علاج مغص المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٢:٣٣ ، ٢٦ يناير ٢٠٢١
علاج مغص المعدة

مغص المعدة

قد يعاني البعض من مغص المعدة وغالبًا ما يكون خفيفًا و ينتهي بعد فترة زمنية قصيرة، إلا أنه يسبب انزعاجًا و شعورًا بعدم الراحة للشخص، لكن في بعض الحالات تكون الأعراض مزمنة أو حتى مفاجئة أو شديدة التي تحتاج إلى علاج طبي فوري، ويشعر الشخص المصاب بمغص وتشنجات في المنطقة بين القفص الصدري والحوض، وتعتبر مشاكل الجهاز الهضمي من أكثر المشاكل التي تسبب مغص المعدة أو مغض في البطن بشكل عام.[١][٢]


أسباب مغص المعدة

هناك عدة أسباب تؤدي إلى حدوث مغص في المعدة منها ما هو خطير ومنها غير ذلك، لذلك يُنصح بمراجعة الطبيب خصوصًا عند الشعور بمغص مفاجئ أو في حالات مغص البطن عند الأطفال، لمعرفة سبب المغص ولتفادي تفاقم المشكلة وهنالك عدة أسباب للمغص منها الخطرة ومنها العرضية المتكررة نذكر منها: [٣]


أسباب خطيرة

بعض حالات مغص المعدة تستدعي الدخول إلى المستشفى وتحتاج تدخل طبي فوري، مثل: [٣]

  • قرحة المعدة والقولون: حيث ممكن أن تسبب تلك التقرحات نزيف في المعدة يؤدي إلى المغص.
  • التهاب المرارة: تحدث غالبًا بسبب وجود حصوة في المرارة وتحتاج احيانًا إلى عملية جراحية لإزالتها.
  • أسباب أخرى: قد يكون المغص بسبب أعضاء أخرى في البطن مثل التهاب الزائدة الدودية، أو حصوة الكلية، أو التهاب جدار الأمعاء، وهذه الحالات أيضًا تستدعي تدخل طبي فوري.


أسباب متكررة وعرضية

بعض الأسباب العرضية خاصة إن كانت لفترة قصيرة نذكر منها:[٣]

  • انتفاخ المعدة؛ حيث يتسبب احتباس الريح بتشنجات في المعدة، لكنها سرعان ما تزول بعد خروج هذه الغازات.
  • التهاب المعدة؛ حيث تسبب عدوى الفيروسات والبكتيريا التهاب في المعدة، وقد يحدث ذلك بسبب تناول طعام ملوث أو بسبب عدوى من شخص مصاب، ويعاني المريض من الإسهال بالإضافة لتشنجات المعدة.
  • متلازمة القولون العصبي؛ حيث يعاني المريض من تقلصات متكررة في المعدة مصحوبة بالإسهال أو الإمساك في بعض الأحيان.
  • قرحة المعدة؛ في حال ترافق مغص المعدة مع نزيف عند الإخراج يجب مراجعة الطبيب، فقد يكون السبب قرحة في جدار المعدة أو بداية الأمعاء.
  • حرقة المعدة أو الارتجاع المريئي.



علاج مغص المعدة بالأدوية

هناك بعض الأدوية التي ممكن أن تساعد في علاج مغص المعدة والأعراض المصاحبة له ومنها ما يمكن صرفه دون وصفة طبية وأخرى تحتاج إلى وصفة طبية من قبل الطبيب.


أدوية تُصرف دون وصفة طبية

بعض الأدوية يمكن للمريض شراؤها من الصيدلية ولا تحتاج إلى وصفة طبية لصرفها لكن يجب قبل تناولها أخذ المشورة الطّبية، والتأكد من عدم وجود موانع لاستخدامها، مثل:[٤]

  • أدوية الإنتفاخ: مثل سيميثيكون (Simethicon) لتساعد على خروج الغازات من البطن.
  • أدوية الحموضة: لعلاج حرقة المعدة إن كانت هي سبب الألم.
  • الملينات: حيث تساعد على تسهيل حركة الأمعاء في حالات الإمساك.
  • أدوية الإسهال: مثل لوبرامايد (loperamide) و سبساليسيلات البزموت (Bismuth subsalicylate) إذ تُستخدم هذه الأدوية في حالات المغص المصحوب بالإسهال.
  • مسكنات الألم: حيث يمكن استخدام دواء باراسيتامول (Paracetamol) لتخفيف ألم مغص البطن، ولكن يجب تجنب استخدام مضادات الالتهاب الستيرويدية مثل نابروكسين (Naproxen) و أيبوبروفين (Ibuprofen) وغيرها لأنها تسبب تهيج المعدة.


أدوية تصرف بوصفة طبية

في بعض الحالات قد يصف الطبيب للمريض أدوية أخرى تُصرف بوصفة طبية لحالات معينة مثل: [٥]

  • المضادات الحيوية؛ في حالات إلتهاب المعدة البكتيري.
  • أدوية أمينوساليسيليت (Aminosalicylate لعلاج بعض أمراض الجهاز الهضمي مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي.
  • أدوية الكورتيكوسيرويد (corticosteroids)؛ في حالات الإصابة بمرض كرون أو التهاب القولون التقرحي.
  • الأدوية المضادة للمغص؛ في حال لم يستفيد المريض من الأدوية سابقة الذكر.



علاجات طبيعية لمغص المعدة

أجريت دراسات في مركز أبحاث التكنولوجيا الحيوية والنباتات الطبية في جامعة إيلام للعلوم الطبية في إيران، نُشرت في شهر آذار سنة 2020، حول العلاجات الطبيعية التي تفيد في حالات آلام المعدة، وتم مراجعة كتب الطب الفارسي مثل كانون الطب لابن سينا، وفن الطب الكامل لهاني عباس، وغيرها من الكتب الموثوقة والتي تحدثت عن آلام المعدة، حيث وجد أن هناك الكثير من النباتات التي تساعد على التخفيف من آلام المعدة، ولعل أشهرها ما يلي: [٦]

  1. الرمان.
  2. الكمون.
  3. نبات البرقوق.
  4. أزهار البابونج.
  5. الأجاص.
  6. بذور الكتان.


بالإضافة إلى وجود نباتات أخرى أثبت فعاليتها في تخفيف مغص المعدة مثل:

  • النعناع: إذ يساعد النعناع على تخفيف تشنجات المعدة والتقليل من غازات البطن بسبب وجود مادتيّ المنثول و ميثيل سالسيليت مما يؤدي إلى ارتخاء عضلات المعدة، ووُجد أنه يفيد المرضى الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي حيث نُشرت دراسة عام 2019 في مجلة BMC للطب البديل أُجريت على 835 شخص يعانون من متلازمة القولون العصبي وتبين فيها أن كبسولات زيت النعناع كان له تأثير فعال لتخفيف أعراض القولون العصبي مع آثار جانيية أقل مقارنة بالعلاج الوهمي. [٧]
  • الزنجبيل: أُجريت دراسة في جامعة باهارات في الهند و تم نشرها في المجلة الدولية للأبحاث الصيدلانية في شهر نيسان سنة 2020، حيث تم عمل مجموعة من التحاليل لمعرفة القيمة الغذائية والعلاجية لنباتالزنجبيل، وتبين أن الزنجبيل يتمتع بخصائص مضادة للالتهاب مما يجعله مفيدًا لكثير من الحالات المرضية منها اضرابات المعدة والتشنجات.[٨]


نصائح منزللية لتخفيف مغص المعدة

هناك بعض النصائح يمكن اتباعها لتساعد على تخفيف مغص المعدة خصوصا إذا كان سبب المغص هو الغازات أو الجفاف، ولكن في بعض الحالات مثل متلازمة القولون العصبي يحتاج إلى علاج دوائي بعد استشارة الطبيب، ومن هذه النصائح:[٩]


  1. الراحة: يجب تجنب إجهاد عضلات البطن والعمل على إراحتها، وتجنب تمارين البطن في حال وجود تشنجات في عضلات المعدة.
  2. الحرارة: وذلك عن طريق استخدام كيس حراري أو زجاجة ماء ساخن ووضعها على المعدة حيث يساعد ذلك على ارتخاء عضلات المعدة وتخفيف التشنجات.
  3. الحفاظ على رطوبة الجسم: إذ أن الجفاف يزيد من مغص البطن، لذلك يجب الحرص على شرب كميات كافية من الماء.
  4. حمام ماء دافئ مع الملح الانجليزي (Epsom salt): حيث يساعد الماء الدافئ على ارتخاء عضلات المعدة بالإضافة إلى أن هذا الملح يحتوي على نسبة جيدة من المغنيسوم مما يساعد على التقليل من تشنجات عضلات المعدة.

وفي حال إصابة المرأة الحامل بمغص وتشنجات في المعدة يجب استشارة الطبيب قبل القيام بهذه الممارسات، حيث يمكن أن لا تتناسب معها.


طرق الوقاية من مغص المعدة

هناك بعض للممارسات التي يمكن اتباعها للوقاية من الإصابة بمغص المعدة ومنها :[١٠]


  1. ممارسة التمارين الرياضية: إذ أن تمارين البطن تساعد على تقوية عضلات المعدة، لكن يجب عدم الإفراط في ممارسة هذه التمارين أو ممارستها بشكل خاطئ لمنع إيذاء عضلات المعدة.
  2. الإكثار من شرب الماء: كما ذكرنا سابقا فإن الجفاف يعمل على تقلصات في عضلات المعدة.
  3. تناول الأغذية الصحية: والابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الغازات وتهيج القولون.
  4. تناول الأطعمة الغنية بالألياف: حيث تساعد على التقليل من حدوث الإمساك و يقلل من حدوث مغص المعدة، مع ضرورة شرب كميات كافية من السوائل لكيلا تتسبب بالإمساك.
  5. التقليل من الأطعمة الحارّة: لأنها تعمل على تهيج المعدة و حدوث المغص.
  6. التقليل من تناول الدهون: إذ أن الدهون تزيد من أعراض مغص المعدة.

المراجع

  1. "15 possible causes of abdominal pain", medicalnewstoday, Retrieved 26/12/2020.
  2. "Stomach ache and abdominal pain", Nhs inform, Retrieved 26/12/2020.
  3. ^ أ ب ت "Stomach ache and abdominal pain", Nhs inform, Retrieved 26/12/2020.
  4. "How to treat stomac pain in adult", Webmd, Retrieved 26/12/2020.
  5. "What Causes Stomach Spasms?", Healthline, Retrieved 27/12/2020.
  6. "Natural remedies effective on stomachache in traditional medicine", .medilan, Retrieved 27/12/2020.
  7. "The impact of peppermint oil on the irritable bowel syndrome: a meta-analysis of the pooled clinical data", Ncbi, Retrieved 6/1/2021.
  8. "Phytochemical analysis and quantitative nutritional evaluvation of zingiber officinale roscae (Ginger)", Pharmascope, Retrieved 6/1/2021.
  9. "Why do I have muscle spasms in my stomach?", Medical news today, Retrieved 28/12/2020.
  10. "Why do I have muscle spasms in my stomach?", medicalnewstoday, Retrieved 27/12/2020.