علاج الرؤوس السوداء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٥ ، ٢٦ مارس ٢٠٢٠
علاج الرؤوس السوداء

الرؤوس السوداء

الرؤوس السوداء هي نتوءات صغيرة تظهر على البشرة بسبب انسداد بصيلات الشعر، وتُسمّى الرؤوس السوداء، وهي نوع بسيط من حبوب الشباب التي تتشكّل عادةً على الوجه، كما تظهر على أجزاء أخرى من الجسم، منها: الصدر، والعنق، والكتفان، والظهر، والذراعان.

تتشكل هذه الرؤوس السوداء عند انسداد بصيلات الشعر الموجودة في البشرة، إذ تحتوي كلّ بصيلة على شعرة واحدة، وغدة دهنية لإنتاج الزيت الذي يُسمّى الزّهم، وهو الذي يحافظ على نعومة البشرة، وتتجمّع خلايا الجلد الميتة وزيوتها في فتحة بصيلة الجلد ثمَّ تظهر النتوءات عند التعرض للهواء.[١]


علاج الرؤوس السوداء

يستغرق العلاج بعض الوقت؛ إذ تتطلب معظم العلاجات مدّةً تتراوح ما بين عدة أسابيع إلى عدة أشهر، وتتمثل هذه العلاجات بما يأتي:[٢]

  • بيروكسايد البنزويل: يمتلك هذا العلاج تأثيرًا مضادًا للجراثيم؛ لذلك فهو جدير بتقليل التفاعل الكيميائي الذي يُغيّر بطانة بصيلات الشعر في البشرة، ويساهم في الحد من انسداد المسام الذي يسبب ظهور الرؤوس السوداء.
  • الرتينوئيدات: التي توصف موضعيًا لعلاج البثور والرؤوس السوداء، وتُعدّ من مشتقات فيتامين (أ)، التي تساهم في إزالة المواد المسببة لانسداد المسام، وتُعيدها إلى وضعها الطبيعي، لكنّ الريتينويدات مُهيِّجة؛ لذلك يجب اتباع التعليمات المرفقة معها عند استخدامها.
  • المضادات الحيوية: إذ تُستخدَم الموضعية منها أو المضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الفم لعلاج الرؤوس السوداء.
  • الأيزوتريتينوين: يُستخدم هذا الدواء في علاج حب الشباب الكيسي الشديد؛ فهو علاج فعّال جدًا لهذه المشكلة، وله العديد من التأثيرات الجانبية.
  • تنظيف البشرة: يُساعد تنظيف البشرة باستخدام مُقشّر على التخلص من حب الشباب، وينبغي استخدام المنظفات الخالية من العطور والمكوّنات التي تسبب حساسيّةً للبشرة، وتجنب أي شيء يسبب جفافها.[٣]
  • المكياج ومستحضرات التجميل: يجب استخدم المكياج الذي يساهم في فتح المسام، وتقليل تراكم الخلايا الميتة في البشرة.[٣]
  • علاج مشكلات الجلد الرئيسة، تؤدي بعض المشكلات الجلديّة كالأكزيما أو الوردية إلى ظهور الرؤوس السوداء، وقد تسبّب صعوبة العلاج، لذلك يجب معالجة هذه المشكلات قبل ظهور حب الشباب؛ فالعلاج الناجح هو الطريق إلى التخلص من الرؤوس السوداء.[٣]
  • الراحة والاسترخاء: يجب الحصول على قسط كافٍ من الراحة، وتجنب الإجهاد والتوتر قدر الإمكان؛ فالإجهاد يؤدي إلى إنتاج الزهم.[٣]
  • التغذية: لم تؤكد الأبحاث أنَّ الابتعاد عن البطاطا المقلية أو الشوكولاتة يقلل أو لا يقلل من حب الشباب، لكن يُنصح باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، مع ضرورة الإكثار من تناول الفواكه والخضروات الطازجة المفيدة للصحة؛ فهذا يقلل من خطر الإصابة بالأمراض الجلدية.[٣]
  • التنظيف بحمض الساليساليك: تعد المستحضرات التي تشتمل في تكوينها على حمض الساليساليك (Salicylic acid) من أكثر المستحضرات فعاليّةً في التصدي للرؤوس السّوداء؛ إذ يمتلك هذا الحمض القدرة على إذابة المواد التي تسدّ مسامات البشرة، وتتسبب بظهور الرؤوس السوداء، وهي الزّيت الزائد وخلايا الجلد الميتة، فيُنصح باختيار نوع غسول البشرة المناسب والانتباه لاشتمال تركيبه على حمض الساليساليك، ثُم البدء بتعويد البشرة على استخدامه من خلال استعماله مرّةً واحدةً يوميًا أثناء الليل كبداية، ثم يُمكن البدء بتطبيقه مرتين يوميًا بعد اعتياد البشرة عليه.[٤]


أعراض الرؤوس السوداء

نادرًا ما تظهر أعراض لدى المصابين بهذه المشكلة، فغالبًا ما تمثّل علامةً على الإصابة ببعض الأمراض الجلدية، وفي معظم الأوقات لا أهمية لهذه الرؤوس السوداء الصغيرة، لكنها تؤثر على المظهر الجمالي للبشرة، وتُرى بوضوح تام عند استخدام مرآة مكبّرة.[٥]


أسباب ظهور الرؤوس السوداء

تسبب بعض العوامل زيادة فرصة ظهور الرؤوس السوداء، منها ما يأتي:[٣]

  • التغيّرات العمرية والهرمونية، التي تُعدّ عاملًا مهمًا لظهور الرؤوس السوداء، ويكثر شيوع هذه المشكلة خلال مرحلة البلوغ، ففي هذه المرحلة يؤدي التغيّر في مستويات الهرمون إلى زيادة إنتاج الزهم، كما يمكن أن تظهر في أيّ فئة عمرية، ويُذكر أنَّ هرمون الأندورجين يؤدّي دورًا في زيادة إفراز الزهم لدى الفتيان والفتيات خلال مرحلة البلوغ، وبعدها تظهر هذه الرؤوس السوداء لدى النساء خاصّةً؛ بسبب التغييرات الهرمونية المرتبطة بالحيض، والحمل، واستخدام حبوب تنظيم النسل.
  • تغطية مسام البشرة باستخدام مستحضرات التجميل والملابس.
  • زيادة تعرّق الجسم.
  • الحلاقة وغيرها من الأنشطة التي تفتح بصيلات الشعر.
  • الرطوبة العالية، وزيادة الدهون.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل: الإجهاد، ومتلازمة تكيس المبايض، ومتلازمة ما قبل الحيض (PMS).
  • استخدام بعض الأدوية التي تحتوي على الستيرويد، مثل الستيرويدات القشرية.
  • إنتاج الجسم كميّةً كبيرةً من الزيت.[١]
  • تراكم بكتيريا حب الشباب.[١]
  • تهيّج بصيلات الشعر عندما تضعف القدرة على التخلص المنتظم من خلايا الجلد الميتة.[١]
  • تناول بعض الأطعمة والمشروبات؛ إذ يُعتقد أنّ منتجات الألبان والأطعمة التي تزيد من مستويات السكر في الدم مثل الكربوهيدرات هي المسؤولة عن تحفيز مشكلة حب الشباب.[١]


الوقاية من ظهور الرؤوس السوداء

يُمكن منع تشكّل الرؤوس السوداء دون إنفاق الكثير من المال، من خلال اتباع النصائح الآتية:[١]

  • غسل البشرة بانتظام: ذلك عند الاستيقاظ من النوم، وقبل الذهاب إلى السرير؛ إذ يساهم هذا في إزالة الزهم المتراكم على البشرة، ويُشار إلى أنَّ تنفيذ هذا الأمر أكثر من مرتين يوميًا يُهيّج الجلد، ويزيد من ظهور حب الشباب، لذلك يجب استخدام منظّف لطيف لا يتسبب باحمرار البشرة وتهييجها، وتمتاز بعض منتجات التخلص من حب الشباب باحتوائها على مكوّنات مضادة للبكتيريا تقتل بكتيريا حب الشباب، كما أنَّ غسل الشعر الدهني كلّ يوم يساهم في تقليل زيوت الشعر التي تسدّ المسام، إضافةً إلى ضرورة غسل الوجه بعد تناول الأطعمة الزيتية، مثل البيتزا؛ ذلك لأنَّ هذه الأطعمة تسدّ المسام.
  • استخدام منتجات البشرة الخالية من الزيوت: لذلك يجب اختيار المكياج الخالي من الزيوت، ومستحضرات الوقاية من أشعة الشمس.
  • تقشير البشرة: بالإضافة إلى استخدام أقنعة إزالة خلايا الجلد الميتة من الوجه.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة: ذلك لأنَّها تسدّ مسام الجلد.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Holly McGurgan (3-8-2017), "Blackheads"، www.healthline.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  2. Heather L. Brannon (19-9-2019), "Blackheads and Whiteheads in Acne"، www.verywellhealth.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ Adam Felman (27-7-2017), "Everything you need to know about blackheads"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  4. Kristeen CherneyKristeen Cherney (21-8-2017), "21 Ways to Get Rid of Blackheads"، www.healthline.com, Retrieved 20-11-2018. Edited.
  5. Gary W. Cole, "Blackheads"، www.medicinenet.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.