فوائد الفلفل الحلو

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٢٥ ، ٢٠ أغسطس ٢٠١٩
فوائد الفلفل الحلو

الفلفل الحلو

يُعدّ الفلفل الحلو أحد الفواكه السنوية التي تنتمي إلى العائلة الباذنجانية، وترتبط هذه الفاكهة بالفلفل الحار، والطماطم، وفاكهة الخبز أو البريد فروت، وعادة ما يُتناول نيئًا أو مطهوًا. ويمتاز الفلفل الحلو بأنَّه إضافة مميزة إلى نظام الغذاء؛ إذ يُشتهر بانخفاض سعراته الحرارية، وغناه بفيتامين (ج) والعديد من مضادات الأكسدة الأخرى، ويتوفر بألوان متعددة؛ فمنه الأحمر، والأصفر، والأخضر، والبرتقالي.[١]


فوائد الفلفل الحلو

يوفر الفلفل الحلو العديد من الفوائد، وهي على النحو الآتي:

  • الفيتامينات، يحتوي الفلفل الحلو على العديد من الفيتامينات المهمّة لصحة الجسم؛ إذ يتألف من فيتامين (أ)، الذي يُعدُّ أحد الفيتامينات الضرورية لصحة العين، ويحتوي على فيتامين (ج) المضاد للأكسدة، الذي يلعب دورًا في تعزيز عمل جهاز المناعة، بالإضافة إلى احتوائه على حمض الفوليك، الذي يُعزز عمل خلايا الدم الحمراء، وهو من الفيتامينات الضرورية لصحة الحامل؛ لمنع حدوث أية عيوب خلقية عند الجنين، ويُساعد الفوليك في الوقاية من سرطان القولون والمستقيم، ويُشار إلى أنَّ الفلفل الحلو مصدر لفيتامين (ك)، الذي يُمثل وظيفة أساسية في تخثّر الدم.[٢]
  • الكاروتينات، يتألف الفلفل الحلو من اللايكوبين، التي تُعدُّ من أنواع الكاروتينات المضادة للأكسدة، وهي التي تمنح الفلفل لونه الأحمر، ويُساعد الكاروتينويد في محاربة الجذور الحرّة، التي عادةً ما تحدث نتيجة التعرّض الطبيعي لسموم البيئة، بالإضافة إلى منع الإصابة بأنواع معينة من السرطان، خاصة سرطان البروستاتا لدى الرجال، ويُذكر أنَّ الفليفلة الصفراء والبرتقالية تمتلكان كميات كبيرة من الكاروتينات، التي تحمي الإنسان من أمراض القلب والأوعية الدموية.[٢]
  • عامل مضاد للالتهابات، يُشار إلى أنَّ الفلفل الحلو يحتوي على العديد من المكونات الكيميائية النباتية التي تعمل مضاداتٍ للالتهابات، وتُخفف من الألم العصبي المحيطي المرتبط بمرض كرون، الذي يحدث نتيجة التهاب الأمعاء، فضلًا عن قدرته على تخفيف الألم المرتبط بالتهاب المفاصل؛ حيث استخدام كريم الفلفل الحلو يجري في شكل علاج لهذه الأمراض وغيرها.[٣]
  • تعزيز صحة جهاز المناعة، تحتوي الفليفلة على فيتامين (ج)، الذي يُشكّل مادة كيميائية نباتية حيوية مناعية؛ إذ يدعم وظيفة جهاز المناعة ويعمل لتقويته، ويُصلح أنسجة المخ التالفة، ويُقلل خطر الإجهاد التأكسدي، والربو لدى الأطفال، كما يُقلل خطر الإصابة بالسرطان، ويُحسن من صحة العظام.[٣]
  • العناية بالبشرة، كشفت نتائج العديد من الدراسات عن أنَّ الفيتامينات المتوفرة في الفلفل الحلو تمتلك تأثيرات مضادة للأكسدة في أنسجة الجسم، وبالتالي فإنَّ لها دورًا رئيسًا في تحسين صحة الجلد، ومنع الشيخوخة.[٣]
  • منع فقر الدم، يُمثل الفلفل الحلو أحد الأطعمة الضرورية لمنع الإصابة بفقر الدم، الذي عادةً ما يحدث بسبب انخفاض قدرة الدم على حمل الأكسجين، ولعلّ أحد أكثر أسباب فقر الدم انتشارًا هو نقص الحديد في الجسم، لذلك ينبغي تناول الفلفل الحلو الذي يُعدّ مصدرًا جيّدًا للحديد، وفيتامين (ج)، الذي يزيد من امتصاص الحديد في الأمعاء.[١]


القيمة الغذائية للفلفل الحلو

يمتاز الفلفل الحلو بعناصره الغذائية المهمة، وتحتوي 100 غرام من الفلفل الحلو على العناصر الغذائية التّالية:[١]

  • السعرات الحرارية: 31.
  • الماء: 92%.
  • البروتينات: 1 غرام.
  • الكربوهيدرات: 6 غرام.
  • السكر: 4.2 غرام.
  • الألياف: 2.1 غرام.
  • الدهون: 0.3 غرام.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Atli Arnarson (27-3-2019), "Bell Peppers 101: Nutrition Facts and Health Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ANDREA BOLDT, "What Are Health Benefits of Bell Peppers?"، www.livestrong.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Meenakshi Nagdeve (24-7-2019), "www.organicfacts.net"، www.organicfacts.net, Retrieved 30-7-2019. Edited.