فوائد حبوب خميرة البيرة

حبوب خميرة البيرة

خميرة البيرة هي نوع من الخميرة التي تصنع كمنتج ثانوي من عملية تخمير البيرة، وتحتوي المكملات الغذائية المشتملة على خميرة البيرة على فطريات وحيدة الخلية غير حيّة ومجفّفة، وتستخدم خميرة البيرة لصنع الأدوية، وقد يتناول الأشخاص خميرة البيرة على شكل حبوب تؤخذ عن طريق الفم لعلاج عدد من المشكلات والحالات، مثل: مشكلات الجهاز التنفّسي، كنزلات البرد الشائعة، والتهابات الجهاز التنفسي العلوي، والحساسية الموسمية، وإنفلونزا الخنازير، وغيرها، كما تمتاز حبوب خميرة البيرة بأنّها مصدر غني بفيتامينات ب، والكروم، والبروتين.[١]

تختصّ خميرة البيرة بطعمها المرّ، وتوجد خميرة البيرة بعدّة أشكالٍ في الأسواق، فمنها البودرة، أو السّائل، أو الحبوب والأقراص الدّوائية، وتشكّل خميرة البيرة مكوّنًا يدخل في صنع البيرة وبعض أنواع الخبز، ويبلغ متوسّط ​​جرعة البالغين 1-2 ملاعق كبيرة يوميًا، وقد تضاف خميرة البيرة إلى الطعام، أو تخلط بالماء أو العصير.[٢]


فوائد حبوب خميرة البيرة

تمتاز حبوب خميرة البيرة بعدد من الفوائد الصّحية للجسم، ومن أهم فوائد حبوب خميرة البيرة ما يأتي:[٣]

  • تخفيض مستويات الكوليسترول الضار وزيادة مستويات الكوليسترول الجيد في الجسم، فقد يثبّط تناول حبوب خميرة البيرة من تركيب الكوليسترول في الجسم، ويعتقد الباحثون بفعالية خميرة البيرة في ذلك؛ نظرًا لاحتوائها على مادة النيكوتيناميد، إلّا أنّه توجد حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد ذلك.
  • تحسين مستويات الجلوكوز من خلال زيادة كمية الكروم في الجسم، إذ تمتاز خميرة البيرة بمحتواها العالي من الكروم، والذي يؤدي دورًا مهمًا في تحسين تحمّل الجلوكوز لدى مرضى السكري من النوع 2، وقد يحسّن الكروم من حساسية الأنسولين، وقد تستخدم خميرة البيرة كعلاجٍ فعّال للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع السكر في الدم.
  • المساعدة على التنحيف وإنقاص الوزن بطريقة غير مباشرة، إذ تساهم حبوب خميرة البيرة في تنحيف الجسم عن طريق تعزيز قدرة الجسم على استقلاب الكربوهيدرات، بالتّالي زيادة مستويات الطاقة، كما تمتاز حبوب خميرة البيرة باحتوائها على مستويات مرتفعة من البروتين، والذي يساهم في تعزيز نمو العضلات.

كما تختص خميرة البيرة بفوائدها الصّحية الأخرى باعتبارها بروبيوتيك، ومن هذه الفوائد ما يأتي:[٢]

  • الحدّ من الإسهال وعلاجه، كما تساعد خميرة البيرة على علاج أنواع أخرى من الإسهال، مثل: الإسهال الناجم عن تناول المضادات الحيوية، وإسهال المسافرين.
  • المساعدة على علاج بعض اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: عدوى المطثية العسيرة، وحالة عدم تحمّل اللاكتوز.
  • علاج متلازمة القولون العصبي، وهو اضطراب يصيب الجهاز الهضمي، ويختصّ بحدوث ألمٍ في البطن، وكثرة الغازات، والإسهال، والإمساك، إذ تقلّل خميرة البيرة من أعراض القولون العصبي.[٤]

كما تساهم خميرة البيرة في الحفاظ على صحّة البشرة، والشعر، والعينين، والفم، وقد تعزّز خميرة البيرة من صحّة الجهاز العصبي والجهاز المناعي في الجسم.


أضرار حبوب خميرة البيرة

ينبغي للأشخاص استشارة الطبيب قبل البدء باستخدام حبوب خميرة البيرة، وقد يوصي الطبيب الأشخاص بتناول جرعاتٍ قليلة من خميرة البيرة للتأكّد من الآثار الجانبية المحتملة، فقد يترتب على تناول هذه الحبوب بعض الآثار الجانبية، مثل: كثرة الغازات، والانتفاخ، وألم الرّأس الشبيه بالصداع النصفي، ويتوجّب على الأشخاص التوقّف عن تناول خميرة البيرة والاتصال بالطبيب في حال تسبُّب هذه الحبوب بحدوث ألم في الصدر أو الحلق، أو ضيق الصّدر، أو صعوبة في التنفّس، فقد تشير هذه الأعراض إلى وجود حساسية من خميرة البيرة لدى الشخص.

قد يتفاعل هذا المكمّل الغذائي مع بعض الأدوية، مثل مثبّطات أوكسيديز أحادي الأمين، كدواء سيليجيلين، وتستخدم هذه الأدوية لعلاج الاكتئاب، وقد ينجم عن وجود كميةٍ كبيرة من التيرامين في خميرة البيرة حدوث أزمة فرط ضغط الدم عند تفاعلها مع أحد مثبّطات أوكسيديز أحادي الأمين، ويعاني الأشخاص في هذه الحالة من ارتفاع فوري وخطير في ضغط الدم، وقد يترتب على ذلك إصابة الأشخاص بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.[٢]


المراجع

  1. "BREWER'S YEAST", www.webmd.com, Retrieved 5-8-2019.
  2. ^ أ ب ت Anna Zernone Giorgi (26-9-2016), " Brewer’s Yeast"، www.healthline.com, Retrieved 5-8-2019.
  3. JONATHAN MCLELLAND, "What Are the Benefits of Brewer's Yeast Tablets?"، www.livestrong.com, Retrieved 5-8-2019.
  4. Donna Murray (21-7-2019), "The Health Benefits of Brewer's Yeast"، ww.verywellhealth.com, Retrieved 5-8-2019.

فيديو ذو صلة :

397 مشاهدة