علاج للسعال الجاف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٨ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٩
علاج للسعال الجاف

السعال الجاف

يُعد السعال من الأمور الطبيعية والمهمة لجسم الإنسان؛ فهو عملية تحدث لتنظيف الحلق من البلغم والمهيجات، من خلال ضغط عضلات الصدر والبطن على الرئتين لإخراج الهواء مع المهيج أو البلغم، ويختلف السعال من شخص إلى آخر حسب مقاومة الجسم وجهاز المناعة، حيث يسعل البعض لأسباب بسيطة، والبعض الآخر لا يسعل إلا في حالات العدوى والمرض، وفي كثير من الحالات يكون السعال مستمرًا إذا كان ناتجًا من عدوى فيروسية، ناتج عن التعرض لمسببات الحساسية، أو نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية، ويعتمد نوع الدواء المستعمل في علاج السعال على السبب، والعمر، ولهذا يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء علاجي، فقد يضر الدواء الجسم إن كان غير مناسب للجسم،[١]

وللسعال المستمر الجاف لفترة طويلة آثارًا جانبية؛ مثل آلام الصدر، وفقدان التحكم في المثانة، والإرهاق، ويحدث السعال الجاف بسبب الحساسية، أو الإصابة بالبرد، والإنفلونزا، ويكون سعالًا صعبًا غير مصحوب ببلغم مثل النوع الرطب، وتوجد حالات من السعال يستمر فيها لأكثر من ثمانية أسابيع، وهو ما يعرف بالسعال المزمن، أو متلازمة سعال مجرى الهواء العلوي (الربو).[٢]


أسباب السعال الجاف

السعال الجاف هو السعال غير المصحوب ببلغم في الحلق، وهو أصعب من السعال الرطب لأنه يُؤلم الحلق كثيرًا، وهناك أسباب لهذا النوع من السعال، مثل: [٣]

  • أمراض فيروسية؛ مثل نزلات البرد والإنفلونزا.
  • السعال بعد العدوى الفيروسية لأسابيع.
  • الإصابة بمرض الربو.
  • التدخين بكثرة.
  • الارتجاع المريئي.
  • حمى القش؛ أو التهاب الأنف التحسسي، الذي يحدث بسبب استنشاق مواد تسبب الحساسية، مثل غبار الطلع ووبر الحيوانات الأليفة، وروائح بعض العطور القوية.
  • تصريف إفرازات المخاط من الأنف، أو الجيوب الأنفية إلى أسفل الحلق، وهو سعال مجرى الهواء العلوي.
  • التهاب الحنجرة، أو ما يعرف بصندوق الصوت.
  • السعال الديكي.
  • الشخير، وتوقف التنفس خلال النوم.
  • استنشاق جسم غريب، وهو دخول طعام أو أشياء أخرى عن طريق الخطأ لمجرى التنفس بدلًا من المريء.
  • الإصابة بأمراض الرئة، مثل مرض الرئة الخلالي.
  • تأثير أدوية معينة على الجهاز التنفسي، مثل أدوية ضغط الدم كمثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين.


علاج السعال الجاف

إن السعال الجاف أصعب ومؤلم أكثر من السعال الرطب؛ لعدم وجود مرطبات في الحلق كما في النوع الرطب، وبالتالي يختلف علاج السعال الجاف عن الرطب؛ حيث يعتمد علاج النوع الجاف على ترطيب الحلق، والمجاري التنفسية لتخفيف الألم والاحتقان، وله علاجات طبيعية وعلاجات دوائية، ومن هذه العلاجات:

  • العلاج الدوائي: هناك الكثير من العلاجات الدوائية للسعال الجاف، منها المسكن ومنها العلاجي، ومن هذه الأدوية:
    • مضادات السعال: وهي أدوية تُقلل من السعال على المدى القصير، والمواد التالية هي العنصر الأساسي في هذه المضادات؛ وهي: فولكودين، ديكستروميثورفان، وبينتوكسي فيرين.[٣]
    • مُسكنات الألم: وهي أدوية عنصرها الفعال هو الباراسيتامول بتراكيز مختلفة.[٣]
    • أدوية سعال مُصنعة؛ وهي أدوية يكون العنصر الفعال فيها مثبطًا للسعال ومخففًا للاحتقان، ومن هذه العناصر الفعالة: الغايفينيسين، والدكستروميثورفان، وهذه الأدوية لا تُؤخذ دون وصفة من الطبيب.[٤]
    • مضادات الهستامين: وهي أدوية للحساسية وتخفيف أعراض مهيجات الحلق، وتُؤخذ إلى جانب أدوية الغافيفينيسين والدكستروميثورفان.[٤]
  • العلاج الطبيعي: يتجه الكثير من الناس إلى علاج السعال والتهاب الحلق طبيعيًا، لتجنب آثار الأدوية الجانبية؛ خاصةً من يأخذ أدوية لأمراض أخرى، ومن هذه العلاجات: [١]
    • ثمرة وعصير الأناناس: تحتوي ثمرة وعصير الأناناس على مادة البروميلين؛ التي لها أثر فعال في تثبيط الكحة، وتقليل المخاط في الحلق.
    • النعناع: وهو من الأعشاب المهدئة للحلق والمخففة للاحتقان؛ بفضل مادة المنثول التي تفتح المجاري الهوائية، والموجودة بنسبة عالية فيه.
    • السوائل الساخنة: إن شُرب السوائل الساخنة يُخفف من ألم واحتقان الحلق والمجاري التنفسية ويُرطبها، ولهذا يُنصح بها في حال السعال الجاف الذي يحتاج لترطيب.
    • عسل النحل: إن عسل النحل الطبيعي مفيد جدًا في تثبيط الكحة، ويُستخدم من خلال خلط ملعقة من العسل مع كوب ماء دافئ، والقليل من الليمون، وشربه عدة مرات في اليوم.
    • الغرغرة بالماء والملح: يعدّ الماء المملح من العلاجات الطبيعية للتخلص من مهيجات الحلق، بالإضافة إلى تعقيمه الكبير للمجاري التنفسية.


أعراض ترافق السعال الجاف

يُرافِق بعض الأشخاص الذين يعانون من السعال الجاف، خروج دم أو مخاط أخضر مع السعال، وعند ملاحظة الأعراض التالية يجب مراجعة الطبيب، ومنها:[٥]:

  • الصفير.
  • الشعور بوجود شيء عالق في الحلق.
  • ضيق في التنفس أو صعوبة في التنفس.
  • مشاكل في البلع.


المراجع

  1. ^ أ ب Zohra Ashpari and Rachel Nall, "The Best Natural Cough Remedies"، www.healthline.com, Retrieved 20-11-2018. Edited.
  2. "Cough", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 20-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Cough: dry cough", www.mydr.com.au, Retrieved 21-11-2018. Edited.
  4. ^ أ ب John P. Cunha, DO, FACOEP , "19 Tips on How to Stop a Cough"، www.medicinenet.com, Retrieved 20-11-2018. Edited.
  5. "What can cause a dry cough?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-12-2019. Edited.