المميّزة.


أعراض فقدان الشهية

توجد عدّة أعراض وعلامات تدلّ على فقدان الشهيّة، ومن أهم هذه الأعراض ما يأتي:[٤]

  • عدم رغبة الشّخص بتناول الطّعام لفترات طويلة.
  • تناول الشّخص القليل من الطعام.
  • اكتفاء الشّخص بتناول وجبة أو وجبتين صغيرتين في اليوم.
  • تناول أنواع معيّنة من الطعام، والإعراض عن تناول أنواع أخرى.


المراجع

  1. "Maintaining a Healthy Appetite", webmd, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Supplements, Medications, and Lifestyle Changes to Help Stimulate Appetite", healthline, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  3. ^ أ ب ت "16 Ways to Increase Your Appetite", healthline, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  4. "Anorexia Symptoms & Common Side-Effects", timberlineknolls, Retrieved 2019-4-30. Edited.