فوائد الصمغ العربي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٧ ، ٢١ أبريل ٢٠٢٠
فوائد الصمغ العربي

الصمغ العربي

يُعرف الصّمغُ العربيُّ بأنّه المادة الصمغيّة التي تخرج من شجرة السّنط، وهو ألياف غذائيّة يمكن أن تذوب في الماء[١]، ويتّصف الصّمغ العربيُّ بأنه مادّةٌ هشّةٌ عديمةُ الرائحة والطّعم، وتحتوي على عددٍ من السكّريات، والأحماض، والكالسيوم، والشوائب الأخرى، والمُكوِّن الرئيس للصمغ هو الأرابين (arabin)، وهو ملح الكالسيوم من حامض السكّريّات المتعدِّد. كان المصريّون أول من عرف الصمغ العربي، إذ كانوا يستخدمونه  كغراءٍ، وكمادّةٍ أساسيةٍ لتسكين الألم، أما في الوقت الحاضر فيُستَخدمُ الصّمغُ العربيُّ على نطاقٍ واسعٍ في صناعة المستحضرات الصيدلانية باعتباره مادةً مُطرِّيةً، كما يُستخدَم في مصانع المواد الغذائية؛ لإضفاء المظهر والملمس الناعم على بعض الأغذية المُصنّعة.[٢]


فوائد الصمغ العربي

يحتوي الصّمغ العربيّ على نسبةٍ عاليةٍ من الألياف القابلة للذوبان، ويُعتقد أنّ أليافه تُساعد على خفض مستويات الكوليسترول في الدم، وضبط نسبة السكر في الدم، وتحمي من الإصابة بمرض السكريمن النوع الثاني، وتساعد في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل متلازمة القولون العصبي. بالإضافة إلى ذلك يُعتقد أنّ ألياف الصمغ العربيّ تحدُّ من الشهيّة للطعام، وتقلِّل من التهاب الأمعاء، وتُخفِّف من الإمساك، وتعزز إنقاص الوزن[٣]، ويجدر التّنويه أن استخدام الصّمغ العربي لغايات الاستطاب يجب أن يكون بإشراف طبي؛ لأنّ فوائده لا زالت تحتاج للمزيد من الأدلة والدّراسات، يمكن تفصيل فوائده من خلال النّقاط التالية[٤]:

  • تخفيف الألم والتهيُّج: إذ يمتاز الصمغ العربي بلزوجته، مما يجعله جيدّا للاستخدام في حالات التهيُّج والالتهاب، كما يُستخدَم أيضًا في حالات آلام الحلق والمعدة.
  • المساعدة على التئام الجروح: إذ كثيرًا ما يُستخدَم الصمغُ العربيُّ في العلاجات الموضعية لالتئام الجروح، ويعتقد الأطباء والعلماء والباحثون أنّ هذا التأثير قد يكون ناجمًا عن بعض المواد الكيميائية المكوّنة له، مثل: القلويّات (alkaloids)، والغليكوسيدات (glycosides)، والفلافونويدات (flavonoids).
  • تعزيز صحة الفم: إذ يحتوي مُستخلصُ نوعٍ من أنواع الصمغ العربيّ المعروف باسم الكادي على مركّبٍ يمكن استخدامهُ في صناعة مُنتجات الأسنان مثل غسولات الفم لمنع التهاب اللثة، كما يمكن استخدام مسحوق الصّمغ في نوع من أنواع معاجين الأسنان العُشبيّة التي تُستعمل لتنظيف الأسنان دون أن تكون قاسيةً جدًّا على سطحها ودون أن تؤذيها، كما تُنظّف هذه المعاجين العُشبيّة ما نسبته 75-100% من اللويحات السنيّة.
  • مصدرٌ غنيٌّ بالألياف: إذ يحتوي الصمغُ العربيُّ على الألياف الغذائية القابلة للذوبان في الماء، والتي ليست فقط جيدةً للنظام الغذائي، لكنّها مفيدةٌ أيضًا في الحفاظ على الكوليسترول في الدم تحت السّيطرة، كما يمكن أن يُساهم الصمغ في الحفاظ على وزنٍ صحيٍّ، بالإضافة إلى أهميّته لصحّة القلب والأوعية الدموية.
  • التقليل من الدهون في الجسم: إذ إنّ لدى الصمغ العربيّ القدرةَ على الحفاظ على الوزن الصحي، بالإضافة إلى خفض الدهون في الجسم بصورة عامّة؛ ففي دراسةٍ شملت 120 امرأةً تناولت 60 امرأةً منهنّ 30 غرامًا يوميًا من الصّمغ العربيّ لمدة ستة أسابيع، بينما تناولت بقيّة النساء دواءً وهميًّا يحتوي على 1 غرام فقط من البكتين، وأظهرت النتائج أنّ النساء اللاتي تناولنَ الصمغ العربيّ انخفض لديهنّ مؤشّر كتلة الجسم، كما انخفضت نسبة الدهون في أجسامهنّ بنسبة تزيد عن 2%.[٥]
  • تهدئة السّعال والتهاب الحلق: إذ يمكن للصمغ العربيّ أن يساعد في السّيطرة على السّعال؛ فلهُ خصائص تسمح باستخدامه في المحاليل المستخدمة لترطيب الحلق، وحماية الأغشية المخاطية فيه من التهيُّج. واستخدام الصمغ العربي للسُّعال يُمكن أن يحمي الحلق من تشكُّل الجروح، وكذلك يُمكن أن يُخفِّف أو يمنع أعراضِ السُّعال، بما في ذلك فقدان الصوت.
  • التقليل من فقدان الدم: إذ يمكن استخدامُ نبات الصمغ العربيّ للمساعدة في وقف تدفُّق الدم من الجروح، وهذا يمكن أن يكون مفيدًا لوقف النزيف الشديد والتخلُّص من البكتيريا في أماكن الجروح.
  • تنظيم مستوى السكّر في الدم: إذ إنّ الألياف الغذائية تؤدي دورًا في تنظيم نسبة السكر في الدم، على الرغم من وجود عدد قليل من الأبحاث السريرية حول ألياف الصمغ العربيّ ومرض السكري.[٣].
  • الحفاظ على صحّة الكبد: إذ تُشير البحوث المستندة على الحيوانات إلى أنّ ألياف الصّمغ العربي قد تساعد في الوقاية من تلف الكبد النّاجم عن استخدام دواء الباراسيتامول لتخفيف الألم، فعلى سبيل المثال وجدت إحدى الدراسات أنّ علاج الفئران بألياف الصمغ العربيّ قبل تناول دواء الباراسيتامول ساعد في حماية الكبد لديها من الآثار السامة للدواء، ووفقًا للقائمين على الدراسة فإنّ ألياف الصمغ العربي قد تساعد في مكافحة تلف الكبد عن طريق تقليل الإجهاد التأكسدي[٣].


الآثار الجانبية للصمغ العربيّ

عند استهلاك أيِّ نوعٍ من المكمِّلات الغنيّة بالألياف ينبغي التأكُّد من زيادة الاستهلاك تدريجيًا، والحصول على ما يكفي من السوائل للحماية من الآثار الجانبية المرتبطة عادةً بالجرعات العالية من الألياف، مثل: الغازات، والانتفاخ، والإمساك، والتشنُّجات. وبسبب قلّةِ البحوثِ والدِّراسات لا يُعرفُ الكثيرُ عن مدى سلامةِ الاستخدام طويل الأمد للجرعات العالية من ألياف الصمغ العربيّ[٣]. كما تتضمّنُ الآثارُ الجانبيّة التي تم الإبلاغ عنها في الدّراسات غثيان الصباح الباكر، والإسهال الخفيف، وانتفاخ البطن، خاصّةً خلال الأسبوع الأول من الاستخدام[٦]، وإذا كان الشخصُ يُعاني من حساسيّة الغبار فقد يُصاب بآفاتٍ أو يتعرّض لنوباتِ الرّبو عند بدء تناول الصمغ العربيّ[٧]، وتجدر الإشارة إلى أنّه لا توجد معلوماتٌ أكيدةٌ حول أمان استخدام الصمغ العربي في حالات الحمل والإرضاع[٨].


الجُرعة المسموحة من الصّمغ العربيّ

تعتمد الجرعة المناسبة من الصمغ العربيّ على عدّة عوامل، مثل: عمر المستخدِم، وصحّته، والعديد من الحالات الأخرى، ولا توجد إلى الآن معلوماتٌ علميّةٌ كافية لتحديد الجرعات المناسبة من الصمغ العربيّ، وبالرغم من ذلك ينبغي الأخذ بعين الاعتبار أنّ المُنتجات الطبيعيّة ليست آمنةً دائمًا، وأنّ معرفة الجرعة قد تكون مهمّةً للغاية؛ لذا لا بدّ من التأكّد من اتبّاع إرشادات الاستخدام المطبوعة على ملصقات المُنتَج، بالإضافة إلى استشارة الصيدلاني أو الطبيب أو غيره من متخصِّصي الرعاية الصحية قبل البدء بالاستخدام[١].


المراجع

  1. ^ أ ب "ACACIA", webmd, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  2. "Acacia", drugs,2019-4-1، Retrieved 2019-12-19. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Cathy Wong (2019-10-23), "The Health Benefits of Acacia Fiber or Gum Arabic"، verywellfit, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  4. Tim Jewell (2017-1-25), "7 Uses for Acacia"، healthline, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  5. "Effects of gum Arabic ingestion on body mass index and body fat percentage in healthy adult females: two-arm randomized, placebo controlled, double-blind trial", nutritionj.biomedcentral, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  6. Rasha Babiker, Tarig H Merghani, Khalifa , and others (2012-12-15), "Effects of gum Arabic ingestion on body mass index and body fat percentage in healthy adult females: two-arm randomized, placebo controlled, double-blind trial"، ncbi, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  7. Marie Dannie, "Benefits of Acacia Powder"، livestrong, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  8. "Acacia", medicinenet,2019-9-17، Retrieved 2019-12-19. Edited.