فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ١ سبتمبر ٢٠١٩
فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

الزنجبيل والقرفة

تعدّ القرفة من التوابل المفيدة، وموطنها الأصلي البحر الكاريبي وأمريكا الجنوبية وجنوب شرق آسيا، واستخدم الأطباء القرفة قديمًا لعلاج بعض الحالات، مثل: السعال، والتهاب المفاصل، والتهاب الحلق، كما أنّها الآن ثاني أكثر التوابل شعبيّةً بعد الفلفل الأسود في الولايات المتّحدة وأوروبا.[١]

أمّا الزنجبيل فهو نبات مزهر يُزرع في الأساس كي يؤخذ جذره، فيضاف كتوابل ويعزّز النكهات ويمنح الأطباق طعمًا رائعًا، كما يمنح الجسم فوائد عديدةً؛ فالزّنجبيل يقلّل من الالتهاب، ويحفّز الهضم، ويقّلل الشهيّة، بالتّالي يخفف الوزن.[٢]


فوائد الزنجبيل

في ما يأتي بعض فوائد الزنجبيل على الرّيق:[٣]

  • تخفيف الألم: يحتوي الزنجبيل على مواد تحارب الالتهاب وتوقف المركّبات المسببة للألم في الجسم، لكن عندما يعاني الشّخص من ألم مزمن عليه أن يتحدّث مع الطّبيب لوضع خطة علاج طويلة الأجل.
  • علاج تهيج الجلد: يعالج الزنجبيل الجلد المتهيّج، إذ إنّه يحتوي على مواد للبشرة الحمراء المتهيّجة وتعالجها من الدّاخل للخارج.
  • الحماية من السرطان: يعدّ الزنجبيل مليئًا بمضادّات الأكسدة التي تحمي الجسم من السرطان بأنواعه العديدة.
  • تحسين البشرة: يحتوي الزنجبيل على مركبات مضادة للأكسدة تحمي البشرة من الجذور الحرة، والتي مصدرها التلوّث والأشعّة فوق البنفسجيّة، وتسرّع من انهيار الكولاجين وتلف الجلد، وتحارب مضادّات الأكسدة هذه الجذور، وتحافظ على إنتاج الكولاجين في البشرة، ممّا يعزّز مرونة البشرة ونعومتها.
  • تحسين الهضم: يساعد شرب شاي الزنجبيل على إفراغ المعدة بسرعة، كما أنّه يهدئ المعدة، ويقلّل من الانتفاخ والغازات.
  • تقليل الغثيان: يقلّل الزنجبيل من أعراض الغثيان، والناتجة عن السّفر لمسافات طويلة، أو العلاج الكيماوي، أو الغثيان الصباحي أثناء الحمل.
  • تقليل الكوليسترول الضار: يخفّض الزّنجبيل مستويات الكوليسترول الضار LDL، ممّا يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، كما يقلّل مستويات الدهون الثلاثية.
  • حماية الأوعية الدموية وتقليل مشكلات القلب: يمنع الزنجبيل تكوّن جلطات الدم، ممّا يساهم في من خطر الإصابة بالسكتة القلبية والسكتة الدماغية، لكن يفضّل استشارة الطبيب في حال كان الشخص يتناول أدويةً لتميُّع الدم.
  • تعزيز المناعة: يحتوي الزنجبيل على مركبات مضادة للميكروبات والفطريات، فتحارب الالتهابات وتعزّز مناعة الجسم.
  • تخفيف تشنّجات الحيض: يمكن أن تستخدم المرأة الزنجبيل كبديلا للأيبوبروفين فترة الدّورة، إذ إنّ الزّنجبيل يخفّف من تشنجات الدورة ويقلّل من حدّة الألم.


فوائد القرفة

في ما يأتي بعض فوائد القرفة على الريق:[١]

  • الوقاية من الزهايمر: يحتوي مستخلص لحاء القرفة على خصائص قد تقّلل من أعراض الزهايمر وتمنعه، ولذلك قد تفيد القرفة في تطوير علاج للزهايمر.
  • تقليل الآثار السلبية للوجبات عالية الدهون: تحتوي القرفة على مضادات للأكسدة تقلّل الاستجابة السلبية للجسم عند تناول وجبات غنيّة بالدهون، وتقلّل من تأثيرها.
  • التئام الجروح: تعزّز القرفة التئام الجروح، ولذلك استخدمها العلماء في تحضير مركبات مضادة للميكروبات في كبسولات صغيرة يمكن أن تعزّز الشّفاء والتئام الجروح بسرعة.
  • تقليل السكر: يقلّل تناول ستة غرام من القرفة يوميًّا من نسبة الجلوكوز في الدم، والدهون الثلاثية، والكوليسترول الضارّ، وذلك عند مرضى السكّري من النّوع الثاني، كما يخفّض ضغط الدم لديهم.
  • علاج الالتهابات الفطرية: يعالج زيت القرفة بعض أنواع الالتهابات الفطريّة.


المراجع

  1. ^ أ ب Joseph Nordqvist (30-11-2017), "What are the health benefits of cinnamon?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  2. Kathryn Watson (3-4-2019), "Can Eating or Drinking Ginger Help Me Lose Weight?"، www.healthline.com, Retrieved 3-8-2019.
  3. Marissa Miller (29-12-2018), "10 health benefits of ginger that are seriously impressive"، www.m.health24.com, Retrieved 3-8-2019.