فوائد الزعتر للذاكرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٣ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٩
فوائد الزعتر للذاكرة

الزعتر

يُعدّ الزعتر من الأعشاب المهمة جدًا؛ لما له من فوائد واستخدامات كثيرة جدًا، وتُستعمَل أجزاؤه كلها في علاج كثير من الأمراض؛ مثل: الإسهال، وآلام المعدة، والتهابات المفاصل، وضغط الدم، وتقوية الذاكرة، وغيرها، وهذا كله بفضل احتوائه على مواد كثيرة مضادة للجراثيم والفطريات، ويستخدم بعض الناس الزعتر بشكله العادي عيدانًا، وبعضهم يستخدم زيته العطري، وآخرون يستخدمون أوراقه فقط. [١].

يوجد للزعتر أكثر من 400 نوع فرعي، واستُعِمَلت أنواعه في القِدَم في حضارة المصريين في عمليات التحنيط، واستخدمها الإغريقيون نوعًا من البخور، وفي أغلب دول العالم يُستخدَم في الكثير من الوصفات بسبب طعمه اللاذع المميز.[٢]


فائدة الزعتر للذاكرة

استُخدِم الزعتر منذ القدم في تحسين الذاكرة وتقويتها؛ بسبب احتوائه على مجموعة من المعادن التي تُعزز من قوة الدماغ، وتُحفز النشاط العصبي فيه، إضافة إلى احتوائه على مادة الكارفاكرول التي ترتبط مباشرةً بزيادة الطاقة والوظائف المعرفية عند الإنسان، وهذا ما جعله مشروبًا أساسيًا عند كثير من الطلبة خلال سنوات الدراسة، إلى جانب أنّ هذه المادة ترفع مستويات هرمونَي الدوبامين والسيراتونين، وهما مسؤولان عن تنشيط الدماغ، وإعطاء الجسم شعورًا بالراحة والرفاهية، بالتالي ترفع من الشعور بالسعادة، وتزيد القدرة على التركيز خلال الدراسة، ويُحضّر مشروب الزعتر من خلال نقع كمية منه في ماء مغلي، وشربه بعد مدة قليلة من النقع.[٣]


فوائد الزعتر الصحيّة

يوجد للزعتر الكثير من الفوائد غير تحسين الذاكرة، وهذا ما جعله عشبةً أساسيةً في البيوت جميعها، ومن هذه الفوائد:[٤]

  • تساقط الشعر، إذ يُستعمل زيت الزعتر العطري في علاج داء الثعلبة (تساقط الشعر)؛ من خلال خلطه مع القليل من زيوت اللافندر، وإكليل الجبل، وخشب الأرز، وتطبيقها على فروة الرأس، وتظهر نتائج هذا العلاج بعد فترة سبعة أشهر من الاستمرار في تطبيق الخلطة يوميًّا.
  • التهاب الشعب الهوائية، إذ يُقلل الزعتر من أعراض التهاب الشعب الهوائية، والتهابات الجهاز التنفسي العلوي، بالإضافة إلى فائدته الكبرى في علاج نزلات البرد، والكحة الرطبة حيث يخلّص الجسم من البلغم.
  • اضطرابات الحركة، إذ يعاني بعض الأطفال من اضطرابات في حركة الأمعاء، مما يسبب عسر هضم عندهم؛ وبالتالي يساعد تناول زيت الزعتر مع زيت زهرة الربيع المسائية وزيوت السمك في تحسين حركة الأمعاءن والتخلص من عسر الهضم.
  • علاج مغص البطن عند الكبار والصغار.
  • علاج التهابات الحلق، والتقليل من الاحتقان فيه والتخفيف من حدة السعال.
  • علاج التهابات الفم والرئتين واللوزتين وإزالة رائحة الفم الكريهة.

تجدر الإشارة في الختام إلى أنّه على الرغم من أن استعمال الزعتر آمن غالبًا، غير أنّ هناك حالات تتحسس منه، ويُسبب لها اضطرابات في جهازها الهضمي، أو صداعًا، أو دوارًا، وبعضهم أيضًا قد يتحسسون من تطبيق زيت الزعتر على الجلد، مما يُسبب تهيجًا وبقعًا على الجلد، لهذا يجب البدء بكميات قليلة من الزعتر، واختبار تجاوب الجسم معه.[٤]


أعشاب مفيدة للذاكرة

يوجد العديد من الأعشاب التي تساعد في تعزيز أداء وظائف الدّماغ؛ مثل: التّعلم، والتذكر، والتفكير، والفهم، وعلاج بعض الأمراض التي تتعلق بالذاكرة؛ مثل: مرض ألزهايمر، ومنها:[٥]

  • جنكو بيلوبا، تُعدّ من الأعشاب المستخدمة في الطب الصيني التقليدي لعلاج أمراض الخرف؛ مثل: ألزهايمر، ولها فوائد في تحسين الوظائف الاستعابية للدماغ، والحد من تراجعها -خاصةً عند تزامنه مع أمراض عصبية ذهانية-؛ مثل: الاكتئاب، ويأتي مفعولها من أنّها تُحسن من التّروية الدّموية الواصلة للدماغ.
  • الاشواغاندا، تساعد في التقليل من الإجهاد التأكسدي الذي يتعرض له الدّماغ، وتحدّ من تكوّن لويحات الأميلويد بيتا وتراكمها في الّدماغ؛ مما قد يساعد في التأخير من تراجع الذاكرة المتزامن مع تطور مرض ألزهايمر.
  • الجنسنغ، تحتوي على مركبات جينسينوسيدس ذات الخصائص المضادة للالتهابات، التي قد تقلل من مستويات الأميلويد بيتا في الدّماغ.
  • الغوتو كولا، تساعد في تصفية الذهن، وتحسين وظائف الدّماغ، ومقاومة مرض ألزهايمر، والتقليل من الإجهاد التأكسدي الذي يتعرض له الدّماغ.
  • المليسة، تحسّن من أداء وظائف الدّماغ الاستيعابية -خاصةً لدى المصابين بمرض ألزهايمر-، وتقلل من الأرق، والتوتر.
  • الكركم، يحتوي على مركبات الكركم المضادة للالتهابات والأكسدة، مما يعزّز استخدامه للحفاظ على صحة الدّماغ، وخلايا الدّماغ العصبية، كما أنّه يقلّل من مستويات مادة الأميلويد بيتا في الدّماغ.
  • المريمية، تساهم في تحسين الوظائف الاستعيباية والعصبية للدماغ، ولها دور في المساعدة في علاج مرضى ألزهايمر.


المراجع

  1. Christian Nordqvist, "What are the benefits of thyme?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-11-2018. Edited.
  2. Summer Fanous, "9 Health Benefits of Thyme"، www.healthline.com, Retrieved 14-11-2018. Edited.
  3. John Staughton, "11 Promising Benefits Of Za’atar"، www.organicfacts.net, Retrieved 2-12-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "THYME", www.webmd.com, Retrieved 6-12-2018. Edited.
  5. Cathy Wong (32-8-2019), "7 Best Herbs and Spices for Brain Health"، verywellmind, Retrieved 14-12-2019. Edited.