فوائد الملفوف الأحمر: هل يفيد مرضى السكري؟

فوائد الملفوف الأحمر: هل يفيد مرضى السكري؟

فوائد الملفوف الأحمر: هل يفيد مرضى السكري؟

غني بمضادات الأكسدة التي تقلل مستويات السكر

نُشرت دراسة في مجلة الطب البديل والتكميلي، عام 2007، وقد أجريت على عينة من الفئران الذكور، المصابة بمرض السُكري، بحثت حول تأثير تناول الملفوف الأحمر على الفئران المصابة بمرض السكري والتي أعطيت مستخلص الملفوف الأحمر لمدة شهرين، وأشارت نتائج هذه الدراسة إلى أنّ تناول مستخلص الملفوف الأحمر قد يُسهم في تقليل مستويات السكر في الدم، وتحسين وظائف الكلى، وخفض كتلة الجسم وذلك لاحتوائه على العديد من مضادات الأكسدة التي تُقلل الإجهاد التأكسدي، لكن ما زالت هناك حاجة لإجراء العديد من الدراسات على البشر، وذلك للتأكد من تأثير الملفوف الأحمر على مرضى السكري.[١]


قليل بالكربوهيدرات

يُعد الملفوف الأحمر من الخضروات قليلة الكربوهيدرات، مما قد يساعد الشخص المصاب بالسكري على تنظيم تناول الكربوهيدرات والحد منها، وينصح مركز السيطرة على الأمراض والوقاية الأشخاص المصابين بالسكري باتباع نظام قليل الكربوهيدرات، وذلك للحد من نسبة السكر في الدم؛ وينصح بتناول نسبة 45% من الكربوهيدرات من إجمالي السعرات الحرارية خلال اليوم، وتعويض بقية السعرات الحرارية المطلوبة بتناول البروتينات قليلة الدهون من الدهون كالسمك، والدجاج، والدهون النباتية الصحية.[٢]


غني بالألياف التي تبطئ امتصاص السكر

يُعدّ الملفوف الأحمر غنياً بالألياف، خاصةً الألياف غير الذائبة في الماء،[٣] وتكمن أهمية الألياف، وتحديدًا الألياف القابلة للذوبان، في دورها في إبطاء عملية امتصاص السكر، الأمر الذي قد يساعد في تحسين مستويات السكر في الدم، أما بالنسبة للألياف غير القابلة للذوبان؛ فهي تلعب دورًا مهمًا في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.[٤]


فوائد أخرى للملفوف الأحمر

يعد الملفوف الأحمر غنيًا بمضادات الأكسدة، بما في ذلك مركبات الكاروتين، والفلافونويد، والتي تلعب دورًا مهمًا في محاربة تلف الخلايا، ولا يقتصر الأمر على ذلك؛ إذ يُمكن معرفة فوائد الملفوف الأخرى من الآتي:[٣]

  • قد يساعد على محاربة الالتهابات؛ لاحتوائه على مركب سلفورافان.
  • قد يُحسن من صحة القلب؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة.
  • قد يساعد على تحسن عملية الهضم؛ لاحتوائه على الألياف.
  • قد يُساعد على تحسين قوة العظام؛ لاحتوائه على عناصر غذائية كفيتامين ج، وفيتامين ك، والكالسيوم والزنك.


القيمة الغذائية للملفوف الأحمر

يُعد الملفوف الأحمر من الخضروات ذات القيمة الغذائية العالية؛ إذ يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الضرورية، ويوضح الجدول الآتي ما يحتويه كل 100 غرامٍ من الملفوف الأحمر الطازج من هذه العناصر:[٥]

العنصر الغذائي
الكمية في الحصة الواحدة
الماء
90.4 غرامًا
السعرات الحرارية
31 سعرةً حراريةً
البروتين
1.43 غرام

الحديد
0.8 مليغرام
الصوديوم
27 مليغراماً
الفسفور
30 مليغراماً
البوتاسيوم
243 مليغراماً
فيتامين ج
57 مليغراماً
الكالسيوم
45 مليغراماً
الفوليت
18 ميكروغراماً
فيتامين أ
56 ميكروغراماً
فيتامين ك
38.2 ميكروغراماً


وصفات الملفوف الأحمر لمرضى السكري

يمكن إعداد الملفوف الأحمر المقلي كوصفة مناسبة لمرضى السكري؛ وتحتوي كل حصة من هذه الوصفة (أي ما يُقارب 128 غرامًا) على 10.4 غرامات من الكربوهيدرات و4.1 غرامات من الألياف، في حين لا تتجاوز سعرات هذه الوجبة 67 سعرةً حراريةً، وتوضح الوصفة كالآتي:[٦]

المكونات:

  • 1 كيلوغرام من الملفوف الأحمر المنظف، والمقطع لشرائح.
  • حبتان من التفاح المقطع لشرائح.
  • ملعقة كبيرة من السكر البني المطحون.
  • ملعقة كبيرة من الخل الأبيض.
  • 8 حبات من القرنفل.
  • عود قرفة.
  • القليل من الزبدة.


طريقة التحضير:

  • توضع جميع المكونات في مقلاة مغطاة بإحكام.
  • تطهى المكونات على نار هادئة لمدة 45 دقيقةً، مع تقليبها بين الحين والآخر.
  • يمكن إضافة الزبيب، أو الجوز للوصفة وقت التقديم.


أضرار الملفوف الأحمر ومحاذير استخدامه

يُعد تناول الملفوف الأحمر كطعام آمنًا غالباً للمعظم، وكذلك الحال عند استخدامه لأغراض طبية لفترات قصيرة، إلا أنه يحذر من تناوله في بعض الحالات ومنها:[٧]

  • الحامل والمرضع: يمكن للنساء خلال فترة الحمل والرضاعة تناول الملفوف الأحمر باعتدال، وبالكميات الطبيعية التي توجد عادةً في الأطعمة، ولكن لا توجد معلومات حول سلامة استخدام مستخلصات الملفوف الأحمر و المكملات المحتوية عليه خلال هذه الفترات، ولذلك تُنصح الحوامل والمرضعات بتجنبها.
  • الأشخاص المصابون من حساسية تجاه بعض الخضراوات: قد يُعاني الأشخاص المصابين بحساسية تجاه الخضروات من ذات عائلة الملفوف الأحمر من حساسية تجاه الملفوف الأحمر، لذلك يُنصح ينصح باستشارة الطبيب قبل تناول الملفوف الأحمر.
  • الأشخاص المصابون بقصور الغدة الدرقية: يُنصح بتجنب تناول الملفوف الأحمر عند الإصابة بقصور الغدة الدرقية؛ لأنّ تناوله قد يؤثر على الأشخاص الذين يُعانون من هذه الحالة، ولكن يُعدّ تأثيره غير مؤكد، لذلك يجب استشارة الطبيب.
  • الأشخاص الذين سيخضعون لعمليات جراحية: يُفضل التوقف عن تناول الملفوف الأحمر قبل أسبوعين تقريبًا من الخضوع للعملية الجراحية؛ فقد يؤثر على مستوى الجلوكوز في الدم.


الملخص

يُعد الملفوف الأحمر من الخضروات الغنية بالألياف وقليلة الكربوهيدرات، وهذا من شأنه أن يُسهم في خفض نسبة السكر وإدارة مرض السكري، ولكن يجب إجراء المزيد من الأبحاث لإثبات هذه الفائدة، كما أنه قد يُوفر العديد من الفوائد الصحية الأخرى، ويُعدّ تناول الملفوف الأحمر غالباً آمناً، ولكن توجد بعض الحالات التي يحذر من تناوله بها.


المراجع

  1. "Red Cabbage (Brassica oleracea) Ameliorates Diabetic Nephropathy in Rats", ncbi, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  2. "7 Low-Carb Veggies for a Diabetes-Friendly Diet", everydayhealth, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "8 Impressive Benefits of Purple Cabbage", healthline, Retrieved 24/6/2021. Edited.
  4. "Dietary fiber: Essential for a healthy diet", mayoclinic, Retrieved 16/6/2021. Edited.
  5. "Cabbage, red, raw", usda, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  6. "Spiced red cabbage", diabetes, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  7. "Cabbage", webmd, Retrieved 15/6/2021. Edited.