فوائد البابونج للرجيم

فوائد البابونج للرجيم
فوائد البابونج للرجيم

هل حقًا يوجد للبابونج فوائد للرجيم؟

لا يمكن اعتماد شرب البابونج وحده كحلٍ سريعٍ لإنقاص الوزن،[١] بل يجب اعتماد نظامٍ غذائي متوازن يحتوي على كمية سعراتٍ حراريةٍ مناسبةٍ لخسارة الوزن، كما أنّ الأبحاث محدودة حول فوائد البابونج للرجيم، ولكن قد يُقدم البابونج الفوائد الآتية:

تحسين نوعية النوم ليلًا

يمتلك البابونج تأثيرات مُهدئة، ممّا يساهم في تحسين جودة النوم،[١]ويُعد النوم من العوامل التي تؤثر على الوزن،[١] حيث إنّ النوم لفترةٍ أطول قد يرتبط بمؤشر كتلة جسمٍ أقلّ BMI، وذلك وفقًا لدراسةٍ سريرية نُشرت في مجلة (Obesity) عام 2015م.[٢]

ترطيب الجسم

يساعد شرب شاي البابونج على ترطيب الجسم، وذلك دون الحصول على سعراتٍ حراريةٍ في حال كان خالٍ من السكر، على عكس المشروبات المُحلاة، ويُعدّ الترطيب مهمًا لمساعدة الجسم على خسارة الوزن.[٣]

ماذا قالت الدراسات عن فوائد البابونج لإنقاص الوزن؟

تحتوي أزهار البابونج على مجموعةٍ واسعةٍ من الزيوت الأساسية ومركبات البوليفينول (Polyphenols)، مما يمنحه خصائص قد تلعب دورًا في نزول الوزن أو تجنب السمنة، ومن هذه الخصائص:[٤]

  • خصائص مضادة للالتهابات.
  • خصائص مضادة للأكسدة.
  • خصائص مهدّئة.
  • المساهمة في تنظيم عمليات الأيض.

وعلى الرغم من هذه الخصائص؛ إلّا أن المعلومات المتوفرة لا تكفي لتحديد الآليات التي تعمل بها مستخلصات البابونج أو تأكيد تأثيره في عملية إنقاص الوزن، وذلك وفقًا لمراجعةٍ نُشرت في مجلة (Experimental and Clinical Sciences) عام 2021م.[٤]

كيف يمكن تحضير شاي البابونج للرجيم؟

تتعدد طرق تحضير شاي البابونج للرجيم، من أبرزها:

شاي اللافندر والبابونج

المكونات

لتحضير شاي اللافندر والبابونج ستحتاج المكونات الآتية:[٥]

  • نصف كوبٍ من أزهار البابونج.
  • نصف كوبٍ من زهور اللافندر.
  • نصف كوبٍ من أوراق النعناع.
  • نصف كوبٍ من العسل.
  • عصير ليمونتين.

طريقة التحضير

اتبع الخطوات الآتية:[٥]

  1. قم بغلي الماء في وعاء، واتركه يبرد مدة دقيقة.
  2. أضف الزهور وأوراق النعناع إلى الماء، واتركها تنقع لمدة 5 دقائق.
  3. قم بتصفية الزهور من الماء، ثم أضف العسل وعصير الليمون.

شاي البابونج والقرفة

المكونات

لتحضير شاي البابونج والقرفة ستحتاج المكونات الآتية:[٥]

  • كوب ماء.
  • كوب حليب.
  • القليل من أزهار البابونج الطازجة.
  • نصف ملعقةٍ صغيرةٍ من مسحوق القرفة.
  • ملعقة كبيرة من شراب القيقب.

طريقة التحضير

عليك اتباع الخطوات الآتية لتحضير شاي القرفة والبابونج:[٥]

  1. قم بغلي الماء في وعاء، ثم أضف الزهور إليه.
  2. اترك الزهور منقوعة في الماء لمدة 5 دقائق.
  3. أضف شراب القيقب ومسحوق القرفة.
  4. قم بتسخين الحليب في وعاءٍ منفصل.
  5. اخفق الحليب حتى تتشكل رغوة.
  6. قم بخلط الماء مع الحليب، ووضع القليل من مسحوق القرفة على السطح.

الشاي المثلج بالبابونج والزنجبيل

المكونات

لتحضير الشاي المثلج بالبابونج والزنجبيل ستحتاج المكونات الآتية:[٥]

  • 8 أكوابٍ من الماء
  • قطعة صغيرة من الزنجبيل.
  • كوبان من زهور البابونج.
  • 4 ملاعق صغير من العسل.
  • عصير ليمونتين.
  • القليل من الثلج.

طريقة التحضير

اتبع الخطوات الآتية:[٥]

  1. قم بغلي الماء، واتركه حتى يبرد مدة دقيقة.
  2. انقع الزنجبيل وزهور البابونج والعسل وعصير الليمون في الماء مدة ساعة.
  3. قم بتصفية الشاي، وضعه في الثلاجة لمدة 3 ساعات ليبرد.
  4. عند الشًرب يمكنك تزيين كوب الشاي بشريحةٍ من الليمون الطازج.

هل هناك أية آثار جانبية أو مخاطر صحية للبابونج؟

يُعدّ البابونج آمنًا عند تناوله بكمياتٍ معتدلة، إلّا أنّ هناك عددًا من المحاذير التي يجب أخذها بعين الاعتبار قبل استخدام البابونج، من أبرزها الآتي:[٦]

  • الحساسية

إن الأشخاص الذين يعانون من حساسيةٍ تجاه النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة النجمية مثل نبات الرجيد والأقحوان أكثر عُرضةً للإصابة بردودٍ فعلٍ تحسسية تجاه البابونج.

  • الحمل والرضاعة الطبيعية

لا توجد معلومات كافية حول سلامة استخدام البابونج أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية، لذا يجب الالتزام بالكميات المستخدمة في الطعام.

  • تناول الأدوية

يمكن أن يتفاعل البابونج مع بعض أنواع الأدوية؛ مثل السيكلوسبورين (Cyclosporine) ودواء الوارفارين (Warfarin)؛ لذا يجب إبلاغ الطبيب بجميع الأدوية التي يتم تناولها واستشارته قبل استهلاك البابونج لأغراض طبية.

ملخص المقال

لا توجد أدلة كثيرة تدعم فوائد البابونج لخسارة الوزن، إلا أن إضافته إلى النظام الغذائي الصحي يساعد على النوم بشكلٍ أفضل، كما أنه يُعزز ترطيب الجسم، وهما عاملان مهمّان لخسارة الوزن، ويمكن تحضير شاي البابونج وإضافته إلى الرجيم بأكثر من طريقة، ولكن من المهم التأكد من عدم وجود حساسيةٍ تجاهه، واستشارة الطبيب في حال الحمل أو الرضاعة أو تناول أدويةٍ معيّنة.

المراجع

  1. ^ أ ب ت Sheryl Salomon (6/7/2019), "What Is Chamomile Used for? Potential Benefits, Side Effects, Types, and More", Everydayhealth, Retrieved 10/11/2021. Edited.
  2. Michael Grandner, Elizabeth Schopfer, Megan Lincoln, and others (2015), "The Relationship between Sleep Duration and Body Mass Index Depends on Age", Obesity, Issue 12, Folder 23, Page 2491-2498. Edited.
  3. Jody Braverman (8/10/2019), "How to Drink Chamomile Tea to Help You Lose Weight", Livestrong, Retrieved 10/11/2021. Edited.
  4. ^ أ ب Maria Bayliak, Tetiana Dmytriv, Antonina Melnychuk, and others (26/7/2021), "Chamomile as a potential remedy for obesity and metabolic syndrome", Experimental and Clinical Sciences, Issue 20, Page 1261-1286. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح Priyambada Dubey (9/1/2019), "Chamomile Tea Can Silently Help You With Your New Year Weight Loss Resolutions", popxo, Retrieved 10/11/2021. Edited.
  6. "Health Benefits of Chamomile", webmd, Retrieved 11/11/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

423 مشاهدة