ظهور حبوب في الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٤١ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٠
ظهور حبوب في الظهر

حبوب الظهر

يعدّ حب الشباب واحدًا من المشكلات الجلديَّة الشائعة التي يعاني منها الأفراد، خاصةً في فترة البلوغ، ولكنَّها قد تستمر أحيانًا خلال العشرينات، أو الثلاثينات من العمر، [١] وفي مُعظم الأحيان تظهر الحبوب على منطقة الوجه، لتكون مصدرًا للانزعاج والقلق، غير أنَّ هذه الحبوب قد تظهر أيضًا في أجزاء الجسم التي تحتوي على الغُدَد المفرِزة للزيت، أو بصيلات الشعر، كمنطقة الظهر، والصدر، والكتفين، وسنتحدث في هذا المقال عن حبوب الظهر التي يشكو منها الكثيرين، فهي تظهر بين أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب، فتسبِّب الانزعاج وعدم الراحة من مظهر الجسم، [٢] وغالبًا ما تظهر هذه الحبوب بسبب تراكم الزيت وخلايا الجلد الميت على البشرة مع مرور الوقت.[٣]


ما أسباب ظهور الحبوب في الظهر؟

تظهر الحبوب في منطقة الظهر لأسباب عِدة، منها:[١]

  • ارتفاع مستويات هرمونات الجسم التي تساهم في تحفيز الغُدد الدهنيَّة لتبدأ بإفراز كميَّات كبيرة من الزيت، وفي الوقت ذاته تتراكم الخلايا الميتة في بصيلات الشعر وتتسبَّب في إغلاقها، ويؤدي ذلك إلى تجمُّع الزيت وظهور الرؤوس البيضاء، والرؤوس السوداء على البشرة.
  • تناول أنواع معينة من الأطعمة التي تحفِّز ظهور الحبوب على الظهر، كالوجبات السريعه والشوكولاته، ويجدر التّنويه أنّ الدّليل العلمي الذي يدعم علاقة الأطعمة بظهور حب الشّباب قد يكون محدودًا.


كما أنَّ تراكم الزيوت على الجلد قد يوفِّر بيئة ممتازة لنموّ البكتيريا المُسببة للحبوب ( Propionibacterium acnes) وتكاثرها، وهذا قد يؤدي إلى حدوث الالتهاب، وتجمُّع القيح، أو ظهور البقع الحمراء.[١]



كيف أتخلص من الحبوب في الظهر بالأدوية؟

يمكن علاج حبوب الظهر باستخدام أنواع مختلفة من الأدوية، بعضًا منها يمكن استخدامه دون الحاجة لوصفة من الطبيب، والبعض الآخر يتولى الطبيب المختص صرفه للمريض في حالات معيَّنة، وفيما يأتي سنتعرف على بعض من هذه الأدوية:


الأدوية التي يمكن صرفها بدون وصفة

يمكن علاج حبوب الظهر في المنزل باستخدام الأدوية التي تُصرف دون الحاجة لوصفه طبيَّة في حالات معينة؛ كالحالات التي ظهرت فيها الحبوب مؤخرًا، أو الحالات التي تظهر فيها حبوب خفيفة، أو على صورة خليط من الرؤوس البيضاء والرؤوس السوداء والبثور التي لا تسبب الألم، ولا تكون عميقة في الجلد، وفي هذا الجانب تتوفَّر مجموعه من الأدوية التي يمكنها علاج الحبوب الخفيفة عند استخدامها مع مستحضرات العناية بالبشرة الخاصة بحب الشباب، ومن هذه الأدوية:[٤]


  • بيروكسيد البنزويل (Benzoyl peroxide): يوضَع هذا الدواء على الجلد، ويُترك عليه لبضع دقائق، فبهذا يُمكن ضمان اختراق الدواء للجلد في منطقة الظهر، ويمكن استخدامه يوميًّا للسيطرة على الحبوب وتقليل التهيج، إذْ يساهم بيروكسيد البنزويل في قتل البكتيريا المُسبِّبة لحب الشباب.
  • جل يحتوي على 0.1% من الريتينويد (Retinoid): يوصَى بتطبيق هذا الدواء الموضعي يوميًّا على الأجزاء المُصابة بعد الاستحمام، أو قبل الخلود إلى النوم، فقد يساعد الريتينويد على فتح المسامات المُغلقة، وعلاج حبوب الظهر، ومن المُمكن أنْ يساهم استخدامه مع بيروكسيد البنزويل في تحسين نتيجة العلاج.
  • الجل والكريمات التي تحتوي على الريزورسينول (Resorcinol)، والكبريت (Sulfur)، وحمض الساليسيليك (Salicylic acid): قد تساعد هذه المركبات على التخلص من آثار الحبوب، ومنع ظهور حبوب جديدة في منطقة الظهر.[٢]



الأدوية التي يصفها الطبيب

يجدر بالفرد ملاحظة النتائج الإيجابية خلال 6-8 أسابيع من استخدام الأدوية التي يُمكن صرفها بدون وصفة طبية، وذلك في حال أثبتت فعاليَّتها حقًّا في علاج حبوب الظهر، ولكنْ قد يتطلب الأمر أحيانًا اللجوء إلى أخصائي الجلد لعدم ملاحظة أيْ تغييرات خلال هذه الفترة، إذْ يتمكن الطبيب من علاج كافَّة أنواع الحبوب التي قد تظهر على الظهر بناءًا على سبب المُشكلة وتفاقمها،[٤] كظهور حبوب أكثر شِدة، وفي هذه الحالة قد يوصِي بتناول أنواع معينة من الأدوية، منها ما يأتي:[١]


  • حبوب منع الحمل والأدوية الأخرى التي تؤثر على الهرمونات في الجسم: فهذه الأقراص قد تستغرق 3-4 شهور ليبدأ مفعولها في تقليل كمية الزيوت التي تُنتجها البشرة.
  • المضادات الحيوية لتقليل الالتهاب والتخلص من البكتيريا: في بعض الحالات يوصِي الطبيب بتناول هذه الأدوية مدة تتراوح بين 2-6 أشهر، إلى جانب استخدام الأدوية الموضعية لعلاج حبوب الظهر.
  • آيزوتريتينوين (Isotretinoin): قد يوصِي الطبيب بإجراء فحوصات الدم قبل تناول هذا الدواء، مع الاستمرار في مراقبة المريض أثناء استخدامه له، فهو يعتبر من أدوية علاج حب الشباب ذات الفعاليَّة القويَّة، التي قد يصاحبها ظهور بعض الأعراض الجانبية الخطرة، فعلى سبيل المثال، يُمنع إعطاء آيزوتريتينوين للمرأة الحامل لتأثيره على الجنين في رحم الأم، كما يُمكن أنْ يتسبب استخدامه في ظهور مشكلاتجفاف الجلد خاصةً حول الشفاه، وألم المفاصل.
  • حقن الستيرويد أو التقشير الكيميائي: تُعطى هذه العلاجات اعتمادًا على شِدة الحبوب في منطقة الظهر، وتقييم الطبيب المُعالِج.[٢]



كيف يمكن الوقاية من ظهور الحبوب في الظهر؟

يوجد مجموعه من النصائح التي يمكن الأخذ بها للوقاية من حبوب الظهر، منها:[٢]


  • الحرص على الاستحمام وغسل الجسم بعد ممارسة التمارين الرياضيَّة والتعرُّق، إذْ يُمكن للعرق والحرارة توفير بيئة مناسبة لنموّ البكتيريا، وقد يفيد استخدام مسحات التنظيف الخالية من الزيوت للتخلص من العرق، إلى جانب تغيير الملابس.


  • تجنب الإفراط في التعرض لأشعة الشمس، ويُنصح دائمًا بوضع واقي الشمس قبل الخروج من المنزل لحماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.


  • الحرص على تغيير ملاءة السرير، أو غسلها باستمرار، فبذلك يمكن التخلص من البكتيريا وخلايا الجيد الميتة، وإزالتها عن الفراش، والتي قد تكون سببًا في سدّ المسامات واستمرار وجود حبوب الظهر.


  • استخدام غسولات البشرة المناسبة للبشرة الدهنيَّة، مع تجنب استخدام القابضات، والمقشرات، والصابون الذي يحتوي على مضاد بكتيري، فهي قد تزيد من مشكلة حب الشباب.


  • ارتداء الملابس الملائمة أثناء ممارسة التمرين، ويفضَّل استخدام الأقمشة المصنوعه من القطن، أو التي يمكنها امتصاص العرق.[٤]
  • تنظيف البشرة بلطف، وعدم استخدام مستحضرات فرك البشرة.[٤]



  • تجنب ملامسة الظهر مع الأشياء التي تسبب الاحتكاك والفرك، فهي قد تكون سببًا في تهيجه، كارتداء حقيبة الظهر مثلًا.[٤]


  • مقاومة الرغبة في إخراج محتويات الحبوب أو خدشها، فهذه العادة تزيد من سوء حالة حبوب الظهر.[٤]


  • الحرص على تناولالطعام الصحي والمتوازن، وتجنب تناول المأكولات التي قد تسبب تحفيز ظهور حبوب الظهر، كمشتقات الحليب.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Amanda Barrell (2017-07-23), "How to get rid of acne on the back", medicalnewstoday, Retrieved 2020-09-17. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Valencia Higuera, "Back Acne: Why Pimples Pop Up, and How to Prevent and Get Rid of Them", everydayhealth, Retrieved 2020-09-17. Edited.
  3. ^ أ ب MONA GOHARA (2020-03-01), "6 Ways to Get Rid of Bacne, According to Professionals", goodhousekeeping, Retrieved 2020-09-17. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "BACK ACNE: HOW TO SEE CLEARER SKIN", aad, Retrieved 2020-09-17. Edited.