فوائد اللوز للبشرة

فوائد اللوز للبشرة

اللوز

إن اللوز في الواقع بذور تحتوي نواة، ولا تُعدّ جوزًا حقيقيًا كما يظن بعض الأشخاص، وهي غنية بالفيتامينات، والمعادن، والبروتين، والألياف وتُربَط بالعديد من الفوائد الصحية، وهناك العديد من البحوث الحديثة التي تدعم بعض هذه الفوائد، وتحتوي حفنة من اللوز أو أونصة واحدة تقريبًا ثلث احتياجات الشخص اليومية من البروتين، وقد يُؤكل اللوز من تلقاء نفسه، أو يُوكل خامًا، أو محمصًا، أو مقطعًا، أو في شكل طحين، أو زيت، أو زبدة، أو في شكل حليب اللوز. [١]


فوائد اللوز للبشرة

قد يؤدي الاستهلاك العادي، أو الاستعمال الخارجي المناسب من اللوز المنقوع إلى فعل العجائب لبشرة الشخص، ومن الفوائد الرائعة التي يحققها اللوز للبشرة ما يلي: [٢]

  • يمكن هرس اللوز المنقوع ووضعه على البشرة في شكل مرطب طبيعي، وإذا كانت البشرة جافة يُصنَع قناع للوجه عن طريق مزج الكريمة المخفوقة باللوز، واستخدام هذا القناع كل يوم، إذ يغذي هذا القناع البشرة، ويُرطبها، ويجعلها ناعمة وطرية.
  • يساعد اللوز المنقوع في تحسين لون البشرة، واستعادة الوهج المفقود؛ ذلك لأنّه يُصلح أنسجة الجلد التالفة من الداخل، ويُسرّع تشكيل خلايا جديدة، وهذا يؤدي إلى تعزيز بنية البشرة ولونها كثيرًا.
  • يحتوي اللوز فيتامين إي ومضادات الأكسدة الأخرى، وهذا يمكن أن يسبب القضاء على المواد الضارة في الجسم، ولهذا يمكن بسهولة منع الشيخوخة عن طريق استخدام اللوز المنقوع، بالتالي تُؤخَّر عملية الشيخوخة، ويظهر الشخص أصغر سنًّا مدة أطول.
  • استخدام عجينة اللوز المنقوع في شكل مقشّر طبيعي للوجه وبقية الجسم، وإضافة اللبن، أو الليمون، أو العسل إليه، وهذه الطريقة فعّالة جدًّا من أجل تقشير البشرة، وإعطائها شكلًا منعشًا وجديدًا.
  • استخدام عجينة اللوز المبللة في علاج التهاب الجلد، سواء أكان ذلك الالتهاب طفحًا جلديًا أم تشققًا في الجلد؛ إذ تحتوي بذور اللوز خصائص مهدئة للجلد، وتمنحه الراحة من الحكة والتهيج بسرعة.


العناصر الغذائية الموجودة في اللوز

إن أونصة واحدة أو حوالي 28 غرامًا من اللوز قد توفران ما يلي من العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم:[٣]

  • 161 سعرة حرارية.
  • 6.1 غرامًا من الكربوهيدرات.
  • 5.9 غرامًا من البروتين.
  • 13.8 غرامًا من الدهون.
  • 3.4 غرامًا من الألياف.
  • 7.3 ملليغرام من فيتامين إي، أي حوالي 37% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 0.6 مليغرام من المنغنيز، أي حوالي 32% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 57 مليغرام من المغنيسيوم، أي حوالي 19% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 0.3 مليجرام ريبوفلافين أي حوالي 17% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 136 ميليغرام الفوسفور، أي حوالي 14% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 0.3 ملليغرام من النحاس، أي حوالي 14% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 73.9 ملليغرام من الكالسيوم، أي حوالي 7% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 1 ملليغرام من الحديد، أي حوالي 6% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 197 مليغرام من البوتاسيوم، أي حوالي 6% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 0.9 ملليغرام من الزنك، أي حوالي 6% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • 0.9 ملليغرام من النياسين، أي حوالي 5% من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص.
  • ويحتوي اللوز أيضًا بعض الثيامين، وحمض الفوليك، وحمض البانتوثنيك، ولكولين، والسيلينيوم.


المراجع

  1. Joseph Nordqvist, "The health benefits of almonds"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3/3/2019.
  2. Nilankeeta Roy Chowdhury (4/2/2019), "17 Best Benefits Of Soaked Almonds For Skin, Hair And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 3/3/2019. Edited.
  3. "Almonds Nutrition: Heart-Healthy Brain Booster or Fat Trap?", draxe, Retrieved 3-3-2019. Edited.